وظائف الكبد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٩
وظائف الكبد

الكبد

يعتبر الكبد العضو اللحمي الكبير الموجود في الجانب الأيمن من البطن، إذ يبلغ وزنه حوالي 3 أرطال تقريبًا، كما أنّ الكبد محمي بواسطة القفص الصدري ولا يستطيع الشخص الإحساس به، ويحتوي الكبد على قسمين كبيرين، يطلق عليهما اسم الفصوص الأيمن والأيسر، ويقع في أسفل الكبد عضو آخر يطلق عليه اسم المرارة، بالإضافة إلى أجزاء من البنكرياس والأمعاء، فإنهم يعملون معًا لهضم الطعام وامتصاصه ومعالجته، ويمكن الحديث أنّ الوظيفة الرئيسية للكبد هي تصفية الدم القادم من الجهاز الهضمي، قبل توزيعه إلى باقي أنحاء الجسم، كما يقوم الكبد أيضا بإزالة سموم المواد الكيميائية واستقلاب المخدرات أيضًا، ويفرز الكبد العصارة الصفراوية التي تتوجه في النهاية إلى الأمعاء، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أهم وظائف الكبد.[١]

وظائف الكبد

يعد الكبد من الأعضاء الأساسية في الجسم، ويحتوي على الماء، المواد الكيميائية، الأحماض الصفراوية التي يتم تكوينها من الكوليسترول المخزّن في الكبد، ويقوم بتصنيع العصارة الصفراوية وتخزينها في المرارة ويتم إفراز هذا العصارة للمساعدة في هضم الطعام، ويعتبر الكبد العضو الوحيد الذي يمكن استبدال خلاياه التالفة بسهوله، وللحديث عن وظائف الكبد نذكر منها ما يأتي:[٢]

  • إنتاج العصارة الصفراوية اللازمة لهضم الطعام.
  • تخزين الجلايكوجين ثم تحويله مرة أخرى إلى سكر الجلوكوز، ليتم تحويله إلى طاقة يحتاجها الجسم.
  • إنتاج عوامل تخثر الدم.
  • تصنيع الأحماض الأمينية لصنع البروتينات.
  • تخزين الحديد اللازم وذلك لإنتاج خلايا الدم الحمراء وتعتبر من وظائف الكبد المهمة.
  • تصنيع المواد الكيميائية والكولسترول اللازم لنقل الدهون.
  • تحويل مخلّفات الجسم الناتجة عن عملية التمثيل الغذائي إلى اليوريا التي يتم إفرازها في البول.
  • استقلاب الأدوية إلى الوضع النشط في الجسم.
  • تخزين الفيتامينات والمعادن مثل فايتمنات A،D،E،K ،B12.[٣]
  • امتصاص واستقلاب البيليروبين.[٣]
  • يساعد الكبد في استقلاب البروتينات حيث تعمل العصارة الصفراوية على تحطيم البروتينات.[٣]
  • تصفية الدم، إذ يعمل الكبد على ترشيح المركبات من الجسم بما في ذلك الهرمونات، مثل الإستروجين والألدوستيرون، والمركبات الغريبة من خارج الجسم، بما في ذلك الكحول والعقاقير الأخرى. [٣]
  • إنتاج الزلال: والذي يعمل على نقل الأحماض الدهنية والهرمونات الستيرويدية للمساعدة في الحفاظ على الضغط ضمن المعدل الطبيعي، ومنع تسريب الأوعية الدموية.

أمراض الكبد

بعد الحديث عن أهم وظائف الكبد، لابد من معرفة أن الكبد قد يواجه العديد من المشاكل، ويمكن أن يؤدي مرض الكبد إلى عواقب خطيرة تؤثر في صحة وسلامة الشخص، ومن الأمثلة على أمراض الكبد التي تؤثر في صحة الإنسان: [٣]

