هل يؤثر الميدروكسي بروجسترون على الحامل والمرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٩ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
هل يؤثر الميدروكسي بروجسترون على الحامل والمرضع

الميدروكسي بروجسترون

يعد الميدروكسي بروجسترون أو Medroxyprogesterone أحد أنواع الهرمونات الأنثوية ويشبه هذا الهرمون كدواء هرمون البروجسترون progesterone والذي يتم صنعه بشكل طبيعي داخل جسم الإنسان، ويتم إعطاء هذا الدواء للنساء ليحل محل هرمون البروجسترون عندما لا يقوم الجسم بتصنيع كمية كافيه منه لتسد احتياجات الجسم بشكل مناسب، ولهذا الدوء العديد من الاستخدامات عند غير الحوامل من النساء أو اللاتي لا يعانين من انقطاع الطمث، ولهذا الدواء العديد من الاستخدامات المختلفة، ومنها أنه يدخل في علاج أو وقف النزيف غير الطبيعي في الرحم، ويساعد على إرجاع حدوث فترات الحيص الطبيعية عند النساء اللاتي توقفت عندهن الدورة منذ فترة طويلة، أو ما يسمى بانقطاع الحيض، ويتم استخدام الميدروكسي بروجسترون أيضًا بالإضافة للبروجيسترون للمساعدة في علاج أعراض سن اليأس أو انقطاع الطمث مثل الهبات الحارة، ويساعد أيضًا استخدام هذه التركيبة من الدواء في تقليل خطر الإصابة بسرطان الرحم عند مجموعة كبيرة من النساء حول العالم.[١]

هل يؤثر الميدروكسي بروجسترون على الحامل

لقد تم إجراء العديد من الدراسات على الميدروكسي بروجسترون وأثره على المرأة الحامل وجنينها، فقد تم إعطاء هذا الدواء ل 449 امرأة من بداية الأسبوع الخامس إلى الأسبوع السابع من الحمل حتى فترة الأسبوع الثامن عشر على الأقل، وتم تصنيف النساء لمجموعتين مجموعة منهم عانت من الإجهاض المتكرر والمجموعة الأخرى عانت من الإجهاض المهدد، وقد وجدت هذه الدراسات أنه لم يكن هناك تأثير خطير لهذا العقار طول فترة الحمل فلم تتعرض النساء لنزيف خلال هذه الفترة ولم يمكن هناك أي تشوهات خلقية عند الأجنة التي تلقت أمهاتهم هذا الدواء، ولذلك وجد العلماء أن الميدروكسي بروجسترون يعد من الأدوية الآمنة للاستخدام خلال فترة الحمل، ولكن يجب إجراء المزيد من الدراسات التي تبحث في هذه النقطة للتأكد بشكل كامل أن هذا الدواء ليس له أي تأثير على المرأة الحامل وجنينها وأنه لا يسبب أي تشوهات خلقية في القلب أو الأطراف أو أي أجزاء أخرى من جسم الجنين.[٢]

هل يؤثر الميدروكسي بروجسترون على المرضع

ينصح الأطباء بشكل عام من الابتعاد عن استخدام الميدروكسي بروجسترون أثناء فترة الرضاعة، وذلك لأن العديد من الدراسات قد وجدت أن هذا الدواء يتم إفرازه مع حليب الأم، والتأثيرات أو المشاكل التي يمكن أن تحدث عند الطفل الرضيع نتيجة لذلك ما زالت غير معروفة للآن، وعلى الرغم من أن هذا الدواء يمكن أن يظهر في حليب الأم بشكل كبير، فذلك لا يعمل على تغيير تركيبته أو جودته أو كميته في جسم المرأة، وقد بحثت بعض الدراسات في أثر هذا الدواء على الأطفال الرضع اللذين تعرضوا له في صغرهم، ولم تجد هذه الدراسات أي مشاكل في النمو والسلوك عند هؤلاء الأطفال.[٣]

المراجع[+]

  1. "Medroxyprogesterone", www.webmd.com, 2020-05-18, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  2. "Medroxyprogesterone acetate therapy in early pregnancy", www.ncbi.nlm.nih.gov, 2020-05-18, Retrieved 2020-05-18. Edited.
  3. "Medroxyprogesterone Pregnancy and Breastfeeding Warnings", www.drugs.com, 2020-05-18, Retrieved 2020-05-18. Edited.