نبذة عن رواية العذبة لدوستويفسكي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٩ ، ٢٩ ديسمبر ٢٠١٩
نبذة عن رواية العذبة لدوستويفسكي

فيودور دوستويفسكي

هو فيودور ميخائيلوڤيتش دوستويڤسكي، وُلد في مدينة موسكو عاصمة روسيا عام 1821م، وهو واحد من أعظم الأدباء الرّوس في التاريخ، وأحد أشهر الروائيّين في العالم أجمع، أثَّرتْ أعماله في الأدب العالمي أجمع وتُرجمت إلى أكثر من مئة لغة حول العالم، وقد تميَّزت أعمال دوستويفسكي بحالات من اليأس والحزن والأسى، هذا الحزن الذي انعكس من روح فيودور بسبب حياته البائسة القاسية التي عاشها، ومن أبرز أعماله: الجريمة والعقاب والأخوة كرامازوڤ، عاش فيودور ستين عامًا سخَّرها في الأدب وقضاها بين الرواية والقصة يدور ويدور معه القرَّاء من جنونه، وقد توفي عام 1881م في مدينة سان بطرسبرغ، وهذا المقال سيتحدَّث عن رواية العذبة لدوستويفسكي.[١]

أعمال فيودور دوستويفسكي

قبل الحديث عن رواية العذبة لدوستويفسكي، يجدر بالذكر أنَّ هذا الأديب العظيم خاضَ في غير فنٍّ أدبي واحد، فكتب الرواية وكان من أعظم الروائيين في العالم على مرِّ التاريخ، وكتب القصة فكان قاصًّا يحمل على عاتقهِ همَّ شخصياته وخواتيم قصصه ودهشة قرَّائِهِ، وفيما يأتي أبرز أعمال الأديب الروسي فيودور دوستويفسكي في مختلف الفنون الأدبية:[٢]

  • رواية المساكين أصدرها عام 1846م.
  • رواية قصيرة بعنوان "الشبيه"، أصدرها عام 1846م.
  • رواية ذكريات منزل الأموات، أصدرها عام 1861م.
  • رواية الإنسان الصرصار، أصدرها عام 1864م.
  • رواية الجريمة والعقاب، أصدرها عام 1866م.
  • رواية الشياطين، أصدرها عام 1872م.
  • رواية الإخوة كارامازوف، أصدرها عام 1880م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "السيد بروخارشين" أصدرها عام 1846م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "قصة في تسع رسائل" أصدرها عام 1847م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "زوجة رجل آخر" أصدرها عام 1848م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "التمساح" أصدرها عام 1865م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "بوبوك" أصدرها عام 1873م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "شجرة عيد الميلاد السماوية" أصدرها عام 1876م.
  • مجموعة قصصية بعنوان "حلم رجل مضحك" أصدرها عام 1877م.

رواية العذبة لدوستويفسكي

في الحديث عن رواية العذبة لدوستويفسكي يمكن القول إنَّ هذا العمل الأدبي يُصنَّف مع فنِّ القصة القصيرة، فهي قصة قصيرة من تأليف الأديب الروسي فيودور دوستويفسكي، يروي هذا العمل الأدبي حياة رجل حزين يقف على قبر زوجته التي ماتت منتحرة من قبل، ويرجع الأديب إلى حياة هذا الرجل السابقة ويشرح تفاصيل حياته الصغيرة التي أودتْ به إلى وقوفه باكيًا أمام قبر زوجته المنتحرة، وتقول القصة إنَّ هذا الرجل كان ضابطًا في الجيش مغرورًا بقوَّته، رفض ذات يوم مبارزة رجل لاستخفافه به فتمَّ تسريحه من الجيش بحجَّة جُبنِهِ، فغادر هذا الرجل الجيش وعاش حياته المدنية بشكل طبيعي، وذات يوم وبعد أن تقدَّمتْ به السن فُتن هذا الرجل بفتاة بالغة الجمال عمرها ستة عشر عامًا، كانت هذه الفتاة فقيرة ويتيمة، فخطبها فوافقت الفتاة طامعة بالخلاص من حياتها القاسية.[٣]

وتقول رواية العذبة لدوستويفسكي إنَّه بعد زواج الرجل من هذه الفتاة تتفاجأ الفتاة العذبة بأنَّ هذا الرجل صامتٌ حدَّ الغضب والجنون، فقرَّرت بسبب صدِّه المتكرر لها أن تتخلَّص منه بعد أنَّ تحوَّلتْ مشاعرها تجاههُ من الرَّغبة والحبِّ إلى الكراهية والحقد، وفي ليلة من الليالي بينما كان هذا الرجل نائمًا، حملت العذبة مسدسه واقتربت منه ففتح عينيه وصار يحدِّق بها فارتعدتِ العذبة وأصيبت بالحمى بسبب هذه الحادثة، فحرَّك مرضها مشاعر هذا الرجل وأصبح يسهر الليالي على راحتها، وبعد أنْ تمَّ شفاؤها من الحمى حدَّثها عن ماضيه، ثمَّ قرر أن يسافر معها إلى إيطاليا، وبينما هو خارج البيت يجهِّز جواز سفره، ألقت العذبة بنفسها من النافذة بعد أن قرَّرت الانتحار بديلًا للحياة مع هذا الرجل.[٣]

المراجع[+]

  1. "من هو فيودور دوستويفسكي"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-12-2019. بتصرّف.
  2. "فيودور دوستويڤسكي"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 25-12-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "العذبة (رواية)"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-12-2019. بتصرّف.