أسباب التهاب أعصاب القدم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ٣٠ مارس ٢٠٢١
أسباب التهاب أعصاب القدم


أسباب التهاب أعصاب القدم

هل يُشار إلى التهاب أعصاب القدم باعتلال الأعصاب المُحيطيّة؟ من المُهمّ معرفة أنّ التهاب أعصاب القدم هو جزء من الاعتلال المرضي للأعصاب المُحيطيّة أو الطرفيّة، والتي تتطوّر بتأثيرٍ من بعض العوامل التي تحدّ بدورها الإرسال الطبيعيّ للسيالات العصبيّة من الجهاز العصبي المركزي- الدماغ والحبل الشوكي- إلى الأطراف، ليشعر المريض ببعض الأعراض الدالّة على حدوث المشاكل العصبيّة، كالوخز، والخدر والألم غير الطبيعي وما إلى ذلك، وما للمقال من دور إلّا الكشف عن أهمّ الأسباب الواجب الحدّ منها وتجنّبها لتأثيرها السلبيّ على أعصاب القدمين،[١]ومن أهمها:


  • أمراض المناعة الذاتية.
  • داء السكري.
  • الالتهابات.
  • الاضطرابات الموروثة.
  • الأورام.
  • اضطرابات نخاع العظام.
  • الأمراض الكلوية.
  • أمراض الكبد.
  • اضطرابات النسيج الضام.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • التعرض للسموم.
  • استخدام بعض الأدوية.
  • الصدمة أو الضغط على العصب.
  • نقص الفيتامينات.
  • اضطرابات الأوعية الدموية.


أمراض المناعة الذاتية

ما هي أنواع الأمراض المناعيّة التي يُمكن أن تتسبّب في التهاب أعصاب القدمين؟ هُناك العديد من أمراض المناعة الذاتيّة التي يُمكن أن تتسبّب في اعتلال الأعصاب بشكلٍ عامّ، وذلك عن طريق التأثير على غشاء الميالين، وبذلك، يُمكن أن تتسبّب بالأعراض المُتفاوتة تِبعًا لموقع العصب،[٢] إضافةً إلى التغيّرات العصبيّة الدالّة على المشاكل العصبيّة، تشترك أمراض المناعة الذاتيّة بالأعراض، حيث تقول د. آنا ماريا أخصائيّة في أمراض المناعة الذاتيّة " إن كنت تشعر فجأة بالإرهاق أو تصلّب المفاصل، فلا تقلل من شأن ذلك، توجّه إلى الطبيب المُختصّ على الفور"، ومن أهم أعراض المناعة الذاتية الآتي:[٣]



تؤثّر اضطرابات المناعة الذاتيّة على الأعصاب كسائر الأنسجة التي يُمكن أن تُهاجمها الأجسام المُضادّة المُتكوّنة.


داء السكري

ما الرابط بين الإصابة بالسكّري والتهاب أعصاب القدمين؟ يُسمّى تأثّر الأعصاب بمرض السكّري الاعتلال العصبي السكّري، والذي يُمكن أن يتطوّر على المدى الطويل مع ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدمّ، فتؤثّر على المجموعات العصبيّة الثلاث، الحسيّة والحركيّة، إضافةً إلى اللاإراديّة، كما أنّه مُعرّض للإصابة بالتقرّحات الجلديّة والعدوى البكتيريّة غير المُلتئمة، كما قد يشعر المصاب بالأعراض الآتية:[٤]


  • الشعور بالخَدَر أو الوخز في القدمين.
  • ألم شائك أو حادّ في الأطراف، كالقدمين واليدين.
  • الشعور بالحرقان.
  • ضعف في القوّة العضليّة.
  • فقدان التوازن.
  • تغيّرات شكليّة في القدمين، خاصّة في المناطق المُتأثّرة في الضغط المُتزايد.
  • تشقّق القدم وجفافها.


إنّ في زيادة نسبة الجلوكوز مع الإصابة بمرض السكّري الشأن الكبير في التأثير على الأعصاب.


