هل يؤثر عقار المورفين على الحامل والمرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤١ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
هل يؤثر عقار المورفين على الحامل والمرضع

عقار المورفين

يعد عقار المورفين أحد الأدوية المستخدمة في علاج وتخفيف الآلام المتوسطة والشديدة، كما ينتمي المورفين إلى فئة من الأدوية تعرف باسم المسكنات الأفيونية أو المخدرة، ويعمل هذا الدواء من خلال التأثير على الدماغ لتغيير استجابة الجسم للألم وبالتالي تقليل الشعور به، تعتمد الجرعة الموصوفة من المورفين على الحالة الطبية للمريض واستجابته للعلاج، وبالنسبة للأطفال قد تعتمد الجرعة الموصوفة أيضًا على الوزن، يجب الإلتزام بالجرعة التي يحدّدها الطبيب وذلك لأنّ للمورفين العديد من الآثار الجانبية التي قد يعاني منها المريض عند استخدامه المورفين، وتزداد حدة الآثار الجانبية عند أخذ جرعة زائدة، وتشمل الآثار الجانبية للمورفين ما يأتي؛ القيء والغثيان، الإمساك، الدوخة، النعاس، زيادة التعرّق، وجفاف الفم،[١] وقد يتسبّب المورفين في مشاكل تنفّس خطيرة تهدّد الحياة، خاصة خلال أول 24 إلى 72 ساعة من العلاج أو عند أخذ جرعة زائدة، لذلك يقوم الطبيب بمراقبة المريض بعناية أثناء العلاج، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن تأثير عقار المورفين على الحامل والمرضع.[٢]

هل يؤثر عقار المورفين على الحامل

تشير الدراسات التي تم إجراؤها غلى الحيوانات والتي استخدمت فيها حقن المورفين تحت الجلد خلال فترة الحمل المبكرة عيوب الأنبوب العصبي في الهامستر والفئران، كما أظهرت الدراسات حدوث انخفاض في وزن الجنين وزيادة احتمالية حدوثالإجهاض عند استخدام أقراص المورفين الصلبة من قبل البشر، في حين أنّ المسكنات الأفيونية تعبر المشيمة فمن المتوقّع أن يسبّب استخدام هذا الدواء أثناء المخاض توقّف الجهاز التنفسي لدى الأطفال حديثي الولادة، كما يمكن أن يؤدي الاستخدام المطوّل للمواد الأفيونية أثناء الحمل إلى حدوث متلازمة الإمتناع الوليدي عند الطفل، وتختلف بداية الحالة، مدتها، وشدتها بناءً على مدة استخدام الأم للمورفين، ومقدار آخر جرعة استخدمتها الأم[٣]، لكن لم تُظهر التقارير المنشورة ارتباطًا بين المورفين والعيوب الخلقية الرئيسية حيث أجريت دراسة صغيرة واحدة فقط على 70 امرأة استخدمت المورفين في الحمل المبكر، ولم تشر النتائج إلى أنّ استخدام المورفين في الحمل المبكّر يزيد من احتمالية العيوب الخلقية، ولكن هناك حاجة إلى دراسات أكبر بكثير لاستبعاد إمكانية ارتباط المورفين بعيوبٍ معيّنة.[٤]

هل يؤثر عقار المورفين على المرضع

يمكن أن يتسبّب استخدام الأم للمورفين عن طريق الفم أثناء الرضاعة الطبيعية إلى زيادة شعور الرضيع بالنعاس، إضافةً إلى إمكانية حدوث توقّف الجهاز العصبي المركزي عند الطفل، كما يبدو أن الأطفال حديثي الولادة حساسون بشكلٍ خاص لآثار جرعات صغيرة من المسكنات المخدرة التي تتواجد في حليب الأمهات اللواتي يستخدمن المورفين، لذلك من الأفضل التحكّم في الألم باستخدام مسكّن غير مخدّر والحدّ من تناول الأمهات للمورفين من 2 إلى 3 أيام بجرعة منخفضة مع مراقبة قريبة للرضيع وذلك لتقييم الوضع[٥]، وبشكلٍ عام لا يُنصح بالرضاعة الطبيعية مع هذا النوع من العقاقير نظرًا لاحتمال حدوث أثار جانبية خطيرة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Morphine SULFATE Syringe", www.webmd.com, Retrieved 2020-05-16. Edited.
  2. "Morphine", medlineplus.gov, Retrieved 2020-05-16. Edited.
  3. ^ أ ب "Morphine Pregnancy and Breastfeeding Warnings", www.drugs.com, Retrieved 2020-05-16. Edited.
  4. "Morphine", www.medicinesinpregnancy.org, Retrieved 2020-05-16. Edited.
  5. "Morphine", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-05-16. Edited.