10 نصائح لدراسة موفقة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٨ ، ٢ أبريل ٢٠٢١
10 نصائح لدراسة موفقة في رمضان



لا تهمل تناول السحور

لماذا يجب المحافظة على وجبة السحور بالنسبة للصائم؟

الكثير من الأشخاص يهملون وجبة السحور، وخاصة الطلاب بسبب انشغالهم بالدراسة أو في النوم، وهذا الأمر غير صحيح، فيجب الحرص على تناول هذه الوجبة بشكل أساسي، كما ويجب أن تحتوي على البروتين، فهو ضروري في إبقاء الجسم محتفظ بالطاقة لفترة طويلة، لذلك يجب أن يحرص الطالب على تناول البروتين خلال وجبة السحور، وكذلك الحصول عليه في وجبة الإفطار[١]، كما ويتجنب الأطعمة التي تؤدي إلى العطش، ولعل من أهم الأطعمة التي تقلل الشعور بالعطش والتي يمكن تضمينها في وجبة السحور:[٢]


  • الفاكهة الطازجة والمبردة.
  • الخضراوات بأنواعها.
  • شرائح الليمون.

يجب تناول وجبة السحور يوميًا في رمضان لأنها تمد الإنسان بالطاقة، لليوم الثاني من أجل مواصلة الصيام وتحمل عناء العطش والجوع.


تناول الإفطار الصحي

لماذا يجب أن يكون الإفطار صحيًا؟

أثناء شهر رمضان في الغالب توجد وجبتين، الأولى قبل بدء الصيام وغالبًا ما تكون قبل الفجر بساعتين أو أقل، ووجبة الإفطار وهي الوجبة المسائية التي يتم تناولها بعد المغرب، لذلك ينصح بالابتعاد عن الوجبات الدسمة، والغنية بالدهون والسكريات، لأنها تجعلك تميل إلى التعب والخمول، وهذا الأمر من شأنه أن يؤثر على قدرتك في متابعة دروسك، لذلك يجب عليك اختيار الأطعمة التي تزيد من قوة عقلك وتساعد على الدراسة[٣]، وفيما يأتي بعض الأطعمة المفيدة للدماغ والتي يمكن تضمينها مع طعام الإفطار:[٤]


  • الأسماك: على اختلاف أنواعها مثل سمك السلمون والسردين والماكريل، حيث تعتبر من أحسن أنواع الأسماك، بسبب احتوائها على نسبة عالية من البروتين وأوميجا 3، وهو أمر ضروري لتنشيط عمل الدماغ، أيضًا سمك الرنجة والسردين مع خبز القمح الكامل، سوف تحصل على وجبة صحية طويلة الأمد تجمع بين الكربوهيدرات، والفيتامينات، والبروتين.


  • البيض: ويعد غذاء صحي وجيد للدماغ، ويجعلك تشعر بالبشع لفترات طويلة.


  • الخضراوات الورقية والغامقة اللون: مثل اللفت والسلق والسبانخ والبروكلي، فهي غنيةبالفيتامينات، والنترات ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى B6، B12، في بعض الخضراوات والتي ترفع من معدلات اليقظة والذاكرة.


  • زبدة الفول السوداني: فهي تحتوي على دهون صحية والكثير من البروتين، وهو ما يعد غذاء متكامل للدماغ.


  • المكسرات: هي أيضًا من الأغذية الجيدة للدماغ.


  • الشاي الأخضر: يوفر الكافيين للدماغ، ويحوي على مضادات للأكسدة ويعمل على زيادة التركيز، كذلك القليل من القهوة، ولكن يجب أن تشرب بحذر.


  • الفواكه الطازجة: خاصة ذات اللون الداكن مثل العنب فهي تحتوي على المزيد من مضادات الأكسدة.


الأطعمة الصحية تعمل على زيادة قوة العقل والنشاط، ولا تؤدي إلى الكسل والخمول والصداع.


