أسباب غسيل المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٢ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
أسباب غسيل المعدة

غسيل المعدة

تُعد المعدة أحد أهم أجزاء الجهاز الهضمي في جسم الإنسان، وهي عضو عضلي يفرز مجموعة من الأحماض والإنزيمات للمساهمة في هضم المواد التي تصل إليها عبر المريء، وتنقبض المعدة بشكل دوري لتفرغ ما تحتويه نحو الأمعاء الدقيقة.[١] وقد تستدعي الحاجة لإجراء تدخّل طبي خارجي عند تواجد بعض الظّروف الصحيّة، وأحد هذه الإجراءات هو غسيل المعدة؛ وهي عملية إفراغ المعدة من محتوياتها، وتتم باستخدام أنبوب طبي خاص يتم إدخاله عبر إحدى فتحتي الأنف أو عبر الفم ويمر بعدها إلى المريء ثم يصل إلى المعدة، ليتم بعدها سحب محتوياتها مباشرة أو بعد ضخ بعض الماء لها، ويتم اللّجوء لإجرائها عند تواجد أحد أسباب غسيل المعدة.[٢]

أسباب غسيل المعدة

لا تُعد عمليّة غسيل المعدة إجراء روتيني يتم إجراؤه للمرضى، ولا يجب اللّجوء لها إلا عند تواجد أحد أسباب غسيل المعدة؛ أي عند تواجد ظروف صحيّة طارئة تستدعي التّدخّل العاج، أو عند الحاجة لإجراء فحوصات طبيّة للمعدة أو محتوياتها، ومن أسباب غسيل المعدة:[٣]

  • ابتلاع أحد المواد السّامّة؛ المواد الكيميائيّة المنزليّة أو جرعة سامّة من الأدوية بقصد أو دون قصد، وتكون عمليّة غسيل المعدة إجراءً فعّالًا إن تمّ إجراؤها قبل أن تنتقل السّموم من المعدة إلى الأمعاء.
  • بعد إجراء عمليات معيّنة للجهاز الهضمي؛ وخاصة عمليات قص المعدة أو أجزاء منها.
  • للحصول على عيّنة من أحماض المعدة.
  • لتخفيف الضّغط على الأمعاء في حال الإصابة بانسداد الأمعاء.
  • لسحب الدّماء المتواجدة في المعدة نتيجة وجود نزيف فيها.
  • لإفراغ المعدة قبل القيام بتنظير الجهاز الهضمي العلوي، خاصة عند وجود احتمال تقيّؤ المريض أثناء التّنظير.
  • لتقليل خطر حدوث الالتهاب الرئوي الذي قد يحدث نتيجة ارتجاع محتويات المعدة ودخولها للمجاري التنفسيّة أثناء إجراء العمليات الجراحية.

كيفية إجراء غسيل المعدة

يتخذ الطّبيب المختص القرار بالحاجة إلى إجراء عمليّة غسيل المعدة عند تواجد أحد أسباب غسيل المعدة وبعد التّأكّد من عدم وجود أيّ مانع للقيام بها، وتتم العملية ضمن الخطوات التالية:[٣]

  • قبل البدء بعملية غسيل المعدة يتم إعطاء المريض دواء ليشعر بخدران في الحلق، مما يقلّل من التّهيج والانزعاج المصاحب لإدخال الأنبوب.
  • يتم إدخال الأنبوب الطّبي عبر إحدى فتحتي الأنف أو عبر الفم، ويتم إدخاله برفق ليصل البلعوم ثم المريء وبعدها إلى المعدة.
  • قد يقوم الطّبيب بإضافة القليل من الماء أو المحلول الملحي عبر الأنبوب إلى المعدة، وتُسهم السوائل في حماية المريض من حدوث أي خلل في توازن مستويات الأملاح نتيجة سحب سوائل المعدة ومحتوياتها.
  • يقوم الطّبيب بسحب محتويات المعدة عبر الأنبوب.
  • قد يترك الطّبيب الأنبوب في مكانه إن كان المريض في مرحلة النّقاهة بعد إجراء عمليّة للجهاز الهضمي، كإجراء احترازي إن استدعت الحالة الصحيّة للمريض لاستخدامه لاحقًا، وفي تلك الحالة يتم غسل الأنبوب بالمحلول الملحي بشكل منتظم لتجنّب انسداده.

المراجع[+]

  1. "Picture of the Stomach", www.webmd.com, Retrieved 8-12-2019. Edited.
  2. "Gastric suction", medlineplus.gov, Retrieved 8-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Gastric Suction (Stomach Pumping)", www.healthline.com, Retrieved 8-12-2019. Edited.