من هو مخترع قلم الحبر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٢٣ ، ٢٤ نوفمبر ٢٠١٩
من هو مخترع قلم الحبر

الأقلام والكتابة

تحتاج كتابة الحروف والأرقام والكلمات على الورق إلى أقلام للكتابة، وهناك العديد من أنواع الأقلام التي تم اختراعها من قبل العلماء على مر العصور منها قلم الرصاص وقلم الحبر الجاف وقلم الحبر السائل وأقلام التلوين، ويتم بواسطة الأقلام كتابة جميع الكلمات بجميع اللغات الموجودة في العالم، وقد تم ذكر القلم في القرآن الكريم في قولة تعالى: {الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ}[١]، فالقلم هو أداة الكتابة التي تُساعد الجميع على التعلّم واكتساب المعرفة من جميع أنواع العلوم المختلفة، وهذا ما يدفع إلى التساؤل: "من هو مخترع قلم الحبر؟"، وهذا أيضًا محور المقال؛ حيث سيجيب هذا المقال عن سؤال من هو مخترع قلم الحبر؟.[٢]

قلم الحبر

يمكن تعريف قلم الحبر على أنه أداة لكتابة كل ما يجول في خاطر الإنسان من كلمات وأرقام وحتى الرسم، حيث يمكن رسم الرسوم الهندسية بواسطة قلم الحبر، ويوجد في قلم الحبر سائل يُسمى الحبر يخرج من رأسه عند الضغط عليه على الورق، وبتوجيه من يد الإنسان يستطيع كتابة أو رسم ما يريده الإنسان وبأي لغةٍ كانت، وقد بدأ استخدام قلم الحبر بشكله البسيط في الألف الأولى قبل الميلاد، حيث استخدم المصريون في البداية قصبًا سميكًا للكتابة في عام 300 قبل الميلاد، كما تم استخدام الريشة في إشبيليه في القرن السابع، حيث سهّلت الريشة عملية الكتابة لسهولة التحكم فيها وكذلك القراءة، ويتم غمس طرف الريشة في وعاء الحبر ثم الكتابة على الورق بالطريقة التي يراها الكاتب مناسبةً له، وقد استمر استخدام الريشة في الكتابة في قارة أوروبا حتى منتصف القرن التاسع عشر، وبعدها حل محل الريشة الأقلام المعدنية التي تحتوي بداخلها على الحبر، وظهرت النماذج التجارية لأقلام الحبر في عام 1895م، ولكن من هو مخترع قلم الحبر، هذا ما سيتم الإجابة عليه لاحقًا.[٣]

أنواع أقلام الحبر

هناك العديد من أنواع أقلام الحبر التي استخدمها الإنسان منذ بداية اختراع أقلام الحبر، ويمكن استخدام أنواع منها في الكتابة وأنواع أخرى منها في الرسم وتخطيط اللوحات الجميلة، ويمكن تقسيم أنواع أقلام الحبر إلى أقلام قديمة وأقلام حديثة، وسيتم تلخيص أبرز أنواع أقلام الحبر كما يأتي:[٤]

  • القلم المنقار: المصنوع من الخشب والذي يحتوي على القنوات الشعرية التي يخرج منها الحبر على الورقة، ويتم إعادة تعبئة القلم بالحبر عندما يفرغ.
  • فرشاة الحبر: والتي انتشرت في شرق آسيا ويتم فيها كتابة الخط العربي المميز، حيث يكون هيكل الفرشاة من الذهب أو خشب الصندل أو الزجاج، كما يكون رأس الفرشاة مصنوعًا من الشعر أو ريش الحيوانات.
  • قلم القصب: الذي تتم صناعته من القصب أو الخيزران، ويتم إحداث شق فيه على الطرف لخروج الحبر للكتابة.
  • قلم الحبر الجاف: حيث يحتوي رأسه على كرة صغيرة مصنوعةً من النحاس أو كربيد التنجستن، وتدور الكرة وتُخرج الحبر على الورقة، ويستخدمه جميع الناس نظرًا لتكلفته المنخفضة، وسيتم الإجابة عن سؤال من هو مخترع قلم الحبر تاليًا.
  • قلم الحبر السائل: ويكون مبدأ عمله مُشابهًا لمبدأ عمل قلم الحبر الجاف، ويعمل على مبدأ الخاصية الشعرية، ولكن يكون الحبر بشكل سائل أكثر من الجاف ولا يجف على الورقة بسرعة.
  • قلم التحديد: الذي يحتوي على صبغة شفافة يمكن من خلالها تحديد الكلمات المهمة من خلال التلوين فوقها فيتم تمييزها بسهولة.
  • القلم الرقمي: وهو عبارة عن جهاز إدخال رقمي، يتم من خلاله الكتابة على شاشة الهاتف المحمول بكل سهولة، وهو من التكنولوجيا الحديثة التي ظهرت مؤخرًا.