أكثر من شرب الماء في أوقات الطعام

لماذا يجب الإكثار من شرب الماء بعد الإفطار ولغاية السحور؟

بسبب فترة الصيام الطويلة فإن الجسم يفقد الكثير من السوائل، لذلك ولتجنب العطش في رمضان، يجب المحافظة على رطوبة الجسم، عن طريق شرب كميات من الماء لا تقل عن لترين بين فترة الإفطار والسحور، ويجب تجنب شرب الماء بكميات كبيرة أثناء الإفطار، وإنما الأفضل توزيع عملية شرب الماء طوال فترة الليل للمحافظة على مستوى الماء في الجسم، كما ويجب تناول الأطعمة الغنية بالماء أثناء الإفطار.[١]


يساعد الماء الإنسان على الاحتفاظ برطوبة الجسم في مستويات مرتفعة، ويقلل من نسبة العطش في اليوم التالي.


احصل على القسط الكافي من النوم يوميًا

كيف تحصل على قسط كافٍ من النوم أثناء رمضان؟

من المشاكل التي يعاني منها الإنسان بشكل والطالب بشكل خاص خلال فترة شهر رمضان هو تغيير أوقات النوم بسبب الكثير من الطقوس التي يمارسها الإنسان خلال هذا الشهر، لذلك على الطالب أن يعي تمامًا أن النوم مهم بالنسبة له فهو يمنحه القوة والتركيز، مثله مثل الغذاء والماء، وبالتالي لابد من أن يخصص وقتًل كافيًا للنوم ولا يهمله خلال اليوم الواحد إذ يمكنه أخذ قيلولة في المساء أو أثناء النهار لتعويضه عن فترات النوم في الليل. .[١]

غيّر روتين الدراسة المعتاد 

كيف يتمكن الطالب من تغيير روتينه المعتاد خلال شهر رمضان؟

يتغير روتين الحياة بشكل عام خلال شهر رمضان، لذلك فمن الضروري أيضًا أن يتم تغيير أوقات الدراسة بالنسبة للطالب، وقد يقضي الطالب فترة من النهار في النوم، لكي يعوض عن فترة السهر في الليل، لذلك فإن الفترة الواقعة بين الإفطار والسحور، هي من أفضل فترات الدراسة، لاسيما أنه لا يشعر بالجوع أو العطش، ومما لا شك فيه أن الجهد سوف يكون مضاعف في رمضان، لذا عليه أن يتجنب زيادة العبء أثناء النهار على جسمه.[٣]


فمثلا أفضل وقت للدراسة، هو بعد وجبة الإفطار، حيث يستطيع النوم بعد السحور، لمنتصف النهار، ومن ثم يبدأ بالدراسة بعد أن يصحو من النوم، لغاية وقت الإفطار، ثم يسترخي ويفطر، ويؤدي صلاة التراويح، ثم يبدأ بالدراسة لغاية وقت السحور،وفيما يأتي مثال على جدول للدراسة في شهر رمضان يمكن للطالب أن يتبعه مع العلم أنه قد لا يناسب الجميع:[٥]


الوقت
المهام أو النشاط
3:30 صباحًا حتى 4:00
وجبة السحور
4:00 صباحًا حتى 12:00
النوم ( يمكن احتساب وقت الدوام المدرسي/الجامعي من ضمنها)
12:00 ظهرًا حتى 7:00 مساءً
دراسة مع فترات راحة (أو النوم لمدة ساعتين ثم الدراسة لمن يخرج للدوام صباحًا)
7:30 مساءً حتى 8:00 مساءً
وجبة الإفطار
8:30 مساءً حتى 9:30 مساءً
راحة
9:30 مساءً حتى 10:30 مساءً
التراويح
10:30 مساءً حتى 1:30 صباحًا
مراجعة ما تم دراسته


يمكن إيجاد طرق سهلة وميسرة مثل وضع خطة دراسية كل يوم واعتماد الدراسة المسائية مع النهارية وتقسيمها، أو اعتماد البطاقات التعليمية أو الملصقات التي يسهل حفظها أثناء الصيام.


خذ فترات راحة متكررة

لماذا يجب أخذ فترة راحة بين فترة وأخرى؟

لا بد من أن الصيام عن الطعام والماء لفترات طويلة، سيقلل من قوة ونشاط الإنسان عمومًا والطالب بشكل خاص، إذ إن التركيز في رمضان دائما ما يقل لدى الطالب، فلن يتمكن من الدراسة لساعات طويلة دون أخذ فترات من الراحة وبشكل متكرر، كلما أحس بالجوع والعطش من أجل تشتيت الذهن عنهما، إذ أن تأثير الصيام على ذهن الطالب يكون في هذه الفترة كبير جدَا، لذلك لا تجلس لفترات طويلة على مكتب الدراسة، بل استلقِ ومدد رجليك بعيًدا عن الكتب وشاشة الكمبيوتر، فسوف يساعدك هذا الأمر على الشعور بالتحسن، ومرور الوقت بسرعة.[٣]


قد يسبب الصوم لساعات طويلة عن الغذاء والماء، والدراسة إنهاك الجسم والعقل لذا يجب أخذ راحة كلما سمحت الفرصة.


