معنى آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ٢٩ يوليو ٢٠٢٠
معنى آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

سورة البقرة

تُعدُ سورة البقرةِ من أطولِ سورِ كتاب الله تعالى، حيثُ يبلغ عدد آياتِها مئتان وستٌ وثمانون آية، وهي بعد سورة الفاتحة في ترتيبِ المُصحف وقيل أنّها أول سورة نزلت في المدينة المنورة، ما عدا قول الله تبارك وتعالى: {وَاتَّقُواْ يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ}،[١] فهي آخرُ آيةٍ نزلت من القرآن الكريم وقد نزلت يوم النحر في حجة الوداع، وكذلك آياتُ الربا ومنها قول الله تبارك وتعالى: {وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا}،[٢] فهي من أول الآيات نزولًا، ولعظمِ هذه السورةِ وفضلها وبهائها وتنوعِ مواعظِها وكثرةِ أحكامها فقد سُميت بفسطاطِ القرآن، وقد جاء في سورة البقرة أعظمُ آيةٍ في كتابِ الله تعالى؛ وهي آيةُ الكرسي ولها فضلٌ عظيمٌ بينّهُ رسول الله في سُنتهِ، كما وتضمنت سورةُ البقرة آية المداينة وهي قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ}،[٣] التي تُعدُ أطول آيةٍ في القرآن الكريم.[٤]

معنى آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

ذُّكر في سورةِ البقرة العديد من أسماء الأنبياءِ وقصصهم، ومن الأنبياء الذين ذكروا في سورة البقرة نبي الله إبراهيم -عليه السلام- حيثُ قال الله تباركَ وتعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}،[٥] ومعنى هذه الآية وتفسيرها كما جاءَ في كُتب المفسرين كما يأتي:[٦]

تفسير ابن كثير

في تفسير ابن كثير لقول الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، جاءت هذه الآيةُ في معرضِ الرد على الكافرين بعدما ابتدعوا وأحدثوا من إشراكٍ بالله تعالى مخالفٌ لملةِ إبراهيم الخليل، فملةُ إبراهيم هي الملةُ الحنيفةُ، فقد قام إبراهيم - عليه السلام- بتوحيد الله تعالى وتنزيهِهِ عمن سواه، ولم يشرك به أحدًا طرفة عين وتبرأ من كلِ ما يعبده قومه ومن كل معبودٍ غير الله تعالى، حتى أنه تبرأَ من أبيه حيثُ قال الله تعالى: {إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا ۖ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ}،[٧] وقد امتدحَ الله تعالى إيمان إبراهيم الخليل في عديدٍ من آياتِهِ، وجاءت هذه الآية لتُخبر المشركين أنّ من يُعرض ويخالف نهج نبي الله إبراهيم وطريقته، يكون قد ظلمَ نفسه وسفِهها بسوءِ تدبيرِهِ وتركه طريق الحق والصواب إلى طريق الضلال، حيثُ إنه يكون قد خالفَ طريق من اصطفى الله تعالى في الدنيا للهداية والرشاد، فمن تركَ طريقتهُ ومسلّكه هذا واتّبعَ طريق البغي والضلالة يكونُ قد سفه نفسها وظلمها وهو أعظمُ الظلم، حيثُ قال الله تعالى: {إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ}،[٨] وقال قتادة وأبو العالية: "نزلت هذه الآية في اليهود؛ أحدثوا طريقا ليست من عند الله وخالفوا ملة إبراهيم فيما أخذوه، ويشهد لصحة هذا القول قول الله تعالى: {مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلَا نَصْرَانِيًّا وَلَٰكِن كَانَ حَنِيفًا مُّسْلِمًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ}،[٩][١٠]

تفسير البغوي

جاءَ في تفسير البغوي لقول الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، نزلت هذه الآية لأن عبد الله بن سلام دعا أولاد أخيه سلمة ومهاجر إلى الإسلام وقال لهما: "قدْ علِمتُمَا أنَّ اللَّهَ عزّ وجلَّ قال في التّوراة: إنِّي باعِثٌ من ولد إِسماعِيل نبِيّا اسمه أحمَد فمن آمن به فقد اهتدى ومن لم يؤمن به فهوَ ملعون"، فأسلم سلمة ولم يُسلم مهاجر فأنزل الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، أي يترك دين إبراهيم وشريعتِهِ، ومعنى رغبَ عنه أي تركه ،ومعنى سفهَ نفسه فقال ابن عباس: "خَسِرَ نَفْسَهُ"،وقال الكلبي: "ضَلَّ مِنْ قِبَلِ نَفْسِهِ"، قال أبو عبيدة: "أَهْلَكَ نَفْسَهُ".[١١]

