مفهوم الحماية

مفهوم الحماية

حقوق الإنسان

تُعدّ حقوق الإنسان من الحاجات الأساسية التي كفلتها الأديان وأمرت بها، فلكلّ إنسان حقوق لا يجوز المساس بها أبدًا، وتشمل الحريات والحقوق التي يستحقها كل شخص، وتستند هذه الحقوق إلى مجموعة من القيم التي أقرّتها جميع المنظمات الحقوقية، والتي تضمن العيش بكرامة، والتمتع بالحريّات الأساسية، ولا تقتصر حقوق الإنسان على الكرامة والحياة، وإنما تتضمن مجموعة من التشريعات التي تُنظم حياة الناس وتكفل حقوقهم بشكلٍ رسمي، ولهذا تتفاعل العديد من الجهات والمنظمات الدولية معًا للحفاظ عليها، وذلك من خلال وسائل الإعلام والثقافات المختلفة ومنظمات الأمن والسلام الدولية، وليفهم الإنسان حقوقه لا بدّ من فهمه للحماية، وفي هذا المقال سيتم توضيح مفهوم الحماية.[١]

مفهوم الحماية

مفهوم الحماية من الناحية اللغوية يوازي مفهوم الحماية اصطلاحًا، مع اختلاف تخصيص مفهوم الحماية لكل نوعٍ من أنواعها، ومفهوم الحماية لغويًا بحسب ما ورد في معجم المعاني: مصدر للفعل حَمَى، ويعني الوقاية والصيانة والحفظ والحصانة التي يتمتع بها شخص أو شيء أو جهة معينة، أما مفهوم الحماية اصطلاحًا فيختلف باختلاف أنواعها، فحماية المواطنين تعني صيانتهم ووقايتهم، وحماية البيئة تعني منع إصابتها بالتلوث، وحماية المستهلك تعني منع استغلالهم، ويوجد أيضًا حماية الاقتصاد وحماية التجارة وغيرها من الاصطلاحات الكثيرة لهذا المفهوم الواسع.[٢]

تعني الحماية من الناحية الإنسانية أن يكون الأشخاص في منأى عن جميع أشكال العنف والاضهاد، وأن يكونوا في أمان نفسي وجسدي يضمن لهم الحياة الكريمة بعيدًا عن جميع أشكال التهديد، وهي أيضًا شاملة لجميع الممارسات والأنشطة التي تضمن الحفاظ على حياة الأشخاص وضمان حقوقهم القانونية والسياسية والإنسانية، ومنع وصول الأذى إليهم بأي شكلٍ كان، ويوجد العديد من المواثيق الدولية التي تضمن الحماية.[٣]

المنظمات الدولية للحماية

بعد توضيح مفهوم الحماية، تجدر الإشارة إلى بعض المنظمات الدولية المهمة المتخصصة بالحماية، والتي تسعى إلى الحفاظ على الأرواح والحقوق والممتلكات وحمايتها من أيّ شيء ممكن أن يتعدى عليها، وتشمل الحماية التي تقوم بها المنظمات الدولية العديد من أشكال الحماية، وأبرز هذه المنظمات ما يأتي:[٣]

  • منظمات حقوق الإنسان: تسعى هذه المنظمات إلى حماية الإنسان من خلال رصد التعدّيات والتجاوزات التي يمارسها البعض ضدّ هذه الحقوق، ومنع الانتهاكات التي قد تؤدي إلى سلب حقوق الإنسان وحرياته.
  • المؤسسات التنموية: تسعى هذه المنظمات إلى منع جميع أشكال العنف والوقاية بالتنسيق مع الحكومات، وذلك لحماية الإنسان والبيئة والحيوان وغيرها.
  • المجتمع الدوبلوماسي: يشمل السفارات والقنصليات التي تتولى حماية مواطنيها المغتربين في جميع أنحاء العالم، كما تشمل المبعوثات الدولية ومبعوثي الأمم المتحدة.
  • بعثات حفظ السلام: تقوم بحماية الإنسان من خلال الرقابة على وقف إطلاق النار وتحقيق السلام في الدول التي تدور فيها الحروب، والإشراف على تنفيذ القرارات الدولية المتعلقة بمختلف أشكال الحماية، وتُرسل هذه البعثات من قبل منظمات حقوق الإنسان في الأمم المتحدة التي تُشرف على الحماية الدولية بكافة أشكالها.

المراجع[+]

  1. "حقوق الإنسان"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 01-03-2020. بتصرّف.
  2. "تعريف و معنى حماية في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-02-2020. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "ما هي الحماية؟"، www.globalprotectioncluster.org، اطّلع عليه بتاريخ 29-02-2020. بتصرّف.