أسباب العظمة الشوكية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٤ ، ٧ سبتمبر ٢٠٢٠
أسباب العظمة الشوكية

العظمة الشوكية

العظمة الشوكية أو كما وقد تعرف باسم النتوء العظمي، هي عبارة عن قطعة صغيرة من العظم المنبثق من العظم الطبيعي حول المفصل، بحيث تعمل على تحفيز تكوين عظمٍ جديد، وعادةً ما تحدث هذه النتوءات نتيجة أنواعٍ مختلفةٍ من الالتهابات مثل، التهاب المفاصل أو التهاب الأوتار، أو نتيجة إصابةٍ في الغضروف، وتوجد عدة أماكن معرضة للإصابة بهذه النتوءات، فقد تحدث حول المفصل الذي يمتلك غضروف متآكل، كما وقد تحدث في العمود الفقري، وحول مناطق نمو الكتف والرقبة، وقد تحدث في عظم كعب القدم، حيث تعد القدم أكثر هذه الأماكن شيوعًا، حيث يتم الكشف عن النتوءات العظمية عن طريق إجراء بعض الفحوصات، كاختبارات الأشعة، مثل الأشعة السينية العادية، أو التصوير بالموجات فوق الصوتية، ومسح التصوير بالرنين المغناطيسي، والفحص المقطي، وسيتم في هذا المقال ذكر أبرز أسباب العظمة الشوكية.[١]


ما هي أسباب العظمة الشوكية؟

النتواءات العظمية هي نتوءات صلبة ناعمة من عظم إضافي تتشكل على أطراف العظام، وغالبًا ما تحدث في المفاصل، والأماكن التي تلتقي فيها عظمتان، ومنها، اليدين والفخدين والرقبة، حيث لا تسبب معظم نتوءات العظام مشاكل، ولكن إذا قاموا بالاحتكاك بعظام أخرى أو بالضغط على الأعصاب، فحينها سيتم الشعور بالألم، وفيما يأتي سيتم ذكر أبرز أسباب العظمة الشوكية:[٢]

  • قد تحدث العظمة الشوكية نتيجة بعض الإصابات.
  • السبب الأكثر شيوعًا لتحفيز العظام هو تلف المفاصل؛ بسبب هشاشة العظام أو أمراض المفاصل التنكيسية.
  • حدوث بعض الأمراض التي تسبب تآكل في عظام العمود الفقري مع تقدم العمر؛ مثل مرض الذئبة و النقرس.
  • إمكانية حدوثها نتيجة حمية غذائية.
  • قد تحدث نتيجة زيادة في الوزن بشكلٍ مفاجىء.
  • قد تحدث نتيجة امتلاك شخص جينات معينة.
  • قد تحدث نتيجة الإصابة بمشاكل في العظام والذي قد يولد الشخص بها.
  • نتيجة العديد من الحالات المرضية؛ كتضييق العمود الفقري.
  • الإفراط في ممارسة بعض الأنشطة التي تتطلب الضغط على الكعبين؛ ومنها الوقوف على القدمين أو ممارسة الرقص أو الركض لفترةٍ كبيرة من الزمن.


كيف يتم علاج العظمة الشوكية؟

لا تظهر النتواءات العظمية عادةً بالعين المجردة، وقد لا تسبب أي من الأعراض أو الآلام التي قد ترافقها أحيانًا مثل، تورم في الكعب أو حدوث التهاب، ولذلك يتم اللجوء عادةً إلى زيارة الطبيب عند الشعور بأي أوجاع قد تصيب القدم و الذي يقوم بدوره بتشخيص المرض ووصف العلاج المناسب له، ومن هذه العلاجات:[٣]

  • كمادات باردة؛ قد يساعد استخدام أكياس باردة لمدةٍ تصل ل 15 دقيقة على تخدير المنطقة مؤقتًا وبالتالي تخفيف الآلام وتقليل التورم.
  • حقن مضادة للالتهاب؛ حيث تعمل هذه الحقن ومنها الكورتيكوستيرويد على تخفيف الأم في جميع أنحاء القدم.
  • تناول بعض المسكنات؛ والتي عادةً لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • تمارين العلاج الطبيعي وتمارين التمدد؛ قد يوصي طبيب الأقدام بالعللاج الطبيعي كوسيلة للتعلم وممارسة التمارين لمنع الألم طويل المدى حيث إن الأدوية المضادة للالتهابات يمكن تناولها بأمان لفترة قصيرة فقط.
  • الراحة؛ وهي من أكثر التدابير العلاجية الموصى بها.
  • استخدام زيوت عطرية للكعوب؛ مثل، زيت البرغموت والبرتقال والسمسم والزعتر وغيرها من الزيوت.

    المراجع[+]

  • "Bone Spurs (Osteophytes)", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-04-14. Edited.
  • "What Are Bone Spurs?", www.webmd.com, Retrieved 2020-04-14. Edited.
  • "Everything You Need to Know About Heel Spurs", www.healthline.com, Retrieved 2020-04-14. Edited.