من هو مخترع الميكرويف

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٢٥ ، ١٠ يناير ٢٠٢٠
من هو مخترع الميكرويف

الميكرويف

يجب قبل إجابة سؤال: "من هو مخترع الميكرويف؟"معرفة أنّ الميكرويف هو جهاز يستخدم لتسخين الطعام، ويمثل شكلًا من أشكال الأشعّة الكهرومغناطيسية بطول موجي يتراوح من واحد متر إلى واحد ملمتر وتوجد أشعّة الميكرويف بين أشعَة الراديو والأشعّة تحت الحمراء بتردد 2450 ميجاهيرتز[١]، أو ما بين تردد 300 ميجا هيرتز إلى 300 جيجا وقد تختلف مصادر تعريف مدى الطول الموجي و التردد في الميكرويف باختلاف عدة مصادر تابعة لمراكز الابحاث الخاصة في هذا المجال، ولكن التعريف الأكثر شيوعًا غي أوساط الهندسة ترددات الراديو ضمن طول موجي من 0.3 متر إلى 3 ملمتر و تردد من 1 جيجا هيرتز إلى 100 جيجا هيرتز[٢]

من هو مخترع الميكرويف

يمكن إجابة سؤال: "من هو مخترع الميكرويف؟" بأنّه بيرسي سبينسير الفيزيائي الأمريكي والمولود في مدينة هاولاند الأمريكية عام 1894، والذي بقي مع عمه وعمته بعد وفاة أباه بثماني أشهر من ولادته، ثم التحق بالمدرسة ليتركها بعد وفاة عمه حتى يستطيع أن يعيل عمته، وبعد فترة وجيزة درس الكهرباء لأنّ أحد مصانع الورق يحتاج أشخاصًا يعملون بهذا المجال وقد تم اختياره واثنين آخرين، بعد عمره الثامن عشر قرر أن يلتحق بالقوات البحرية الأمريكية وأصبح مهتمًا بالاتصالات اللاسكلية و جعل من نفسه خبيرًا بموجات الراديو،عمل بعدها بشركة رايثون وأصبح يقود مشروعات كُبرى للدفاع الجوي الأمريكي، لاحظ سبينسير عندما كان واقفًا أمام رادار نشط أنّ قطعة الكاندي قد انصهرت، أخذ يبحث في هذا المجال حتى توصل إلى فرن الميكرويف ليصبح صاحب إجابة سؤال: "من هو مخترع الميكرويف؟"[٣].

تأثير الميكرويف على الطعام

بعد معرفة من هو مخترع الميكرويف، التعرف على مبدأ عمله وتأثيره؛ إذ يمتص الماء الطول الموجي للأشعّة عند التردد المستخدم فتهتز الجزيئات وتتحول إلى حرارة فتعمل على رفع المحتوى الحراري للأجسام المُعَرّضة للأشعّة، حيث تتوزع الحرارة على الجسم أو الطعام بالتساو وفي جميع الاتّجاهات وفي نفس الوقت.[١].

يمكن القول بأنّ هذا الاختراع المفيد -الذي سبب التغير الجذري والثوري في استخدام الفرن العادي- صحي كليًا ولا يعرّض المرء لأي إشعاعات مثل الإشعاع النووي لأنه ضمن تردد غير مؤيّن؛ ويعتمد على تحريك جزيئات الماء الموجودة في الأطعمة مما يخلق اهتزازات تعمل على تسخينه، حيث إنّ جميع الأطعمة تحتوي على كميّة مُعينة من المياه و تختلف باختلاف نوع الطعام[٤].

لكنه ومن جهة أخرى له بعض الآثار رغم فوائده، فعند وضع الطعام لفترات طويلة داخل الميكرويف تصبح بعض العناصر الغذائية مُعرضّة للتطاير مما يفقد الطعام قيمته الغذائية مثل الخضراوات؛ حيث تتأثر تلك العناصر بالحرارة مثل فيتامين سي، وعند وضع الخضراوات في ماء ساخن تذوب بعض الفيتامينات فيها مما يفقدها قيمتها الغذائية لكن يمكن حل ذلك بوضع قليل من الماء عند طبخ الخضروات في الميكررويف[٥].

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "How Microwave Cooking Works", home.howstuffworks.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  2. "Microwave", en.wikipedia.org, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. "Percy Spencer", www.wikiwand.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  4. "Healthy Living: 10 Top Health Questions Answered", www.medicinenet.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  5. "Get Your Microwave Cooking", www.webmd.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.