تفسير القرطبي

جاء في تفسير القرطبي لقول الله تعالى:{وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، وفي هذه الآية توبيخٌ وتقريعٌ فمن يعرض بنفسه عن ملة إبراهيم وشريعته يكون قد سفه نفسه، وقيل من سَفِهَ نفسه هم اليهود والنصارى، أعرضوا عن ملة خليل الله إبراهيم واتخذوا النصرانية واليهودية بدعة ليست من عند الله تعالى، وقيل سفهَ نفسه بمعنى جَهِل أي جَهلَ أمر نفسه فلم يفكر فيها.[١٢]

تفسير الطبري

جاء في تفسير الطبري لقول الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}،أي من يزهد في ملة إبراهيم ويتركها رغبةً عنها إلى غيرها، وأراد الله بذلك النصارى واليهود لاختيارهم الديانة النصرانية واليهودية على الدين الإسلامي ولأن ملة خليل الله إبراهيم هي الديانة الحنيفة المسلمة حيثُ قال الله تبارك وتعالى: {مَا كَانَ إبْرَاهِيم يَهُودِيًّا وَلَا نَصْرَانِيًّا وَلَكِنْ كَانَ حَنِيفًا مُسْلِمًا}،[١٣] ومن يترك هذه الملة ويتبع غيرها قد سفهَ نفسه.[٦]

تفسير السعدي

جاء في تفسير السعدي لقول الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، أي من يرغب عن ملة خليل الله إبراهيم بعدما عَرفَ فضلَهُ إلا من جهلَ نفسَهُ وقبلَ لها بأقل مما تستحق، فلا أفضل ولا أرشد من ملة إبراهيم الحنيفة، وبعدها أخبرَ الله تعالى عن حالتهِ في الدنيا وفي الدارين وكيف اصطفاه الله تعالى واختارَهُ ووفقه للأعمال التي جعلته من عباده الصالحين وفي أعلى الدرجات.[٦]

تفسير ابن عاشور

جاء في تفسير ابن عاشور لقول الله تعالى:{وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، وجاءت هذه الآيات كنتيجةٍ لما سبقها من أدلة، فلما بيّن الله تعالى فضل نبيه إبراهيم كانَ من المعلوم أن من يعدل عن دينه وهو صاحب هذه الفضائل كُلها ويترك الاقتداء به إلا سفيهٌ بلا عقلٍ أو رأيٍ، والرغبة هنا هي العدول عن أمر والملة هي الدين حيثُ قال الله تعالى: {وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ}،[١٤] وسفهَ معناها استخفَ فالسفاهةُ هي اضطرابُ العقل وخفته، والسفاهةُ في الأفعال هي القيامُ بأعمالٍ لا يرضى بها أهل المروءة، والسفاهةُ في المال هي إضاعته، والمقصود من هذه الآية هو تسفيه المشركين في إعراضهم عن الدين الإسلامي وما دعاهم رسول الله له بعدَ ما بيّنَ لهم حقيقةَ الإسلام وأنه أساسهُ وما قامَ عليه هو الدين الحنيف وهي كما عُرفت عندهم بأنها ملة خليل الله إبراهيم.[٦]

معاني المفردات في آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

في كتاب الله تعالى ألفاظ لم تنزل لمجرد التلاوةِ فحسب، بل له غايةٌ أسمى وأعظم وهي تدبر آياتهِ وفهم معانيه والعمل بما جاءَ به[١٥]؛ وعليه فلا بُدّ من بيان معاني المفردات في قوله الله تعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، وهي كما يأتي:

  • يَرْغَبُ: أي يترك الشيء ويزهد فيه وينصرف عنه.[١٦]
  • مِّلَّةِ: الشريعةُ أو الدِّينُ، كمِلَّةِ الإِسلام والنصرانية، وهي اسمٌ لما شَرَعَ اللهُ لعباده بوساطة أَنبيائه ليتوصلوا به إِلى السعادة في الدنيا والاَخرة، وملة إبراهيم تعني دين إبراهيم.[١٧]
  • سَفِهَ: حملَ نفسه على السفه أي الخفةُ والطيش، وسفهَ نفسه أي أهلكها.[١٨]

إعراب آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

ولإعرابِ كتاب الله تعالى أهميةٌ كبيرةٌ منها ما يتجلى في فهمِ بعضِ الآياتِ والقدرةِ على تفسيرها وإظهار الجانب البياني منها، وأما إعراب قول الله تبارك وتعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، فهو كما يأتي:[٦]

  • وَمَن: الواو استئنافية، من اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ.
  • يَرْغَبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
  • عَن مِّلَّةِ: عن حرف جر وملة اسمٌ مجرور وعلامة جره الكسرة وهما متعلقان بالفعل يرغب.
  • إِبْرَاهِيمَ: مضاف إليه مجرور بالفتحة لأنه اسمٌ أعجميٌ ممنوعٌ من الصرف، والجملة في محل رفع خبر مَن.
  • إِلَّا مَن: إلا أداة حصر، مَنْ اسم موصول مبني على السكون في محل رفع بدل من الضمير المستتر في يرغب.
  • سَفِهَ: فعل ماضٍ منصوب وعلامة نصبهِ الفتحة والفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود إلى من.
  • نَفْسَهُ:مفعول به وقيل منصوب بنزع الخافض أي سفه من نفسه، والجملة صلة الموصول.

الثمرات المستفادة من آية: ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه

كتاب الله تعالى في آياتِهِ الحكم والمواعظ، وينبغي تدبر آياتِهِ وفهمها وتذكرها والعمل بما جاءَ بها وأما الثمرات والعبر المستفادة من قول الله تبارك وتعالى: {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ}، فهي كما يأتي:[٦]

  • إن الدين الإسلامي هو الديانة الحنيفة التي اختارها الله تعالى لعباده وهي ملةُ إبراهيم الخليل.
  • إن الدين الإسلامي هو ما ارتضاه الله لعباده فمن يرغب عنه إلى غيره يكون قد سفه نفسه.
  • إن من يحيد عن الدين الإسلامي يكون قد خسرَ نفسه وأهلكها وظلمها أشد أنواع الظلم.
  • إن الله تعالى جعلَ فضلًا عظيمًا لنبيهِ وخليلهِ إبراهيم أثبته الله تعالى في هذه الآية وفي غيرها من الآيات.

المراجع[+]

  1. سورة البقرة، آية:281
  2. سورة البقرة، آية:275
  3. سورة البقرة، آية:282
  4. "سورة البقرة"، ar.wikipedia.org، 2020-07-16. بتصرّف.
  5. سورة البقرة، آية:130
  6. ^ أ ب ت ث ج ح "ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه ۚ ولقد اصطفيناه في الدنيا ۖ وإنه في الآخرة لمن الصالحين"، www.quran7m.com، 2020-07-16. بتصرّف.
  7. سورة الأنعام، آية:79
  8. سورة لقمان، آية:13
  9. سورة آل عمران، آية:67
  10. "( ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه ولقد اصطفيناه في الدنيا وإنه في الآخرة لمن الصالحين"، islamweb.net، 2020-07-16. بتصرّف.
  11. "تفسير: (ومن يرغب عن ملة إبراهيم إلا من سفه نفسه) "، www.alukah.net، 2020-07-16. بتصرّف.
  12. "وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَن سَفِهَ نَفْسَهُ ۚ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا ۖ وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ "، quran.ksu.edu.sa، 2020-07-16. بتصرّف.
  13. سورة آل عمران، آية:67
  14. سورة البقرة، آية:120
  15. "فهم القرآن وتدبره"، ar.islamway.net، 2020-07-17. بتصرّف.
  16. "تعريف و معنى يرغب في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com. بتصرّف.
  17. "تعريف و معنى مِّلَّةِ في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، 2020-07-23. بتصرّف.
  18. "تعريف و معنى سَفِهَ في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، 2020-07-23. بتصرّف.