معلومات عن عاصمة بوليفيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠١ ، ١٨ نوفمبر ٢٠١٩
معلومات عن عاصمة بوليفيا

بوليفيا

تُعدّ دولة بوليفيا موطنًا للعديد من القوميات حيث تقع دولة بوليفيا في قارة أمريكا الجنوبية و تبلُغ مساحتُها 1،083301 كيلومترٍ مربع من الأرض و 15،280 كيلومترٍ مربع من المياه، مما يجعلها أكبر 28 دولةٍ في العالم بمساحةٍ إجمالية تبلغ 109.8581 كيلومترٍ مربع[١]، وسابع أكبر بلد غير ساحلي في العالم، أصبحت بوليفيا دولةً مستقلةً في عام 1825 لتصبح واحدةً من الجمهوريّات المستقلة عن التاج الإسبانيّ، و يبلغ عدد سكان بوليفيا أكثر من 11 مليون نسمة، وتشترك دولة بوليفيا في حدودها مع 5 دول هي: الأرجنتين و باراجواي و بيرو و تشيلي و البرازيل، وفيما يأتي سيتم التحدث عن عاصمة بوليفيا.[٢]

عاصمة بوليفيا

كما هو متعارفٌ عليه بأنّ أغلب دول العالم تمتلك عاصمةً واحدةُ إلّا أنّ هناك أقلية تمتلك عاصمتين، وبوليفيا إحدى تلك الأقليات من دول العالم حيث تمتلك عاصمتين وهما سوكري ولاباز؛ إحداهما العاصمة الفعلية التي تضمُّ الوزارات و المؤسّسات الحكومية و السفارات وغيرها ألا و هي لاباز، وعاصمةٌ معتَرفٌ بها دستوريًا حيث تم تصنيفها أيضًا ضمن مواقع التراث العالمي وهي مدينة سوكري، وهنا سيتم الحديث عن عاصمة بوليفيا الدستوية والوطنية بشيء من التفصل.[٣]

تاريخ عاصمة بوليفيا

كانت و لازالت بوليفيا تشتهر في صناعة تعدين المعادن وتطويرها، حيث يتواجد القصدير والفضة في تراكيز ثقيلة غرب سوكري في بلدة بولوسي، وكان أصحابُ مناجم الفضة يتمركزون في كل من سوكري ولاباز حيث كان غالبية مالكي المناجم الفضية في سوكري، و معظم مالكي مناجم القصدير في لاباز، خلال هذه السنوات كانت صناعة القصدير جديدةً نسبيًا، سرعان ما تفوقت صناعة تعدين الفضة على القصدير في الإيرادات.[٤]

بحلول عام 1898 شهدت بوليفيا اضطرابًا سياسيًا حيث تَشَكلَ حزبين سياسيين قويين الحزب الليبرالي وحزب المحافظين، حيث تمركز حزب المحافظين في مدينة سوكري وكان معظم أعضاء الحزب من أصحاب مناجم الفضة وأصحاب مناجم القصدير الذين يعيشون في لاباز كانوا أعضاء في الحزب الليبرالي، في حرب عام 1899 تغلب حزب الليبرالي على حزب المحافظين وقُرِرَ عندها نقل مقر الحكومة إلى مدينة لاباز، أدت محاولة نقل العاصمة إلى لاباز إلى حربٍ أهليةٍ وكانت النتيجة هو إبقاء سوكري العاصمة دستوريا و نقل السلطة التنفيذية والتشريعية إلى لاباز.[٤]

سوكري

هي عاصمة بوليفيا الدستورية وتم تسمييتها بهذا الاسم على شرف المحرر أنطونيو خوسيه دي سوكري، تقع سوكري في الجزء الجنوبي الأوسط من البلاد، على ارتفاع 2،810 مترًا، هذا الارتفاع يُعد مرتفع نسبيًا وهذا يمنح المدينة مناخًا محيطيًا باردًا على مدار السنة، ينقسم سوكري إلى ثماني مناطق مرقمة، الخمس الأولى منها هي مناطق حضرية في حين أن المقاطعات 6 و 7 و 8 هي مناطق ريفية، ويدير كل منها رئيس بلدية يعينه رئيس بلدية سوكري، ويوجد في مدينة سوكري مطار الكنتاري الذي يقع على بعد 30 كيلو مترًا إلى الجنوب، كما يوجد أيضًا المحكمة العليا وهي الفرع القضائي الذي يديره سوكري، و تشتهر سوكري في مبانيها التاريخية سيتم التحدث عنها لاحقا في هذا المقال. [٥]

