هل يوجد علاج للحساسية الموسمية بالأعشاب؟ وما رأي العلم؟

هل يوجد علاج للحساسية الموسمية بالأعشاب؟ وما رأي العلم؟



هل يمكن علاج الحساسية الموسمية بالأعشاب؟

ما هي أهم أعراض الحساسية الموسمية؟ يعاني الأشخاص من أنواع مختلفة من الحساسية تبعًا للجزء المتأثر من الجسم أو للمواد المسببة للتحسس، إذ تعرف الحساسية الموسمية أو ما تسمى بحمّى القش؛ على أنها تحسس نتيجة رد فعل الجهاز المناعي لمسببات التحسس كالتأثر بحبوب اللقاح، وقد يظهر على المريض بعض الأعراض التي تتراوح من الخفيفة إلى الشديدة لتشمل كل من:[١]

  • العطاس.
  • سيلان أو احتقان الأنف.
  • حكة ودمع متكرر في العين.
  • حكة في الجيوب الأنفية أو الأذن والحلق.
  • احتقان الأذن.


يلجأ العديد من الأشخاص إلى استخدام الزيوت العطرية أو الأساسية المستخلصة من الأعشاب بالتقطير؛ واستنشاقها لتخفيف أعراض التحسس الموسمي، كانسداد الأنف والسعال والاحتقان، وبسبب محدودية الأدلة العلمية والدراسات الموضوعة التي تثبت فعاليتها والحاجة الماسة إلى المزيد من الدراسات لذا يجب استشارة الطبيب المختص قبل البدء باستخدامها.[٢]


قد تساعد الأعشاب بتخفيف أعراض الحساسية الموسمية إلا أنه يجب القيام بالمزيد من الدراسات لإثبات فاعليتها.


الأوكالبتوس

ما هي مكوناتها، وعلاقتها بتخفيف أعراض الحساسية الموسمية؟ الأوكالبتوس أو اليوكاليبتوس، واسمها العلمي Eucalyptus، وهي نوع من الأشجار التي تستوطن كل من أستراليا وتسمانيا وتعرف باسم أشجار اللثة أو الخيط، إذ تحتوي الغدد الموجودة في الأوراق على زيت عطري متطاير يدعى زيت الأوكالبتوس،[٣] بالإضافة إلى البينين والسينول،[٤] وتتراوح الجرعة العلاجية لاستخدام الأوكالبتوس من 0.05 إلى 0.2 مل في اليوم،[٥]، وبالرغم من فوائدها إلا أنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية ومنها:[٦]


  • الغثيان والقيء.
  • الإسهال.
  • ألم في المعدة.
  • دوخة.
  • ضعف في العضلات.
  • تهييج الجلد في حال تطبيقه بشكل مباشر.


أجريت دراسة قام بها مجموعة من الباحثين في معاهد البحوث السريرية ومستشفى نورديرني، في ألمانيا عام 2013م، لمعرفة أثر زيت الأوكالبتوس كمضاد لالتهابات الشعب الهوائية وكونه طارد للبلغم، وكانت حيثياتها كالآتي:[٧]

  • تم اختيار مجموعة من المصابين بالتهاب الشعب الهوائية بشكل عشوائي وكان عددهم 242 مريض.
  • تم إعطاء جميع المصابين جرعة مقدارها 200 مل من زيت الأوكالبتوس 3 مرات يوميًا لمدة 10 أيام.
  • لُوحظ تحسن واضح بعد مرور 4 أيام من أخذ العلاج وتحسنًا في درجة حدية التهاب الشعب الهوائية مقارنةً بمجموعة تم إعطاؤها دواء وهمي.
  • تم التأكيد بالدلائل الإحصائية لتناقص عدد المرات التي تكرر بها السعال بعد مضي 4 أيام على العلاج.


خلصت الدراسة إلى أن" للأوكالبتوس دور تخفيف مشاكل الشعب الهوائية".


يعد نبات الأوكالبتوس ذو أهمية علاجية في تخفيف أعراض الحساسية الموسمية كالعطاس والسعال المتكرر.


البابونج

ما هي مكوناتها، وأثرها في تقليل أعراض الحساسية؟ البابونج أو ما تعرف بال Chamomile، ويطلق عليها أيضًا البابونج الألماني أو البابونج الروماني، وتستوطن هذه النبتة في أوروبا وغرب آسيا وشمال أفريقيا،[٨] وتعد من النباتات المعمرة التي تنمو ببطء، إذ يتم جمع الرؤوس المزهرة العطرة وتجفيفها واستخراج زيت البابونج؛ الذي يعد ذو أهمية علاجية وذلك لاحتوائه على مركبات السيسكيتربينات والمركبات الفينولية، وتبلغ الجرعة الاعتيادية للاستخدام الجلدي ما يقارب ال 1.1غ إلى 15 غ يوميًا، وقد جرى استخدامها في التجارب السريرية بجرعة 8 غم منها في 1000 مل من الماء وتم استخدامها لعملية الغرغرة،[٩]ولما لها من فوائد طبية عديدة إلا أن هناك آثار جانبية لاستخدمها كالآتي:[١٠]


  • تهيج الجلد حالة تطبيقه بشكل مباشر.
  • يمكن أن يسبب النعاس.
  • قد يسبب القيء في حال استخدامه بكمية كبيرة.