  • تليف الكبد: وهو استبدال أنسجة خلايا الكبد السليمة بأنسجة متليّفة، ويمكن أن يحدث من وجود عدة عوامل، بما في ذلك الكحول، السموم والتهاب الكبد، ويمكن أن يؤدي التليّف إلى فشل في وظائف الكبد.
  • مرض اللفافة: وهو مرض استوائي، يحدث نتيجة غزو لدودة طفيلية يطلق عليها حظ الكبد، والتي يمكن أن تبقى نائمة في الكبد لعدة أشهر أو سنوات.
  • التهاب الكبد: التهاب الكبد يحدث نتيجة تعرّض الكبد لالتهاب سببه الفيروسات، السموم أو نتيجة وجود استجابة المناعة الذاتية، ويمكن أن يشفى الكبد من تلقاء نفسه، ولكن يمكن أن يحدث فشل في الكبد في بعض الحالات الشديدة.
  • أمراض الكبد الكحولية: يؤدي شرب الكثير من الكحول إلى تلف في الكبد. ويعتبر تناول الكحول السبب الأساسي لتليّف الكبد في العالم.
  • التهاب القنوات الصفراوية: هو عبارة عن مرض التهابي خطير يصيب القنوات الصفراوية والتي يؤدي إلى تدميره، ولا يوجد سبب معروف في الوقت الحالي، على الرغم من الاعتقاد أن الجها ز المناعي الذاتي هو سبب هذه الالتهابات.
  • مرض الكبد الدهني: يحدث هذا المرض عادة عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة أو الكحول، حيث تتراكم الدهون في خلايا الكبد، فإذا لم يكن سبب المرض تعاطي الكحول، فإنّ هذه الحالة تسمّى مرض الكبد الدهني غير الكحولي.
  • متلازمة جيلبرت: هذا اضطراب وراثي يحدث نتيجة ارتفاع نسبة البيليروبين، ولا يعتبر هذا الاضطراب ضار.
  • سرطان الكبد: أكثر أنواع سرطان الكبد شيوعًا هو سرطان الكبد والأورام الصفراوية، ويكون ناتجًا من تناول الكحول والتهاب الكبد، هو سادس شكل من أشكال السرطان الأكثر شيوعًا وثاني أكثر الأسباب شيوعًا للوفاة بالسرطان.

مضاعفات أمراض الكبد

يمكن أن يتطوّر الخلل في وظائف الكبد إلى تليف وفشل الكبد، ويمكن أن تحدث المزيد من المضاعفات والمشاكل في جسم المصاب، فقد تشمل المضاعفات زيادة خطر الإصابة في النزيف والعدوى الالتهابية، سوء التغذية، فقدان الوزن وانخفاض الوظيفة الإدراكية، ويمكن أن تزيد احتمالية عد علاج أمراض الكبد بزيادة خطر الإصابة بسرطان الكبد.[٢]

نصائح لسلامة وصحة الكبد

يعتبر الكبد من أكبر أعضاء الجسم صلابة، ويقوم بأكثر من 500 وظيفة في جسم الإنسان، بالإضافة إلى أنه العضو الوحيد الذي يستطيع تجديد خلاياه، ولحماية وظائف الكبد من المشاكل لابد من توصيات للمساعدة على بقاء الكبد سليم وهي كالآتي: [٣]

  • اتباع نظام غذائي صحي: لأن الكبد مسؤول عن هضم الدهون، لذا فإنّ تناول الكثير من الدهون يؤدي إلى إرهاق الكبد، ويمكن أن ترتبط السمنة بمرض الكبد الدهني.
  • تجنب الكحول: يؤدي شرب الكثير من الكحول إلى تليّف في الكبد مع مرور الوقت، إذ أنه ينتج مواد كيميائية سامة، مثل الأسيتالديهيد والجذور الحرة، والتي تؤدي إلى أضرار جسيمة.
  • توخي الحذر عند خلط الأدوية: يمكن لبعض الأدوية الموصوفة والعلاجات الطبيعية أن تتفاعل سلبًا عند خلطها مع بعضها البعض، ويمكن أن يؤدي خلط المخدرات مع الكحول ضغطًا كبيرًا على الكبد، ويؤدي إلى إلى فشل كبدي حاد.
  • الحماية من المواد الكيميائيةالموجودة بالهواء: عند استخدام المنظفات القوية للتنظيف أو الطلاء، ويجب تهوية المنطقة جيدًا.
  • التطعيم واللقاحات: التطعيم ضروري إذا أراد الشخص السفر إلى أماكن يمكن أن يكون أهلها مصابين فيها بالتهاب الكبد A أو B، أو تنمو فيها الملاريا والتي يمكن أن تتضاعف في الكبد، ويمكن الوقاية من كلا المرضين عن طريق الأدوية الفموية والتطعيم.
  • ممارسة الجنس الآمن: ينصح بالحذر من التهاب الكبد C، إذ أنه لا يوجد مطعوم لهذا الفيروس، لذا ينصح بممارسة الجنس الآمن للحماية من نقل المرض.
  • تجنب التعرض للدم الملوث بالجراثيم: من المهم أيضًا عدم مشاركة الأشياء الشخصية المتعلقة بالنظافة مع أي شخص آخر، مثل فرشاة الأسنان، وتجنّب الإبر القذرة.

المراجع[+]

  1. "Picture of the Liver"، www.webmd.com، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Liver Disease"، www.medicinenet.com، Retrieved 11-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "What does the liver do?"، www.medicalnewstoday.com، Retrieved 11-11-2019.