من هو مخترع قلم الحبر

إنّ من يسأل عن من هو مخترع قلم الحبر يجب أن يحدد في البداية ما هو نوع قلم الحبر، فهناك قلم الحبر الجاف وهناك قلم الحبر السائل، وكل من هذين النوعين قام باختراعه عالمين اثنين مختلفين، وسيتم الإجابة عن سؤال من هو مخترع قلم الحبر الجاف والسائل كما يأتي:[٥]

من هو مخترع قلم الحبر الجاف

قام الصحفي المخترع لاسيزلو بيرو المولود في هنغاريا عام 1899م باختراع أول قلم حبر جاف في عام 1938م، حيث لاحظ بيرو أن الحبر الذي يتم استخدامه في طباعة أوراق الصحف يجف بسرعة لذلك قرر أن يخترع قلم حبر يقوم على نفس المبدأ، وقد قام بيرو بتركيب كرة صغيرة دوّارة على طرف القلم، وأثناء تحرّك القلم على الورقة فإن الكرة تدور وتترك الحبر على الورقة ويجف بسرعة، ولكن هذه الفكرة مملوكة لجون لاود منذ عام 1888م ولكنه لم يستغلّها تجاريًا، وقد حصل بيرو على براءة الاختراع لهذه الفكرة بدلًا عنه، وقد تم استخدام قلمه من قبل سلاح الجو البريطاني في الحرب العالمية الثانية، كما قام بتسجيل براءة اختراع له في العديد من الدول الأوروبية، وتُوفي بيرو في عام 1985م.[٥]

من هو مخترع قلم الحبر السائل

قام العالم الأمريكي المخترع لويس أديسون ووترمان المولود في عام 1837م باختراع قلم الحبر السائل، حيث كان يحاول أن يُوقّع عقد عمل مهم جدًا له كموظف مبيعات في مدينة نيويورك في عام 1883م، وعندما قام لتوقيع العقد لم يكتب القلم والأسوأ من ذلك أن الحبر انسكب على عقد العمل وأتلفه، ومن ذلك الوقت دأب العالم ووترمان إلى صناعة قلم الحبر السائل واستعان في ذلك على مبدأ البحث العلمي واستخدام الخاصية الشعرية في صناعة القلم، وقد استخدم ووترمان الهواء لحث الحبر على التدفق المستمر وبقاء الحبر ثابتًا في الأنبوب دون أن ينسكب، وقد حصل على براءة اختراع مسجلةً باسمه في عام 1884م، ومع بداية عام 1899م تم افتتاح مصنع في مونتريال لصناعة قلم الحبر السائل بكافة أشكال التصميمات، وتُوفي ووترمان في عام 1901م، بعدما حقق أرباحًا كثيرة من بيع قلم الحبر.[٦]

قصة اختراع القلم الجاف

بدأت قصة اختراع القلم الجاف عندما لاحظ المخترعون بأنّ احتياطي الحبر الموجود في القناة المجوفة للريشة المستخدمة في الكتابة ينفذ بسرعة، كما أنّ حمل علب الحبر أو المحبرة من مكان إلى آخر للكتابة كان يُرهق الكُتّاب، بالإضافة إلى أن استخدام الريشة في الكتابة يصعب على العديد من الناس ولا يُتقنه إلا الماهرون في استخدامها فقط، فدأب المخترعون إلى ابتكار قلم حبر من صُنع الإنسان يوجد بداخله حبر جاهز ولا تكون هناك حاجة إلى غمس قلم الحبر في عُلبة الحبر في كل مرة يتم بها الكتابة، وقد تم تصميم أقلام حبر بأشكال مختلفة من قِبل العديد من المخترعين لكنها لم تكن بالصورة الحالية للقلم الجاف، كما فشل البعض في اختراع أقلام حبر تكون عملية وسهلة الاستخدام، وقد كان أول من اخترع قلم حبر مناسب للكتابة هو العالم ووترمان ثم يليه العالم بيرو.[٦]

المراجع[+]

  1. سورة العلق، آية: 4.
  2. "Pen", www.en.wikipedia.org, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  3. "Pen WRITING IMPLEMENT", www.britannica.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  4. "Pen", www.wikiwand.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Inventor Laszlo Biro and the Battle of the Ballpoint Pens", www.thoughtco.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Who Invented the Fountain Pen?", www.thoughtco.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.