الالتهابات

هل من أنواعٍ مُعيّنة للفيروسات التي تُسبّب الاعتلال العصبي للقدم؟ تعمل العوامل المرضيّة- كالفيروسات والبكتيريا- على مُهاجمة الأنسجة العصبيّة بشكلٍ مُباشر، كمرض اللايم مثلًا، ويُمكن أن يشعر المريض بألمٍ غير طبيعيّ إضافةً إلى ظهور الأعراض الأخرى الدالّة عليه، كما أنّ لفيروس الهربس وفيروس الحماق النطاقي أيضًا دور في ذلك،[٥]ومن العلامات العامّة التي تُشير إلى الإصابة بالالتهابات ما يأتي:[٦]


  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالقشعريرة وزيادة في نسبة التعرّق.
  • السعال.
  • تكرار الإصابة بالتهاب الحلق.
  • ضيق التنفّس.
  • احتقان الأنف.
  • تصلّب الرقبة.
  • الشعور بحرقان وألم مع كثرة التبوّل.


تقوم الالتهابات وما يتسبّب بها من عوامل فيروسيّة أو بكتيرّية بالتأثير على الأنسجة بشكلٍ مُباشر.


الاضطرابات الموروثة

ما درجة شيوع الاعتلالات الوراثيّة؟ من غير الشائع أن يُصاب المرء بالاعتلالات الوراثيّة للأعصاب، إذ إنّها اضطرابات تنتقل وراثيًّا من الأب إلى الطفل، كمرض شاركو ماري توث من النوع الأول، والذي يتميّز بضعف الساقين بشكلٍ رئيس ثمّ الذراعين بدرجةٍ أقلّ، كما أنَ أعراضه تظهر بين منتصف الطفولة حتّى سنّ الثلاثين، وعادةً يتمّ الكشف عنه من خلال تخطيط كهربائية العضل وتوصيل النبضات الكهربائيّة اللازمة لتحريك العضلات.[٧]


اضطرابات النسيج الضام

ماذا لو كان هُناك اضطرابٌ مناعيّ للنسيج الضامّ؟ هل تتأثّر الأعصاب بذلك؟ تندرج اضطرابات النسيج الضامّ تحت عنوان الاضطرابات المناعيّة، والتي تُشكّل بدورها الأجسام المُضادّة القادرة على أن تُهاجم الأنسجة الطبيعيّة عن طريق الخطأ، من أبرزها الأنسجة العصبيّة، فيتميّز مرض النسيج الضامّ المُختلط على سبيل المثال باندماج ثلاثة أمراض؛ الذئبة الحماميّة الجهازيّة، وتصلّب الجلد والتهاب العضلات، لتبرز على من يُصاب به الأعراض الآتية:[٨]


  • التعب.
  • ألم عضلي وعدم القدر على الحركة بالشكل المطلوب.
  • ألم المفاصل.
  • التهاب العضلات المفاصل الشديد والحادّ.
  • التهاب السحايا، والذي يُصيب الجهاز العصبي المركزي.
  • الاعتلال العصبيّ.


تضطرب الأنسجة العصبيّة جنبًا إلى جنب مع اضطراب الأنسجة الضامّة.


الأورام

ما هي نوعيّة الأورام التي تؤثّر على الأعصاب، السرطانيّة أم الحميدة؟ يُمكن أن تسبب الأورام بشكلٍ عام- وأورام الجهاز العصبي بشكلٍ خاص- الاعتلال العصبي، وذلك من خلال الضغط على الأعصاب بشكلٍ مُباشر، مما يُسبّب المشاكل العصبيّة في القدم، علاوةً على ذلك، إنّ الالتهابات قد تتشكل نتيجةً لاستجابة الجسم المناعية لهذه الأورام،[٩]يذكر من أهم الأعراض التي قد تظهر على المصاب:[١٠]


  • التغيّراتّ في المثانة؛ كألمٍ أثناء التبوّل وصعوبته.
  • مشاكل عند تناول الطعام؛ كصعوبة الأكل وألم في البطن، إضافةً إلى الاستفراغ والتغيّرات في الشهيّة.
  • التعب الشديد المُستمرّ.
  • الحمّى والتعرّق الليلي.
  • الصداع.
  • نوبات الصرع.


