أعراض التشنجات العصبية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ٢٠ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض التشنجات العصبية

التشنجات العصبية

التشنجات العصبية هي عبارة عن خلل كهربائي في الدماغ يؤدي إلى تغيُر لا يمكن التحكم به في بعض الأمور لدى الشخص المصاب، كالسلوك، الحركة والشعور، بالإضافة إلى تغير مستوى الوعي، وتدوم معظم التشنجات العصبية فترة تتراوح ما بين نصف دقيقة إلى دقيقتين، بينما تعد التشنجات العصبية التي تدوم أكثر من خمسة دقائق حالة طارئة تستلزم الحصول على العناية الطبية في أسرع وقت ممكن، وفي حال حدوث التشنج العصبي مرتين أو أكثر يُشخص المصاب بمرض الصرع، وبشكلٍ عام، فإنّ السبب المؤدي للتشنجات العصبية غير معروف، ولكن قد يصاب الشخص بالتشنج العصبي بعد التعرض للسكتة الدماغية وغيرها، وسيتم التركيز خلال هذا المقال على أعراض التشنجات العصبية.[١]

أعراض التشنجات العصبية

في الواقع تحدث التشنجات العصبية بشكلٍ مفاجئ، مما يؤدي إلى ظهور أعراض التشنجات العصبية على الشخص المصاب، كما أنّ التشنجات العصبية تختلف في مدتها ومدى خطورتها، ومما يجدر الإشارة إليه أنّ شخصًا واحدًا تقريبًا من كل عشر أشخاص يعانون من التشنجات العصبية يصاب بمرض الصرع الذي يتسم بحدوث التشنجات بشكلٍ متكرر،[٢] وبشكلٍ عام، فإنّه هناك العديد من أعراض التشنجات العصبية التي قد يعاني منها الشخص المصاب، ويمكن تصنيف أعراض التشنجات العصبية بشكلٍ عام، وبصرف النظر عن نوع التشنج العصبي على النحو الآتي:

أعراض تظهر قبل حدوث التشنجات العصبية

هناك العديد من أعراض التشنجات العصبية التي تسبق حدوث نوبة التشنج العصبي، مما يعني أنّ ظهور أيٍ من هذه الأعراض يدل على اقتراب الإصابة بنوبة التشنج العصبي، ومن هذه الأعراض التي تظهر قبل حدوث نوبة التشنج العصبي:[٣]

  • شعور الشخص بالخوف والتوتر بشكلٍ مفاجئ قبل حدوث نوبة التشنج.
  • الشعور بعدم ارتياح أو ألم في منطقة المعدة.
  • الدوخة تعد من أحد الأعراض التي تسبق التشنج العصبي.
  • التغير في مستوى الرؤيا.
  • الرجفة، وقد تؤثر الرجفة على عدة مناطق، كاليدين أو الساقين، مما قد يؤدي إلى فقدان التوازن أو إسقاط الأشياء المحيطة.
  • فقدان القدرة على الاحساس بشكلٍ عام.
  • الصداع أيضًا من الأعراض التي تسبق حدوث نوبة التشنج.

أعراض تظهر خلال حدوث التشنج العصبي

بالإضافة إلى الأعراض التي تظهر قبل حدوث نوبة التشنج، فإنّه هناك العديد من الأعراض التي تظهر خلال حدوث نوبة التشنج، ومما يجب ذكره أنّ ظهور أيٍ من هذه الأعراض يشير إلى تفاقم وتطور التشنج العصبي، وتتضمن هذه الأعراض ما يأتي:[٣]

  • فقدان الوعي الذي يليه الشعور بالتشويش والارتباك لدى الشخص المصاب.
  • الإصابة بالتقلصات العضلية التي لا يمكن السيطرة عليها.
  • خروج اللعاب أو الزَبَد من فم الشخص المصاب.
  • سقوط الشخص المصاب.
  • وجود طعم غريب في فم الشخص المصاب.
  • الإطباق على الأسنان من قِبَل الشخص المصاب.
  • عض اللسان.
  • تحرك العينين بشكلٍ سريع ومفاجئ.
  • صدور أصوات مزعجة من قِبَل الشخص المصاب، كصوت يشبه الشخير على سبيل المثال.
  • فقدان القدرة على السيطرة على المثانة والأمعاء، مما قد يتسبب بالتبول اللاإرادي وغيرها.
  • تقلب المزاج بشكلٍ مفاجئ.
مع التنويه إلى أنّ شِفاه الشخص المصاب قد تتحول إلى اللون الأزرق خلال حدوث نوبة التشنج العصبي، كما أنّه يجب التنويه إلى أنّ أعراض التشنجات العصبية قد تتشابه مع أعراض مشاكل صحية أخرى، ولذلك يجب مراجعة الطبيب للقيام بالتخيص الصحيح.[٤]

المراجع[+]

  1. "Seizures", www.mayoclinic.org, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  2. "What Are Seizures? What Causes Them?", www.webmd.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What You Should Know About Seizures", www.healthline.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  4. "Evaluation of a First-Time Seizure", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 19-12-2019. Edited.