لاباز

مدينة لاباز هي عاصمة بوليفيا الإدارية، تقع غرب وسط بوليفيا على بعد حوالي 68 كيلو مترٍ جنوب شرق بحيرة تيتيكاكا و على ارتفاع يتراوح بين 10،650 و 13،250 قدمًا فوق مستوى سطح الماء، وبهذا تُعد لاباز هي أعلى عاصمة وطنية في العالم، ترتبط لابازعن طريق السكك الحديدية والطرق السريعة مع الموانئ البحرية في بيرو وشيلي وكذلك مع الأرجنتين والبرازيل، و من الجدير بالذكر أنّ لاباز كانت أكثر مدن بوليفيا ازدحامًا بالسكان حتى نهاية القرن الحادي والعشرين عندما تجاوزتها سانتا كروز، تشتهر لاباز بالصناعات وسيتم التحدث عن صناعاتها بشيء من التفصيل لاحقا.[٦]

البناء في سوكري

خلف الاستعمار الذي شهدته سوكري عاصمة بوليفيا العديد من الآثار وهذا ما جعلها حاضنة للعديد من المباني القديمة والكلاسيكية الاستعمارية، ومن الجدير بالذكر أن سوكري هي موطن لعدة متاحف بما فيه متحف النسيج ومتحف الأطفال[٧] وهنا سيتم التحدث عن أبرز المباني في سوكري. [٥]

  • بيت الحرية.
  • وسط مدينة سوكري، حيث بني في عام 1621 وهو أهم مبنى في البلاد حيث تأسست الجمهورية في هذا المبنى على يد سيمون بوليفار الذي كتب الدستور البوليفي.
  • المكتبة الوطنية، وتم بنائها في نفس العام من تأسيس الجمهورية ، و هي أول وأهم مركز تاريخي وتوثيقي في البلاد، تحتوي المكتبة الوطنية على وثائق تعود إلى القرن السادس عشر.
  • كاتدرائية العاصمة، ولقد تم بناء الكاتدرائية بين عامي 1559 و 1712، وتضم "Museo Catedraliceo" وهو أول وأهم متحف ديني في البلاد، و تحتوي الكاتدرائية على كمية هائلة من المجوهرات المصنوعة من الذهب والفضة والأحجار الكريمة.
  • الحكومة ذاتية الحكم لادارة تشوكيساكا، يعد هذا أحد أفضل المباني في فن العمارة الجمهورية، وقد تم الانتهاء منه في عام 1896، حيث كان أول قصر للحكومة في بوليفيا ولكن عندما تم نقل الحكومة إلى لاباز أصبح قصر تشوكيساكا للحكم.
  • محكمة العدل العليا، في 16 يوليو 1827 تم إنشاء المحكمة العليا للأمة، من بين الشخصيات البارزة في تاريخها الدكتور بانتليون دالينس ، الذي كان رئيسًا للمحكمة العليا مرتين و أصبحت معروفة باسم والد العدالة البوليفية، حيث تم تصميمه على الطراز الكلاسيكي الحديث.

الصناعة في لاباز

لا يزال لاباز هو المركز الرئيس لمؤسسات التصنيع التي تنتج سلع المنتجات النهائية للبلاد، حيث يقع حوالي ثلثي التصنيع في بوليفيا في لاباز رغم كونها ليست عاصمة بوليفيا الدستورية، ومن الجدير بالذكر أنّ الصناعة في بوليفيا تُهيمن عليها معالجة المعادن وإعداد المنتجات الزراعية حيث تقوم النباتات الصغيرة بجزء كبير من الصناعة، و مع هذا فإنّ مدينة لاباز هي مدينةٌ حضريةٌ، يتم إنتاج الغذاء ومنتجات التبغ والملابس والسلع الاستهلاكية المختلفة ومواد البناء والأدوات الزراعية، يتم مشاهدة عروض أسعار القصدير في لاباز باهتمام وثيق حيث يُعتبر كمؤشر على ازدهار البلاد؛ ثلث الإيرادات الوطنية وأكثر من نصف إجمالي الجمارك في عام 1925 كانت مستمدة من القصدير، أيّ باختصار فإنّه لا غنى عن المعدن فهو المحور الذي تدور حوله الحياة الاقتصادية في بوليفيا، ومن الجدير بالذكر أن ودائع القصدير في بوليفيا ثاني أكبر مستنقع في العالم.[٦]

المراجع[+]

  1. "Where Is Bolivia?", worldatlas.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  2. "Bolivia ", wikiwand.com, Retrieved 5-11-219. Edited.
  3. "Bolivia", britannica.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "What Is The Capital Of Bolivia?", worldatlas.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Sucre ", wikiwand.com, Retrieved 5-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "La Paz NATIONAL ADMINISTRATIVE CAPITAL, BOLIVIA", britannica.com, Retrieved 6-11-2019. Edited.
  7. "Sucre NATIONAL CONSTITUTIONAL CAPITAL, BOLIVIA", britannica.com, Retrieved 6-11-2019. Edited.