معلومات عن حبوب حساسية الأنف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٨ ، ٢٣ يونيو ٢٠١٩
معلومات عن حبوب حساسية الأنف

حساسية الأنف

حساسية الأنف والتي تُعرَف أيضًا بحمى القش هي إحدى حالات الحساسية التي تصيب جسم الإنسان والتي تنتج عن مهاجمة الجهاز المناعي لمؤثر غير مؤذٍ للجسم بشكل طبيعي، ولكن عند بعض الأشخاص يُعَرِّف الجهاز المناعي هذا المؤثر على أنّه ضار ويهاجم الجسم، وعليه فإنّه كَردِّ فعلٍ يهاجمه أيضًا، ونتيجةً لذلك تنتج الحساسية على شكل التهاب مُزمن في أنسجة الأنف الداخلية متى ما تعَرَّضَ الجسم لهذا المؤثر. [١]، وبدورها تقوم حبوب حساسية الأنف بمساعدة الجسم للتخفيف من تأثير الأعراض التي تُصاحب الحساسية، ولكن ما هي أعراض حساسية الأنف؟

أعراض حساسية الأنف

هنالك عدة أعراض تصاحب حساسية الأنف، تشمل أعراضًا خارجية في الغالب، وتتراوح في درجة تأثيرها على الفر، ومن هذه الأعراض المختلفة ما يأتي: [٢]

  • العطاس والسعال.
  • سيلان واحتقان الأنف وفقدان حاسة الشمّ.
  • صداع الرأس وألم الأُذن.
  • شعور بالحكة في الحلق.
  • دُماع العينين، الشعور بالحكّة فيهما، احمرارهما، وتورُّمِهِما.
  • شعور عام بالنُعاس، الخمول، والتعب.

آلية حدوث حساسية الأنف

من أجل فهم آلية عمل حبوب حساسية الأنف وكيف تساعد على التخفيف من تأثير الأعراض المصاحبة للحساسية، يتوجب أولًا التطرق لآلية حدوث حساسية الأنف، وهنا تجدر الإشارة إلى أنّ هناك نوعان رئيسان من هذه الحساسية:[٣]

  • حساسية أنف موسمية، والتي تحدث عادةَ في الربيع والخريف.
  • حساسية أنف دائمة.

وتبدأ عملية حدوث حساسية الأنف بدخول الجسم الغريب - ولكنه ليس بفيروس أو بكتيريا على سبيل المثال - على جسم الإنسان عن طريق القنوات العليا للجهاز التنفسي، وفي حالة حساسية الأنف فإنَّ من الأمثلة على هذا الجسم الغريب حبوب اللقاح الخاصة ببعض النباتات، الغبار، وبعض الحيوانات مثل القطط.[٤] ولكن على عكس معظم الأشخاص، فإنّ جسم هذا الإنسان يقوم بِردّي فعل:[٥]

ردّ فعل آني فوري

والذي يستمر من ساعتين إلى ثلاث ساعات ويقوده الغلوبيولين مناعي هـ IgE المتواجد على سطح الخلايا الصارية mast cells والتي هي أحد أنواع خلايا الدم البيضاء. ينتج الغلوبيولين مناعي هـ IgE عقب تفاعل بعض أنواع من البروتين المعروف بالسيتوكين cytokine مع أحد أنواع خلايا الدم البيضاء: الخلايا اللمفاوية نوع باء B lymphocytes، و مِن ثُمَّ يرتبط الغلوبيولين مناعي هـ بالمستقبل الخاص به المتواجد على سطح المؤثر الذي يحاربه الجسم وينتج عن ردّ الفعل هذا زوال حبيبات الخلايا الصارية، وبالمحصلة يتم إفراز هرمون الهيستامين الذي يسبب عدد من الأعراض المصاحبة للحساسية مثل العطاس.

ردّ فعل مُتأخر

خلال هذه المرحلة يحدث فيها استمرار للمرحلة السابقة وقد يستمر الردّ الفعل المتأخر لأربع وعشرون ساعة و تحدث هذه المرحلة بعد أربع إلى ست ساعات من تحفيز الحساسية حيث بالإضافة إلى هرمون الهيستامين المُفرَز بالمرحلة السابقة، يُفرَز نتيجةً لعدةِ تفاعلات تقودها بعض أنواع الخلايا البيضاء المزيد من الهيستامين، ويُفرَز أيضًا وسطاء الإلتهاب: اللوكوترايينات Leukotrienes وكاينين Kinins من أكثر الأعراض وضوحًا خلال هذه المرحلة هو الإحتقان الأنفي.

أنواع حبوب حساسية الأنف

لإدارة الحساسية الأنفية قد يلجأ بعض المرضى إلى العلاج بحسب نصيحة أطبائهم، والخيارات المتاحة للعلاج تتضمن نوعين رئيسين هما العلاج الدوائي والعلاج المناعي، ويمكن توضيح كل منها كالآتي:[٦]

العلاج الدوائي

يتنوع العلاج الدوائي الخاص بحساسية الأنف أو حمى القش ما بين المضادات الدوائية ومزيلات الاحتقان وأنواع أخرى، ويمكن ذكر أكثر هذه الأنواع المستخدمة في العلاج كالآتي:

  • حبوب الجيل الأول من مضادات الهيستامين: من أشهر الأدوية في هذه المجموعة دوائئ الدايفينهيدرامين Diphenhydramine والكلورفينرامين Chlorpheniramine.
  • حبوب الجيل الثاني من مضادات الهيستامين: من أشهر الأدوية في هذه المجموعة دوائئ سيتيريزين Cetirizine، ليفوسيتريزين Levocetirizine، و لوراتادين Loratadine.
  • حبوب مضادات اللوكوترايينات LTRA، ومن أشهرها المونتيلوكاست Montelukast.
  • حبوب إزالة الإحتقان، ومِن أشهرها سودوافدرين Pseudoephedrine.
العلاج المناعي لإزالة التحسس
ويُنصح به في حال عدم استجابة المريض للعلاج الدوائي، ويتمّ إعطاء العلاج المناعيّ بإحدى طريقتين: إمّا عن طريق الحقن، أو يتمّ إعطاؤه عن طريق حبوب حساسية الأنف والمصممة خصيصًا لوضعها تحت لسان المريض بحيث يبدأ تأثير هذه الحبوب بشكلٍ أسرع، مواكبةً بذلك ردّ الفعل الآني.

المراجع[+]

  1. "What Is an Allergic Reaction?", www.healthline.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  2. "Allergic Rhinitis", emedicine.medscape.com, Retrieved 22-06-2019. Edited.
  3. "Allergic Rhinitis", www.healthline.com, Retrieved 22-06-2019. Edited.
  4. "Everything you need to know about hay fever", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-06-2019. Edited.
  5. "Overview on the pathomechanisms of allergic rhinitis", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 22-06-2019. Edited.
  6. "Allergic Rhinitis Treatment & Management", emedicine.medscape.com, Retrieved 22-06-2019. Edited.