تعمل الأورام المُتشكّلة سواء أكانت حميدة أم خبيثة بالضغط على الأعصاب؛ لتُسبّب الاعتلال العصبي في القدم.


الأمراض الكلوية

ما هو الاعتلال العصبي اليوريمي؟ ينجم عن الفشل الكلوي ارتفاع في نسبة الفضلات والسوائل المُتراكمة في الجسم، لتتأثّر الأعصاب المُحيطيّة بذلك، خاصةً إذا ما ارتفعت نسبة اليوريا؛ إذ يتطوّر هذا الاعتلال بنسبة 20-50% من المرضى المُصابين بأمراض الكلى، لتظهر عليهم الأعراض الآتية:[١١]


  • ألم وتنميل في القدمين والساقين.
  • الإصابة بالتشنّجات بشكلٍ عامّ، خاصّةً العضليّة منها.
  • ضعف العضلات في الجسم.


يُمكن أن تؤثّر المُخلّفات الأيضيّة إذا ما تراكمت على الأعصاب المُحيطيّة في الجسم، ليتشكل بذلك الالتهاب في القدمين.


أمراض الكبد

ما العامل المؤثّر على الأعصاب عند الإصابة بأمراض الكبد؟ تُشير النصائح الطبيّة إلى أنّ هُناك بعض العادات السيئة - أهمّها تناول الكحول- التي قد تتسبب في حدوث تلف وتندّب للخلايا المُكوّنة للكبد، الأمر الذي قد يؤثر على الخلايا بشكلٍ مُباشر ودائم، وذلك من خلال زيادة نسب البيليروبين في الدم، ويُمكن عكس هذا التأثير عن طريق الامتناع عن الكحوليّات وتناول الفيتامينات كحمض الفوليك وفيتامين ب 12، وتؤدي أمراض الكبد الكحولية إلى ظهور أعراض عصبيّة، بما في ذلك التنميل والألم في الأطراف، ويذكر من أهم الأعراض الأخرى الآتي:[١٢]


  • ظهور اليرقان على الجلد.
  • تراكم السوائل في الساقين والبطن.
  • احمرار راحتيّ اليدين.
  • العجز الجنسي عند الرجال.
  • النزيف غير الطبيعي.
  • تغيّر لون البراز، ليظهر بلونٍ فاتح.


يُمكن عكس التأثير المرضي لأمراض الكبد من خلال تجنب العادات السيئة التي يُشير إليها الطبيب المُختصّ.


اضطرابات النسيج الضام

أيمكن أن يُصاب المريض باضطرابات النسيج الضامّ دون اعتلالٍ عصبيّ؟ تُعدّ الإصابة بالاعتلال العصبي المُحيطي وتأثر أنواعٍ من الأعصاب نتيجةً لذلك، بما في ذلك الأعصاب الطرفيّة في القدم، أمرًا وارد الحدوث، خاصةً مع تواجد العوامل المناعيّة النشطة باستمرار، والتي تُهاجم العديد من الأنسجة بأنواعها، لذلك من الضروريّ أخذ الحيطة والحذر والتنبه إلى العلاقة بين العوامل السابقة عند تشخيص اضطرابات النسيج الضامّ؛ فعادةً ما يشير الاعتلال العصبي إلى وجود اضطراب كامن في النسيج الضام،[١٣]ويمكن مُلاحظة ظهور الأعراض الآتية:[١٤]


  • التعب العامّ.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • تنميل وبرودة الأطراف.
  • تورّم الأطراف.
  • وجع في العضلات والمفاصل.
  • الطفح الجلديّ.


تؤول الإصابة باضطرابات النسيج الضامّ إلى الشعور بالتعب والإعياء، إضافةً إلى الاعتلال العصبي في القدمين.


