ما هي أعراض الإجهاض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٦ ، ٩ مارس ٢٠٢٠
ما هي أعراض الإجهاض

الحمل

يحدث الحمل بعد أن يتم تلقيح البويضة الناتجة من الأم بالحيوان المنوي الناتج من الأب، وتتم عملية التلقيح في قناة فالوب، ثم تبدأ البويضة الملقّحة بالانغراس داخل جدار الرحم محدثةً الحمل، ويستغرق الحمل مايقارب ٢٦٤ يومًا من بداية انغراس البويضة إلى الولادة، وخلال هذه الفترة يجب على الحامل المتابعة ومراجعة الطبيب المختصّ حسب الفترات الزمنية التي يحدّدها لها، وذلك للاطمئنان على صحّة الجنين ونموّه بشكل سليم، فبعض النساء الحوامل قد يفقدن الجنين خلال الأسابيع الأولى من الحمل ويعرف ذلك بالإجهاض، ويكون الإجهاض نتاج أسباب عديدة ستُذكر في هذا المقال، كما سيُذكر أيضًا ماهي أعراض الإجهاض لدى الحوامل.[١]

ما هي أعراض الإجهاض

الإجهاض هو موت الجنين وانتهاء الحمل من تلقاء نفسه، ويحدث في أول عشرين أسبوع من عمر الحمل، ومعظم حالات الإجهاض تحدث في الأسبوع الثالث عشر تحديدًا، ويعتبر الإجهاض من أبرز أسباب إنتهاء حمل وخسارة الجنين، حيث تشير الدراسات بأنّه مايقارب من ١٠ إلى ٢٥ بالمئة من الحمل ينتهي بالإجهاض خلال الأسابيع الأولى، وما نسبته من ٥٠ إلى ٧٥ بالمئة من الإجهاض يكون بعد فترة قصيرة من انغراس البويضة داخل جدار الرحم، وينصح بمراجعة الطبيب المختص في حال لاحظت الأم أي من أعراض الإجهاض، وتتسائل الأمّهات ما هي أعراض الإجهاض، حيث أنها تختلف من امرأة لأُخرى،[٢] وفي ما يأتي بعض منها:

  • نزيف يبدأ خفيفًا ثمّ يزيد مع مرور الوقت.[٣]
  • تشنّجات شديدة.[٣]
  • ألم في البطن.[٣]
  • ضعف ووهن في الجسم.[٣]
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.[٣]
  • خروج أنسجة وسوائل غير معتادة من المهبل.[٤]
  • ألم في أسفل الظهر.[٤]

أسباب الإجهاض

من المهم بعد معرفة ما هي أعراض الإجهاض معرفة أهم الأسباب التي تؤدّي إليه، وتختلف الأسباب من امرأه إلى أُخرى بعضها قد يكون بسبب حدوث أمر معين في الجسم يؤدّي إلى الإجهاض كالأسباب الوراثية، وخلال الحمل يقوم جسم الأم بتزويد الجنين بالهرمونات والعناصر الغذائيّة التي يحتاجها لكي ينمو بشكل سليم، وقد يحدث الإجهاض بسبب نمو الجنين بشكل غير طبيعي، وفي ما يأتي بعض من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإجهاض:[٤]

  • الأسباب الوراثيّة، بحيث قد يحدث أخطاء للكروموسومات عند تكوين الخلايا إمّا بشكل عشوائي أو بسبب مشاكل في الحيوان المنوي أو البويضة، وتسبّب العوامل الوراثية مانسبته ٥٠ بالمئة من حالات الإجهاض، وهناك العديد من هذه الأسباب كالحمل العنقودي وهو نمو غير طبيعي للمشيمة، وموت الجنين بعد تشكّله قبل أن تشعر المرأة بفقدان الحمل.
  • العوامل الخارجية، هناك العديد من العوامل الخارجية وأساليب الحياة الخاطئة المُتّبعة يوميًّا قد تؤدّي إلى خلل في تكون الجنين والإجهاض كسوء التغذية، شرب الكحول، أمراض الغدة الدرقية التي لايقوم المريض بمعالجتها، اسخدام بعض الأدوية ذات الأعراض الجانبية، والسمنة، الإصابة بمرض السّكري دون تلقي العلاج والإصابة بالعدوى، كما أنّ الحمل والأم في عمر متقدّم قد يؤدي إلى الإجهاض.

المراجع[+]

  1. "Pregnancy Week-by-Week - First, Second, Third Trimester)", www.emedicinehealth.com, Retrieved 30-01-2020. Edited.
  2. "Miscarriage", americanpregnancy.org, Retrieved 30-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Pregnancy and Miscarriage", www.webmd.com, Retrieved 30-01-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Everything You Need to Know About Miscarriage", www.healthline.com, Retrieved 30-01-2020.