أعراض التهاب المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٠ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض التهاب المعدة

التهاب المعدة

يعرف التهاب المعدة على أنه التهاب يصيب بطانة المعدة ويمكن أن يحدث فجأة وتخّتلف شدته من شخص لآخر ويمكن أن يسّتمر لفترة زمنيّة قصيرة، في حين أنه يسّتمر لمدة سنوات عند البعض إذا لم يتم علاجه، مع العلم أن التهاب المعدة التقرحيّ يحدث بشكل أقل من الأنواع الأخرى من الالتهابات، حيث لا يرتبط بالتهابات قوية إلا أنه يسبب النزيف والتقرّح في بطانة المعدة، وتظّهر أعراض التهاب المعدة إذا وجدت الأسباب التي تؤدي لحدوثه متل العدوى البكتيريّة وعلى وجه التخصيص الجرثومة الحلزونيّة التي تلحق الضرر ببطانة المعدة، واستهلاك كميات كبيرة من الكحول، والإدمان على الكوكايين، والتدخين، والتقدم بالعمر، كما يمكن لبعض الأمراض المناعية أن تلحق الضرر بالمعدة مما يسبب التهابًا في جدارها.[١]

أعراض التهاب المعدة

تظهر أعراض التهاب المعدة على الأفراد المصابين على نحو مختلف حيث يلاحظ البعض العديد أعراض التهاب المعدة فور بدأ الالتهاب، وفي حين لا يواجه البعض الآخر أي أعراض، وعلى الرغم من ذلك لابد من إجراء التحاليل والفحوصات اللازمة للتأكد من سبب ظهورها، ومن أعراض التهاب المعدة:[٢]

  • الشعور بالغثيان وألم المعدة المتكرر.
  • انتفاخ البطن وعدم الشعور بالراحة.
  • الإستفراغ.
  • عسر الهضم.
  • الشعور بالحرقة في المعدة بين الوجبات أو في ساعات الليل قبل النوم.
  • الحازوقة.
  • فقدان الشهية والرغبة بالأكل.
  • استفراغ الدم حيث يكون لوّن الاستفراغ أقرب للون القهوة.
  • لوّن البراز يكون قاتمًا و أقرب للسواد.

علاج التهاب المعدة

يعتمد علاج التهاب المعدة على السبب الذي أدى لنشوئه، حيث يتم علاج التهاب المعدة المفاجئ الذي كان سببه تناول الأدوية الغير ستيروديّة المضادة للالتهابات أو شرب الكحول بالإمتناع عن تناول كل منها، في حين لابد من اختيار واحد من الأدوية المناسبة لعلاج التهاب المعدة اذ كان السبب غير قابل للتحكم فيه ومن هذه العلاجات:[٣]

  • المضادات الحيوية: تستخدم المضادات الحيويّة للقضاء على البكتيريّة الحلزونيّة الموجودة في القناة الهضميّة، ويتم وصف ما لا يقل عن ثلاثة أدوية منها المضادات الحيوية مثل الكلاريثرومايسين، والأموكسيسيلين، وميترونيدازول، مع ضرورة الالتزام بالجرعة التي يحددها الطبيب لمدة ما بين سبعة إلى أربعة عشرة يومًا.
  • الأدوية المثبطة لمضخات البروتون: تعمل هذا الأدوية على منع تكوّن الحمض من خلال تثبيط عمل المضخّات التي تصّنع الحمض ومن الأمثلة عليها الأومبرازول، واللانزوبرازول، والرابيبرازول، والايزومبرازول، والدياكسلانزوبرازول، والبانتوبرازول، ولا بد من الإشارة لمضار هذه الأدوية حيث إن استخدامها لمدة زمنيّة طويلة يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالكسور بعظام الفخذ مما يستدعي في بعض الأحيان تناول الكالسيوم.
  • الأدوية التي تقلل من إنتاج الحمض: وهي أدوية تعمل على تقليل كميّة الحمض التي تُفرز بالقناة الهضمية مثل الرانيتيدين، وسيميتيدين، ونيزاتيدين، وفاموتيدين، حيث يعد استخدام هذه الأدوية من طرق علاج التهاب المعدة الفعالة وكثيرة الإستخدام.

المراجع[+]

  1. "Gastritis", www.healthline.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  2. " What Is Gastritis?", www.webmd.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  3. "Gastritis", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-12-2019. Edited.