قصور الغدة الدرقية

علام يستند التأثير العصبي لقصور الغدّة الدرقيّة؟ من المُهمّ معرفة أنّ تأثير قصور الغدّة الدرقيّة على المدى البعيد وحدوث مضاعفات أمرٌ مُحتمل؛ إذ أوضح الأطبّاء المُختصّون أنّه يُمكن لقصور الغدّة الدرقيّة أن يؤثر على الأعصاب في الساقين، ليشعر المريض بألمٍ ووخزٍ وتنميل نتيجةً لتلف العصب، كما أنّ له دورًا في الإصابة بمُتلازمة النفق الرسغي، ويحدث كلّ هذا نتيجةً لتراكم السوائل، الأمر الذي يضغط على الأعصاب بشكلٍ مُباشر،[١٥]ويصاحب ذلك عادةً ظهور الأعراض الآتية:[١٦]


  • التعب.
  • زيادة الوزن.
  • الاكتئاب.
  • ضعف في القدرة العضليّة.
  • صعوبة الحركة.
  • الحساسيّة من البرد.
  • الإمساك.


قد يؤثّر القصور في الغدّة الدرقيّة على الأعصاب من خلال تراكم السوائل الناجم عن التهابها.


التعرض للسموم

هل يعدّ الكحول في هذه الحالة سامّ؟ من الواجب معرفة أنّ لاستهلاك الكحول مضارًّا عديدة، أهمّها هي التأثير السام على مُختلف أنواع الأنسجة في الجسم، خاصّة العصبيّة منها، مما يُعرّض مُستهلكيه على المدى الطويل أو فئة المُدمنين لخطر التهاب الأعصاب المُحيطيّة، بما في ذلك أعصاب القدم، ويحدث هذا التأثير نتيجةً للتعرض لبعض المواد التي تعد سامّةً أيضًا، ويذكر من أهم هذه السموم:[١٧]

  • الغراء.
  • المذيبات.
  • المُبيدات الحشريّة.
  • المعادن الثقيلة، كالرصاص والزئبق.


إنّ التعرض للمواد الكيميائيّة - وإن حدث ذلك في بيئة العمل- التأثير الكبير على الأعصاب المُحيطيّة منها أعصاب القدم لتؤول إلى التهابها.


استخدام بعض الأدوية

ما هي أنواع الأدوية التي تؤول إلى التهاب الأعصاب المُحيطيّة، وما السبب في ذلك؟ يُمكن أن تلتهب الأعصاب في الأطراف كعَرَضٍ جانبيّ لدى بعض الأشخاص عند استخدامهم الأدوية التي تؤثّر على الأعصاب بشكلٍ رئيس، ويذكر من أبرز هذه الأدوية الآتي:[١٨]


  • العلاجات الكيماويّة للسرطان: خاصّةً لسرطان الأمعاء وسرطان الغدد اللمفاويّة.
  • المُضادّات الحيويّة: من أبرزها الميترونيدازول أو النتروفورانتوين.
  • بعض العلاجات المُضادّة للصرع: من أهمّ الأمثلة عليها الفينيتوين.
  • أنواعٌ أخرى: كالأميودارون والثاليدومايد.


يُمكن أن تتسبّب بعض أنواع الأدوية - عند استهلاكها على المدى الطويل- باعتلال الأعصاب في القدم والتهابها بصورة واضحة.


الصدمة أو الضغط على العصب

هل يترتّب على انزلاق الغضرايف بين الفقرات الإصابة بالاعتلال العصبي في القدم؟ تُعدّ الإصابة الجسديّة أبرز ما يُمكن أن يتسبب بحدوث الاعتلال العصبي في القدمين، وقد تحدث هذه الإصابات عند التعرض لحوادث السيارات أو السقوط خلال مُمارسة الرياضة وما إلى ذلك، حيث يتمّ سحق الأعصاب وضغطها أو فصلها كليًا عن الحبل الشوكي، إضافةً إلى انزلاق الغضاريف، الأمر الذي قد ينتج عنه خروج الألياف العصبيّة عن موضعها الطبيعي،[١٩]ويشعر المريض في هذه الحالة في الآتي:[٢٠]


  • الإحساس بالألم الحارق، وغالبًا ما يكون في المناطق الحسّاسة.
  • التنميل.
  • صعوبة في استشعار درجات الحرارة.
  • الشعوب بالوخز في المنطقة.
  • صعوبة في ارتداء الملابس السميكة؛ إذ إنّها تؤدي إلى تفاقم الألم بشكلٍ كبير.