أجريت دراسة في كلية هانجال شري كوماريشوار، الهند عام 2011م، وكانت الدراسة لمعرفة أثر الفعال للبابونج في تخفيف أعراض الحساسية الموسمية والأمراض الالتهابية ونشاطها كمضاد للحساسية، وكانت حيثيات هذه الدراسة كالآتي:[١١]

  • إيجاد تأثير مستخلص الميثانول من عشبة البابونج كمضاد لأعراض الحساسية، على الخلايا الأم.
  • تم قياس تفاعلات فرط الحساسية في مرحلة متأخرة للخلايا الأم.
  • أظهرت الدراسة أن الميثانول تأثيرات مثبطة للحساسية المفرطة كما لوحظت خصائصها المضادة للحكة.


خلصت الدراسة إلى أن "للبابونج أثر فعال في علاج مشاكل الحساسية الموسمية".


يمتاز البابونج بمكوناته المستخلصة طبيًا بتأثيرات مثبطة للحساسية الموسمية وأعراضها المزمنة.


محاذير استخدام الأعشاب لعلاج الحساسية الموسمية

ما هي أهم التعليمات المتبعة عند استخدام الأعشاب أو الزيوت العطرية؟ يُعد استخدام الزيوت العطرية المستخرجة من الأعشاب ذا أهمية واسعة النطاق، ولكن لا يخلو من المخاطر إزاء استعماله بشكل خاطئ أو غير مرغوب به، فقد تكون هناك حساسية لدى الأشخاص من بعض مكونات هذه الزيوت مؤدية بذلك إلى حدوث تهيج وأثار غير محبذ بها، ولهذا السبب هناك بعض التعليمات الخاصة عند استخدام الزيوت العطرية المستخرجة من الأعشاب.[١٢]


استخدام الأعشاب والزيوت العطرية لعلاج أعراض الحساسية الموسمية لا يخلو من المخاطر لذلك من الضروري أخذ استشارة الطبيب.


محاذير استخدام الأوكالبتوس

ما أهم التعليمات الواجب اتباعها عند الاستخدام؟ إن استخدام عشبة الأوكالبتوس ذات الأهمية الواسعة النطاق في المجال الطبي، وذلك لاحتوائها على مركب الفينول الذي يستوجب الحذر عند استخدامه،[١٣] للأسباب الآتية:[١٤]

  • لا تعد هذه النبتة آمنة للأطفال، إذ ظهرت بعض النوبات والمشاكل العصبية عند الأطفال.
  • لا يوجد دراسات كافية تثبت أمان النبتة على الحامل والمرضع، يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها.
  • تجنب استخدام النبتة في حالات التحسس من أي مكوناتها.
  • قد يخفض استخدام النبتة من نسبة السكر في الدم، لذا يجب مراقبة المريض في حال الإصابة بداء السكري.


عند استخدام عشبة الأوكالبتوس يجب مراعاة جميع الاحتياطات اللازمة لعدم التعرض للمخاطر.


محاذير استخدام البابونج

هل يعد البابونج آمن للحامل؟ يعد البابونج آمنًا بشكل عام عند استخدامه، إذ يستعمله البعض بخلطه مع أعشاب أخرى وتناولها بشتى الطرق، إلا أنه يجب اتباع بعض التحذيرات التي من شأنها الابتعاد عن أي مخاطر قد تحصل منها:[١٥]

  • لا يوجد دراسات تثبت أمان استخدام البابونج للحامل والمرضع، وعليه يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها.
  • تفاقم الطفح الجلدي في حال الحساسية من مكونات زيت البابونج.
  • قد يتداخل البابونج مع بعض العلاجات الدوائية كالسايكلوسبورين والوارفارين، يجب استشارة الطبيب قبل استخدام منتجات البابونج المختلفة.


يعد البابونج من أكثر الأعشاب شيوعًا وتعد آمنة عند الاستخدام، مع الحذر في حال حدوث تهيج للجلد أو استخدم من قبل المرضعات.

المراجع[+]

  1. "Seasonal Allergies: Symptoms, Causes, and Treatment", www.healthline.com, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  2. "4 Essential Oils That Could Help Your Seasonal Allergies", www.health.com, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  3. "Eucalyptus", .britannica, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  4. "Chemical composition and antibacterial activities of seven Eucalyptus species essential oils leav", ncbi, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  5. "The Health Benefits of Eucalyptus Oil", www.verywellhealth.com, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  6. "EUCALYPTUS", www.webmd.com, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  7. "Efficacy of cineole in patients suffering from acute bronchitis: a placebo-controlled double-blind trial", coughjournal.biomedcentral.com, Retrieved 13/1/2021. Edited.
  8. "Chamomile", sciencedirect, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  9. "Chamomile", www.drugs.com, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  10. "What Is Chamomile?", webmed, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  11. "Anti-allergic activity of German chamomile (Matricaria recutita L.) in mast cell mediated allergy model", ncbi, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  12. "Essential Oils: Natural Doesn’t Mean Risk-Free", www.webmd.com, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  13. "Essential Oils: Natural Doesn’t Mean Risk-Free", webmd, Retrieved 20/1/2021. Edited.
  14. "EUCALYPTUS", webmd, Retrieved 20/1/2021. Edited.
  15. "Chamomile use while Breastfeeding", www.drugs.com, Retrieved 18/1/2021. Edited.