راجع نظام دراستك مع زملائك

هل الدراسة بشكل جماعي مفيدة للطالب؟

يمكن أن تتحدى صعوبة الدراسة خلال شهر رمضان، من خلال تكوين مجموعة من زملائك في المدرسة، ومباشرة الدراسة مع بعضكم البعض بشكل جماعي، مثل هذا الأمر سوف يساعدك على الشعور بالتغيير والتجدد، كما ويجب عليك أن تجري مناقشة مع زملائك في أمور الدراسة، بحيث يقدم كل واحد منكم الدعم للآخر، فهذا سوف يحدث فرقًا كبيرا في نفسية كل واحد منكم.[٣]




عزّز من ثقتك بنفسك

كيف للطالب أن يعزز ثقته بنفسه؟

يجب على الطالب عدم الشعور بالإحباط، عندما لا يكرس نفسه للعبادة، والقيام بما يجب عليه به من أمور خلال شهر رمضان، بسبب انشغاله بالدراسة، بل على العكس ينبغي أن يدرك الطالب أن سعيه ودراسته، ستكون نتيجته إرضاء الوالدين، كما أن نجاحه سوف يمكنه من الحصول على أحسن الفرص في المستقبل، الأمر الذي يجعله يدعم الأسرة من الناحية المالية.[٦]


يمكن للطالب أن يعزز ثقته بنفسه بتذكير نفسه على الدوام، أن الدراسة وطلب العلم، هي من الأمور الأساسية التي يحث عليها الدين الإسلامي الحنيف.


خصص لنفسك مكافأة في حال نجاحك

كيف يخصص الطالب لنفسه مكافأة إذا ما نجح وحقق ما يصبو إليه؟

مما لا شك فيه أن تخصيص مكافأة ومنح نفسك راحة أمر مهم ومطلوب خاصة لو نجحت في امتحان أو بحث ما، فمن المهم منح نفسك راحة كافية، والقيام بأمور جديدة ومميزة، كالخروج للمشي، أو إجراء الرياضة الخفيفة، أو الصلاة، أو حتى أخذ قيلولة، كل تلك الأمور من شأنها أن تغير من نفسيتك وتجدد نشاطك.[٧]


كثيرة هي الأمور التي يمكن أن يقوم بها الطالب كمكافأة لنجاخه، منها الخروج لقضاء بعض الوقت مع زملاء الدراسة.


لا تنسى الدعاء والعبادة

ما هي الأدعية التي يمكن للطالب أن يدعي بها؟

الدعاء والعبادة والتوكل على الله من الأمور المهمة في شهر رمضان، خاصة الدعاء بنية صادقة، فلا يجب التقليل منه، فليس هنالك وقت أفضل للدعاء من شهر رمضان، حيث يتقبل دعاء الصائم، فالدعاء شكل من أشكال العبادة فلا تستهن به، وابذل ما في وسعك، وكن على يقين أن جميع أمورك سوف تكون بخير.[٦]




لمعرفة المزيد حول أدعية الدراسة اخترنا لك:


المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Our Top 10 Tips for Surviving Exams in Ramadan", muslimhands, 4/5/2018, Retrieved 14/2/2021. Edited.
  2. "Top 10 Low-Sodium, Thirst-Quenching Foods for the Kidney Diet", davita., Retrieved 14/2/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "How To Revise For Exams During Ramadan", topuniversities, Retrieved 14/2/2021. Edited.
  4. "Brain Food: What To Eat When Revising", topuniversities, Retrieved 14/2/2021. Edited.
  5. "Exams During Ramadan: How To Prepare", student, Retrieved 14/2/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "9 Ramadan Top Tips for Students", ilmfeed, Retrieved 14/2/2021. Edited.
  7. "How to achieve exam success while fasting for Ramadan", studyinternational, 10/5/2019, Retrieved 14/2/2021. Edited.