عادةً ما تبرز الأعراض العصبيّة عند التعرّض لصدمة أثرت على العصب بشكلٍ مُباشر.


نقص الفيتامينات

ما هي أنواع الفيتامينات التي تؤثّر على الأعصاب حصرًا؟ عادةً ما يؤثّر سوء النظام الغذائي ونقص الفيتامينات على صحّة الأعصاب، ومن أبرز هذه الفيتامينات فيتامين ب 12، إذ إنّ نقصانه يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم أولًا، ثمّ يتطوّر ليُتلف غمد الميالين المُحيط بالأعصاب المُحيطيّة في الأقدام، إضافةً إلى تأثّر الجهاز العصبي المركزي بذك أيضًا، فتبرز بعد ذلك الأعراض الآتية:[٢١]


  • انخفاض التنسيق الحركي.
  • الشعور بالألم وزيادة في نسبة التنميل في اليدين أو القدمين.
  • فقدان القدرة على الإحساس في المناطق التي يرتبط معها العصب، كالأقدام في هذه الحالة.
  • الضعف العامّ نتيجةً لفقر الدمّ.


يؤثر نقص فيتامين ب 12- وإن كان طفيفًا - على النسيج الذي يقوم بحماية الأعصاب المُحيطيّة؛ فلقلّته دورٌ في اعتلالها ثمّ تطوّر التلف.


اضطرابات الأوعية الدموية

هل يؤدي نقص التروية إلى التهاب الأعصاب المُحيطيّة؟ يُعدّ الاعتلال العصبي الوعائي vasculitic neuropathy، أحد أبرز ما يُمكن أن ينجم عن انسداد الأوعية الدمويّة، حينئذٍ تنقص تروية الأنسجة والأعضاء الرئيسة وما يترافق معها من أعصابٍ مُحيطيّة، كالقدمين على سبيل المثال، فتظهر بعض العلامات المُعتمدة على نوعيّة الألياف العصبيّة المُتأثّرة، والتي غالبًا ما تتسبّب بالآتي:[٢٢]


  • أحاسيس غير اعتياديّة أو ما يعرف بتنميل القدمين.
  • ألم وضعف في عضلات الأطراف.
  • عدم تماثل الأعراض بين كلِّ طرفٍ وآخر.


ينجم عن نقص التروية مع اضطراب الأوعية الدمويّة التهاب الأعصاب في القدمين ثم تلفها.

المراجع[+]

  1. "What is peripheral neuropathy?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  2. "Neuropathy (Peripheral Neuropathy)", my.clevelandclinic.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  3. "What Are Common Symptoms of Autoimmune Disease?", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  4. "Diabetic Peripheral Neuropathy", www.foothealthfacts.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  5. "www.healthline.com", www.healthline.com, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  6. " Preventing Infections in Cancer Patients Español (Spanish)", www.cdc.gov, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  7. "Understanding Peripheral Neuropathy -- the Basics ", www.webmd.com, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  8. "What is mixed connective tissue disease (MCTD)?", my.clevelandclinic.org, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  9. "Peripheral neuropathy", www.mayoclinic.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  10. "Symptoms of Cancer ", www.cancer.gov, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  11. "Kidney Failure (Uremic Neuropathy)", peripheralneuropathycenter.uchicago.edu, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  12. "Alcoholic liver disease", www.mountsinai.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  13. "Peripheral neuropathy and connective tissue disease", www.tandfonline.com, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  14. "Mixed connective tissue disease", www.mayoclinic.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  15. "What Hypothyroidism Can Do to Your Body", www.webmd.com, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  16. "Hypothyroidism (underactive thyroid)", www.mayoclinic.org, Retrieved 29/3/2021. Edited.
  17. "Peripheral Neuropathy", www.healthline.com, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  18. "Peripheral neuropathy ", www.nhs.uk, Retrieved 25/3/2021. Edited.
  19. "Peripheral Neuropathy Fact Sheet", www.ninds.nih.gov, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  20. " neuropathic pain", www.brainandspine.org.uk, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  21. " Nutritional and Vitamin Deficiency Neuropathy", www.foundationforpn.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  22. "Vasculitic Neuropathy", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 26/3/2021. Edited.