أسباب الكوابيس المستمرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٤٥ ، ١٠ يناير ٢٠٢٠
أسباب الكوابيس المستمرة

الكوابيس

تعد الكوابيس بأنها أحلام مزعجة تُزعج الشخص المُصاب في النوم العميق، وتحدث الكوابيس عادةً في أثناء فترة النوم المعروفة بحركة العين السريعة، ولأنّ فترات نوم حركة العين السريعة تُصبح أطول تدريجيًا مع تقدم الليل، فعادةً ما يُعاني الشخص من الكوابيس في ساعات الصباح الباكر، وتختلف مواضيع الكوابيس من شخص لآخر، وبالرغم من ذلك فإنّ بعض الكوابيس شائعة بين جميع الناس، مثل الهروب والركض بسرعة غير كافية للهرب من خطر، أو السقوط من ارتفاع كبير، وقد تسبب الكوابيس الليلية في استيقاظ الناس بخوف شديد من نومهم، وفي هذا المقال سيتم ذكر أسباب الكوابيس المستمرة.[١]

أسباب الكوابيس المستمرة

قد يُعرف الأطباء الكوابيس المستمرة أنها الباراسومنيا، وهي نوع من اضطرابات النوم التي تتضمن تجارب غير مرغوب فيها تحدث أثناء النوم أو عند الاستيقاظ، وقد تكون أسباب الكوابيس المستمرة غير معروفة، ولكن يعتقد البعض وجود بعض العوامل التي تتسببهُ، ومن أسباب الكوابيس المستمرة:

  • التوتر والقلق: في بعض الأحيان قد تؤدي الضغوط العادية للحياة اليومية إلى إثارة الكوابيس.[٢]
  • الصدمة: يعد حدوث الكوابيس شائع بعد التعرض لحادثة أو إصابة أو إيذاء بدنيّ أو أي حدث مؤلم.[٢]
  • الحرمان من النوم: قد يؤدي التغير في الجدول الزمنيّ الخاص بالمريض والتي تؤدي إلى أوقات نوم واستيقاظ غير منتظمة أو التي تؤدي إلى انقطاع النوم أو تقليل كمية النوم إلى زيادة خطر الإصابة بالكوابيس، كما ويزيد خطر الكوابيس عند الأشخاص الذين يُعانون من الأرق.[٢]
  • الأدوية: قد تؤدي بعض العقاقير مثل مضادات الاكتئاب وأدوية الضغط وأدوية مرض الرعاش والأدوية التي تُساعد في وقف التدخين إلى تحفيز الكوابيس عند الأشخاص.[٢]
  • تعاطي بعض الأدوية: يؤدي تعاطي الكحول أو بعض الأدوية سبب من أسباب الكوابيس المستمرة عند الأشخاص.[٢]
  • بعض الأمراض: قد ترتبط بعض الأمراض العقلية مثل الاكتئاب إلى حدوث الكوابيس عند الأشخاص، كما تؤدي بعض أمراض القلب والسرطان إلى الكوابيس بشكلٍ مستمر. [٢]
  • الكتب والأفلام المُخيفة: بالنسبة للبعض قد ترتبط قراءة الكتب أو مشاهدة الأفلام المخيفة وخاصة قبل النوم بالكوابيس.[٢]
  • أسباب أخرى للكوابيس المستمرة: من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى الكوابيس ما يأتي:[٣]
    • تناول الوجبات الخفيفة قبل الذهاب للنوم.
    • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
    • استخدام الأدوية التي تُساعد على النوم بشكلٍ مفرط.
    • توقف التنفس خلال النوم.
    • اضطراب الخدار؛ وهو نوع من اضطرابات النوم التي تتميز بالنعاس الشديد خلال اليوم والتي يليها غفوات سريعة.

علاج الكوابيس المستمر

يتضمن علاج الكوابيس المستمر علاج السبب أو المشكلة الصحية التي تؤدي إلى الكوابيس عند الشخص المُصاب، فقد تُساعد بعض أدوية الضغط مثل البرازوسين في التخفيف من الكوابيس التي تحدث نتيجة اضطراب ما بعد الصدمة، وفي بعض الحالات النادرة قد يصف الطبيب بعض أدوية اضطرابات النوم التي تُساعد في علاج الكوابيس المستمرة، وقد تُساعد بعض التغيرات في نمط الحياة إلى التقليل من الكوابيس، وفيما يأتي بيان بعض الطرق المتبعة:[٣]

  • يُنصح بممارسة الرياضة ثلاث مرات أسبوعيًا على الأقل.
  • التقليل من كمية الكحول أو الكافيين في اليوم.
  • تجنب استخدام المُهدئات.
  • اتباع بعض التمارين التي تُساعد في الاسترخاء مثل اليوغا قبل الذهاب للنوم.
  • تحديد نمط ووقت معين للذهاب فيهِ إلى السرير، والاستيقاظ في نفس الوقت يوميًا.

المراجع[+]

  1. "Nightmares in Adults", www.webmd.com, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Nightmare disorder", www.mayoclinic.org, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Nightmares", www.healthline.com, Retrieved 10-01-2020. Edited.