أسباب اهتزاز الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٠ ، ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠
أسباب اهتزاز الرأس

اهتزاز الرأس

ما هي الفئة الأكثر احتمالية للإصابة باهتزاز الرأس؟

اهتزاز الرأس أو كما يسمى بالرعاش الأساسي هو اضطراب عصبي يتسبب في اهتزاز الرأس أو اليدين أو الرقبة أو الساقين، وفي الأغلب يتم الخلط بينه وبين مرض باركنسون، ويعد هذا الاضطراب هو أكثر الاضطرابات الارتجاعية شيوعًا، وكل شخص لديه درجة صغيرة على الأقل من الرعاش، ولكن لا يمكن الشعور به لأن الرعاش قليل جدًا، ولكن عندما يكون الاهتزاز ملحوظ فيتم تصنيفه في هذه الحالة على أنه اهتزاز الرأس أو رعاش أساسي.[١]


ويمكن أن يؤثر هذا الاهتزاز على جميع الأشخاص من جميع الأعمار، ولكنه أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذي تتراوح أعمارهم ما بين 65 عامًا فما فوق، وغالبًا ما تكون أسباب اهتزاز الرأس غير معروفة، ولكن هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسببها وتزيد من شدة أعراضها أيضًا.[١]


ما هي أسباب اهتزاز الرأس؟

أسباب اهتزاز الرأس الأساسية مجهولة إلى الآن، ولكن يعتقد بعض العلماء والأطباء أن السبب وراء هذا الاهتزاز هو وجود خلل في النشاط الكهربائي للدماغ، حيث يتم معالجة نشاط الدماغ الكهربائي في منطقة تسمى المهاد، والمهاد عبارة عن بنية عميقة في الدماغ تنسق وتتحكم في نشاط العضلات.[٢]


ويُعتقد أيضًا أن علم الوراثة من أسباب اهتزاز الرأس لدى نصف الأشخاص المصابين به، كما يمكن أن يحمل طفل أحد والديه مصابين بالتهاب الكبد الجين المسؤول عن اهتزاز الرأس، ولكن قد لا يعاني الطفل من وجود أي أعراض، وبالرغم من أن كبار السن هم الفئة الأكثر شيوعًا للإصابة بالرعاش الأساسي أو اهتزاز الرأس وتكون لديهم الأعراض أكثر وضوحًا إلا أنها لا تعد جزءًا من مراحل الشيخوخة الطبيعية.[٢]


ما هي أبرز أعراض اهتزاز الرأس؟

هناك العديد من أعراض اهتزاز الرأس والتي يمكن أن تتراوح ما بين الأعراض الخفيفة إلى الأعراض الشديدة، ويمكن أن تساعد بعض العوامل على زيادة هذه الأعراض مؤقتًا كالضغط العاطفي أو االإصابة بالإعياء أو الجوع أو درجات الحرارة العالية أو المنخفضة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين أو التدخين.[٣]

حيث يمكن أن تكون الاهتزازات خفيفة جدًا لا يمكن ملاحظتها ولا تؤثر على الحياة اليومية، أما إذا كانت شديدة فقد تؤثر على الأنشطة اليومية الروتينية، وبالتالي يحتاج المصاب بها لاستشارة الطبيب، وتشمل أعراض اهتزاز الرأس على كل ممّا يأتي:[٣]

  • ظهور اهتزاز ملحوظ في اليدين والذراعين عند محاولة القيام بأي نشاط.
  • يمكن أن يهتز الرأس اهتزازات عديدة لأعلى ولأسفل وإلى الجنبين.
  • قد يصاحب اهتزاز الرأس تشنجات عديدة في بعض أجزاء الوجه كالجفون.
  • يمكن أيضًا أن يؤثر اهتزاز الرأس على اللسان وصندوق الصوت، وبالتالي جعل نبرة الصوت مهتزة أثناء الكلام.
  • يمكن أن يؤثر اهتزاز الرأس على القلب والساقين والقدمين ويسبب الاهتزاز لهم، وبالتالي يؤثر هذا الاهتزاز على التوازن مما يجعل طريقة المشي تبدو غير طبيعية.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Essential Tremor Disorder", www.hopkinsmedicine.org, 2020-04-25. Edited.
  2. ^ أ ب "The Brain and Essential Tremor", www.webmd.com, 2020-04-25. Edited.
  3. ^ أ ب "Essential Tremor", www.healthline.com, 2020-04-25. Edited.