أسباب ملوحة الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٨ ، ١٥ يناير ٢٠٢٠
أسباب ملوحة الفم

ملوحة الفم

إن تناول الأطعمة المالحة المذاق غالبًا ما يؤدي إلى ترك مذاقًا مالحًا في الفم، ومع ذلك عندما يكون ذلك الطعم المالح في الفم لفترة طويلة فقد يكون أحد أعراض مشكلة صحيّة معينة، وإن الطعم المالح أو الغريب في الفم لا يدعو إلى القلق عادةً، ولكن بعض الأعراض يمكن أن تؤدي إلى إزعاج الشخص، وتتطلب بعض الأسباب التي تؤدي إلى ملوحة الفم الدائم تشخيص الطبيب وعلاجه[١]، وينصح الأطباء عادة بشرب كميات وفيرة من المياه وعند استمرار الأعراض يجب زيارة الطبيب، وفيما يأتي سيتم الحديث عن أسباب ملوحة الفم.[٢]

أسباب ملوحة الفم

هناك العديد من الأسباب المحتملة للشعور بملوحة الفم، وغالبًا ما يتضمن العلاج معالجة السبب الكامن وراء الإصابة بذلك، ولكن من السهل علاج العديد من أسباب الملوحة في الفم، وفيما يأتي سيتم ذكر أسباب ملوحة الفم:

جفاف الفم

جفاف الفم هو أحد أعراض الإصابة بالجفاف، ولكنها قد تكون حالة منفردة بنفسها، ويشعر الأشخاص الذين يعانون من جفاف الفم كما لو أن في أفواههم كرات قطنية تمتص جميع السوائل، وقد يشعرون أيضًا بوجود لعاب جاف أو لزج، وغالبًا ما يكون مذاق اللعاب في الفم غريبًا حيث يتراوح ما بين المرارة والملوحة في كثير من الأحيان، وتتسبب بعض الأدوية في الإصابة بجفاف الفم ويمكن أن يسبب ذلك الإصابة بمشاكل صحية أو التدخين، بالإضافة إلى ذلك قد يؤدي احتقان الأنف إلى إجبار الشخص على التنفس عن طريق الفم بدلًا من الأنف وذلك من شأنه أن يزيد من جفاف الفم.[١]

الجفاف

يمكن أن تؤدي الإصابة بالجفاف العام في الجسم إلى الشعور بطعم غريب في الفم وأعراض أخرى مثل جفاف الفم، عندما يكون الجسم في حالة من نقصان السوائل فإن ذلك يسبب في أن يصبح اللعاب غنيًا بالمعادن المالحة، وذلك لحدوث اضطرابات في مستويات الملح والماء في الجسم، وتشمل أعراض الجفاف ما ياتي:[١]

  • التعب أو الإرهاق.
  • الارتباك.
  • الدوخة أو الدوار.
  • البول الأصفر الداكن أو البرتقالي.
  • التبول النادر.
  • العطش الشديد.

وقد تسبب بعض المشاكل مثل الإسهال أو شرب كميات كبيرة من الكحول في الجفاف، وقد يصاب بعض الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بعنف شديد دون شرب كمية كافية من الماء بالجفاف، ومن المهم مراقبة علامات الجفاف طوال اليوم وإضافة سوائل إلى النظام الغذائي وفقًا لذلك.[١]

نزيف الفم

عندما يكون مذاق الفم الملحي يميل إلى الشعور بالصدأ أو وجود معدن فإن ذلك يشير إلى وجود دم في الفم، وإن تناول الأطعمة المدببة مثل رقائق البطاطس المقلية أو الحلوى الصلبة يمكن أن يسبب النزيف في الفم، وقد يصيب الشخص أيضًا أثناء التنظيف أو تنظيف الأسنان بالفرشاة بنزول الدم.[١]

التهاب الفم

إن بقاء التهاب اللثة دون علاج يمكن أن يتسبب في الإصابة بالتهاب الفم بالكامل، وقد يؤدي ذلك إلى الإصابة بآثار سلبية على الأسنان والعظام، وإن التهاب اللثة قد يؤدي إلى الشعور بطعم مالح أو شبيه بالحديد، ويمكن أن يسبب أيضًا:[١]

  • التباعد بين الأسنان.
  • القيح تحت الأسنان.
  • القروح المفتوحة في اللثة.
  • رائحة الفم الكريهة.

الارتجاع المريئي المعدي

قد تكون متلازمة الارتجاع المريئي في المعدة هي المسؤولة عن الطعم المالح في أغلب الأحيان، ويحدث ذلك عند حدوث ضعف في العضلة العاصرة للمريء مما يسمح لحمض المعدة بالارتداد إلى المريء، وسيؤدي ذلك إلى الشعور بحرقة في الصدر إلى جانب أعراض أخرى، ويمكن أن يسبب الارتجاع المريئي أيضًا في الشعور بمذاق غير عادي في الفم غالبًا ما يوصف بأنه مرّ أو حامض أو مالح وبذلك يكون سبب من أسباب ملوحة الفم.[١]

نقص التغذية

قد يشعر الإنسان بوجود طعم مالح أو معدني في الفم إذا كان الجسم يفتقر إلى بعض العناصر الغذائية المهمة، ويمكن لذلك النقص أن يتطور بسرعة على مدار عدة سنوات، وقد يواجه المصاب أيضًا ما يأتي:[٣]

  • الشعور بالإعياء.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الشحوب.
  • تغيرات الشخصية.
  • الارتباك.
  • خدران في اليدين والقدمين.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Why do I have a salty taste in my mouth?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  2. "Why do I have a salty taste in my mouth?", www.health.harvard.edu, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  3. "Salty Taste in Mouth: Why It Happens and What You Can Do", www.healthline.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.