نظام غذائي لزيادة وزن الطفل بصورة صحية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٠:٢٥ ، ٩ مايو ٢٠٢٠
نظام غذائي لزيادة وزن الطفل بصورة صحية

النحافة عند الأطفال

يتم تشخيص الأطفال مصابين بالنحافة عندما يكون وزنهم أقل بنسبة 5% بالمقارنة بوزن أقرانهم، ولا تقتصر النحافة على مقارنة الطفل بأقرانه في نفس العمر بل أيضًا يتم مقارنته حسب أطوالهم، حيث إن الطريقة التي يعتمدها أخصائي التغذية وأطباء الأطفال في مراقبة نمو الطفل من خلال النظر إلى طولهم ووزنهم حسب أعمارهم، ويتم ذلك من خلال مراقبة مقياس الطول والوزن من عمر الولادة إلى عمر السنتين، بعد عمر السنتين يتم استخدام مخطط النمو التابع لمراكز السيطرة على الأمراض لمراقبة الوزن، الطول أو مؤشر كتلة الجسم بالنسبة إلى العمر، حيث يعود مؤشر كتلة الجسم إلى تناسق الوزن للطول وفي حال كان مؤشر كتلة الجسم أقل من 5% بالمقارنة مع أطفال بنفس العمر يعد الطفل يعاني من النحافة، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن نظام غذائي لزيادة وزن الطفل بصورة صحية.[١]

أسباب عدم زيادة وزن الأطفال

عند ولادة الطفل قبل أوانه أو ما يعرف باسم أطفال الخداج من الطبيعي أن يعاني من النحافة وذلك لأنه يحتاج لبعض الوقت للنمو واللحاق بأقرانه، ولكن عندما يكون طفلًا كبيرًا بالعمر ويعاني من النحافة سيكون السبب الشائع هو عدم تناول ما يكفي من الطعام، بالإضافة إلى ذلك يوجد أسباب طبية أخرى للإصابة بالنحافة عند الأطفال، وفيما يأتي أسباب عدم زيادة وزن الأطفال:[١]

  • فقدان الشهية.
  • مشاكل في امتصاص العناصر الغذائية.
  • بعض الأدوية على سبيل المثال التي يتم استخدامها للأطفال الذين يعانون من فرط الحركة حيث تسبب خفض في الشهية.
  • حساسية الطعام؛ حيث إنه يعد تحديًا للطفل للحصول على السعرات الحرارية الكافية، فكلما أزداد عدد الأطعمة التي تتسبب بالحساسية كلما زاد التحدي.
  • مشاكل هرمونية أو مشاكل هضمية أو مشاكل أخرى، فهي تسبب عدم امتصاص ما يكفي من العناصر الغذائية؛ ليؤدي ذلك إلى صعوبة اكتساب الوزن لدى الطفل ومنها مشاكل في النمو.

نظام غذائي لزيادة وزن الطفل بصورة صحية

يوجد العديد من العوامل التي يجب النظر إليها عند تقييم الطفل إن كان يعاني من النحافة، حيث يجب النظر إلى عدة جوانب منها: إن كان الطفل يعاني من النحافة لفترةٍ زمنيةٍ طويلةٍ او في حال كان والدين نحيلين وأيضًا النظر إلى زيادة الطول فهو عامل مهم للنظر إن كان الطفل يعاني من النحافة أو سمنة، وللوقاية من النحافة أو معالجتها إن وجدت يجب اتباع نظامًا غذائيًا مناسبًا، وفيما يأتي نظام غذائي لزيادة وزن الطفل بصورة صحية:[٢]

