أعراض الانهيار العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥١ ، ٢٤ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض الانهيار العصبي

الانهيار العصبي

مصطلح الانهيار العصبي هو مصطلح غير طبّي ولا يشير إلى مرض عقلي معين، ولكنه كان يُستخدم في الماضي لوصف حالة الإرهاق التي لا يستطيع معها الشخص مواصلة العمل بشكل طبيعي في الحياة اليومية، كما كان يُستخدم أيضًا لوصف مجموعة متنوعة من الاضطرابات العقلية الأخرى، ولكن هذا المصطلح لم يعد يُستخدم بواسطة الأطباء، وبديلًا منه صارت تُستخدم المصطحات الدالة على بعض المشكلات الصحية العقلية مثل الاكتئاب والقلق، ويمكن أن يختلف تعريف الانهيار العصبي من بلد لآخر ومن ثقافة لأخرى، ولكنه بشكل عام يعني أن الشخص لم يعد قادرًا على مواصلة العمل بشكل طبيعي، وقد تختلف أعراض الانهيار العصبي من شخص لآخر باختلاف السبب الكامن وراءه، وسيناقش هذا المقال أعراض الانهيار العصبي.[١]

أعراض الانهيار العصبي

إن مصطلح الانهيار العصبي لا يرتبط بأي حالة طبية محددة أو مرض عقلي معين، وبالتالي ليس له أعراض محددة غير عدم القدرة على مواصلة العمل اليومي بشكل طبيعي، وحيث أنّ العمل اليومي قد يختلف من شخص لآخر ومن منطقة لأخرى؛ فقد تتراوح أعراض الانهيار العصبي أيضًا بين الأشخاص، ولكن هناك بعض الأعراض الشائعة التي تدل على الانهيار العصبي،[٢] وتشمل:

  • الشعور بالقلق والاكتئاب والتعصب بشكل مستمر.[٢]
  • الشعور بالعجز واليأس وانعدام الثقة بالنفس.[٢]
  • تجنب التواجد في بعض المواقف الاجتماعية العادية.[٢]
  • عدم الذهاب للعمل لعدة أيام متتالية بحجة الشعور بالمرض.[٢]
  • عدم انتظام النوم إما من خلال النوم أكثر من المعتاد أو عدم النوم لمدة كافية.[٢]
  • تناول أكل غير صحي وتدهور في النظافة الشخصية.[٢]
  • وجود صعوبة في التركيز وصعوبة في تذكّر أحداث اليوم.[٢]
  • الشعور بالاستنزاف العاطفي والإرهاق البدني بشكل مستمر دون سبب.[٢]
  • فقدان الدوافع والمُحفِّزات وفقدان الاهتمام بالأشياء.[٢]
  • عدم القدرة على الحصول على المتعة من الأشياء التي تجلب المتعة للأشخاص الآخرين.[٢]
  • آلام الجسم العامة غير المُبرّرة.[٢]
  • تقلبات مزاجية شديدة غير مُبررة.[٣]
  • صعوبة التسامح مع الآخرين.[٢]
  • عزل النفس في المنزل.[٣]
  • ظهور بعض الأفكار الانتحارية والتفكير في إيذاء النفس.[٢]
  • حدوث تغيرات في الدورة الشهرية مع قلة الاهتمام بالجنس.[٢]
  • التحرك والتحدث ببطء أكثر من المعتاد.[٢]
  • تذكر بعض ذكريات الماضي المُخيفة والمعاناة من الكوابيس المرعبة.[٢]
  • ظهور الأعراض التي تدل على تظهر في حالة وجود تهديد أو خطر مثل تسارع نبضات القلب وجفاف الفم والتعرق في حالة عدم وجود أي تهديد أو خطر. [٢]
  • نوبات من الهلع تشمل أعراضها ألم في الصدر وانفصال عن الواقع والخوف الشديد من النفس وصعوبة التنفس.[٣]
  • الهلوسة وجنون العظمة والأوهام وقلة البصيرة قد تظهر في الحالات القصوى أو مع عدم العلاج بشكل مناسب.[٢]

أعراض الانهيار العصبي التي تستدعي الاستشارة

قد يتعرّض كثيرٌ من الأشخاص لضغوط الحياة والإجهاد والتوتر بسبب المشاكل اليومية، ولكنهم يواجهون هذه الضغوط ويواصلون الحياة من جديد، وقد يشعر بعض الأشخاص بعدم القدرة على مواجهة ضغوط الحياة مرةً أو أخرى، ومع ذلك لا يكون الأمر خطيرًا إلا في حالة فقدان القدرة على أداء المهام اليومية ومواصلة الحياة الطبيعية، وقد يكون الانهيار العصبي علامةً على وجود اضطراب في الصحة النفسية؛ لذلك من المهم استشارة الطبيب عند ملاحظة أعراض الانهيار العصبي، حيث يمكن أن يساعد الطبيب في علاج الأعراض الجسدية وإحالة المريض إلى طبيب نفسي لعلاج الأعراض العاطفية والعقلية والسلوكية.[٣]

ولكن في كثير من الأحيان قد لا يُدرك الأشخاص الذين يعانون من الانهيار العصبي مدى خطورة أعراضهم أو أنهم قد يحتاجون إلى المساعدة، وللأسف قد يتراجع الكثير من الناس عن استشارة الطبيب النفسي خوفًا من الحكم عليهم من قِبل الناس أو ظنَّا منهم أنه ليس له علاج؛ لذلك ينبغي على أي شخص يلاحظ ظهور أعراض الانهيار العصبي على صديقٍ له أو قريبٍ له أن يُشجعه لاستشارة الطبيب لطلب العلاج.[٢]

فيديو عن أسباب الانهيار العصبي

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي الطب النفسي وعلاج الإدمان الدكتور معن العبكي عن أسباب الانهيار العصبي، موضحًا أن هذا المصطلح يُطلق على حالة نفسية تُعرّض الشخص للعديد من الأعراض التي تمنعه من ممارسة حياته اليومية بشكلٍ اعتيادي.[٤]

المراجع[+]

  1. "Nervous breakdown: What does it mean?", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف "What are the signs of a nervous breakdown?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "How to Recognize and Treat the Symptoms of a Nervous Breakdown", www.healthline.com, Retrieved 24-12-2019. Edited.
  4. "أسباب الانهيار العصبي"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 24-12-2019.