  • إضافة الأطعمة التي تحتوي على الدهون الصحية وخاصة ً للقلب مثل: الأفوكادو، المكسرات والزيوت النباتية.
  • تُقديم الوجبات الرئيسية والوجبات الخفيفة التي تحتوي على الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية للطفل.
  • عدم تجاوز وجبة من الوجبات الغذائية الرئيسية بل يجب أن يتناول الطفل الطعام بشكلٍ متكررٍ لمساعدته على اكتساب الوزن.
  • تناول منتجات او مشتقات الحليب ومنها: الحليب كامل الدسم، الجبنة، جبنة قريش، اللبن، وشوربات الكريمة.
  • تناول الأطعمة العالية بالبروتين ومنها: البيض، زبدة الفول السوداني، شوربة البقوليات والمكسرات.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على النشويات ومنها: الخبز، المعكرونة مع الجبنة، الباستا، التوست الفرنسي، البان كيك، البطاطا المهروسة والعصيدة.
  • تجنب امتلاء معدة الأطفال بالمشروبات مثل العصير والحليب؛ لأنها تؤدي لعدم الشعور بالجوع لذلك يجب الحد منها وذلك من خلال شرب كوب واحد من العصير  في اليوم بينما الحليب شرب كوبين في اليوم.
  • في حال كان الطفل غير مرن في إضافة الأطعمة الجديدة لنظامه الغذائي، قد ينصح الطبيب بإضافة مشروبات مكملة غذائيًا والعالية بالسعرات الحرارية، بحيث تعد مرغوبة لدى الأطفال لإمتلاكها طعم مشابه للملك شيك وغنية بالعناصر الغذائية والمعادن.

سلوكيات تزيد وزن الأطفال بصورة صحية

على الرغم من الانتشار الواسع للأطفال الذين يعانون من السمنة، يوجد أيضًا أطفال يعانون من النحافة في بعض البلدان، ولكن الحل لا يتم من خلال إطعامهم الأطعمة الجاهزة بل يجب تغيير بعض السلوكيات تناول الطعام وتناول الأطعمة العالية بالسعرات الحرارية، وفيما يأتي سلوكيات تزيد وزن الأطفال بصورة صحية:[٣]

  • يجب إطعام الأطفال الذين يعانون من النحافة الطعام بشكلٍ متكررٍ، حيث أن نوع الطعام لوحدة غير كافي بل أيضًا كمية الطعام، ويتم ذلك  من خلال إطعامهم من 5 إلى 6 وجبات صغيرة في اليوم.
  • جعل موعد الطعام أمرًا مهمًا من خلال إطفاء التلفاز والتركيز على جعل الوجبة أمرٌ ممتعٌ.
  • وضع خيارات صحية، وذلك من خلال تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية والأهم من ذلك تناولها من قبل الوالدين ليتعلم الأطفال من خلال المشاهدة.
  • تشجيع الأطفال على ممارسة الرياضة، العديد من الأشخاص يعلم بأن ممارسة الرياضة مقترنة بنزول الوزن، إلا أن تناول الطعام بذكاء يسهم في اكتساب الوزن.
  • اختيار الوجبات الخفيفة الصحيحة، حيث إن الأطفال الذين بحاجة إلى اكتساب الوزن يجب أن يتناولوا الوجبات الخفيفة وخاصة الصحية العالية بالسعرات الحرارية وغنية بالعناصر الغذائية مثل: زبدة فول السوداني أو الجلي مع الخبز الكامل، المكسرات والفواكه المجففة أو شرائح التيركي مع الأفوكادو.

سلوكيات تزيد وزن الأطفال بصورة غير صحية

من أكثر السلوكيات التي تزيد من وزن الأطفال بطريقة غير صحية هي تناول الأطعمة العالية بالسعرات الحرارية والمنخفضة بالقيمة الغذائية، حيث إن الأطعمة العالية بالسعرات الحرارية مثل: الكيك، البسكوت، الصودا، الأطعمة سريعة التحضير قد تزيد من الوزن ولكن في المقابل قد تدفع صحة الطفل الثمن، حيث إنه قد يصاب بمشاكل صحية ومنها: سكر الأطفال وأمراض القلب والعديد من المشاكل الصحية، إن الأطعمة العالية بالسعرات الحرارية ومنخفضة القمية الغذائية مثل المشروبات المليئة بالسكر لا تعد خيارًا صحيًا لاكتساب الوزن، بل تناول الأطهمة المليئة بالقيمة الغذائية هي الخيار السليم للوصول لهدف اكتساب الوزن.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "A Dietitian’s Best Advice If Your Child Is Underweight", www.health.clevelandclinic.org, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  2. "Helping a child who's underweight (ages 5 to 8)", www.babycenter.com, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "How to Increase Weight in Children", www.wikihow.com, Retrieved 8-5-2020. Edited.