معلومات عن التهاب الجلد التماسي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٩ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
معلومات عن التهاب الجلد التماسي

التهاب الجلد التماسي

يصاب به الأشخاص عند ملامسة بعض المواد التي تؤدي إلى حدوث رد فعل تحسسي أو التي تؤدي إلى تهيّج الجلد، وقد تظهر العديد من الأعراض عند حدوث هذا الالتهاب كالحكة أو احمرار الجلد أو تكون التقرّحات، وعادةً ما لا يكون هذا المرض خطيرًا، وهو غير معدٍ، ويوجد نوعين لهذا الالتهاب؛ النوع الأول التهاب الجلد التماسي التهيّجي وهو الأكثر شيوعًا ويحدث عند ملامسة بعض المواد كالمنظفات أو المواد الكيميائية، والنوع الثاني التهاب الجلد التماسي التحسسي وهو الأقل شيوعًا، ويحدث عند استخدام بعض المواد التي تسبّب الحساسيّة كالعطور أو الأصباغ أو الأدوية، وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن علاج هذه الحالة عن طريق استخدام العديد من الطرق والتي سيتم توضيحها لاحقًا.[١]

أسباب التهاب الجلد التماسي

يوجد العديد من الأنواع لهذا الالتهاب كالتهاب الجلد التماسي التحسسي والتهيجي والضوئي، وتجدر الإشارة إلى أن التهاب الجلد التماسي الضوئي هو الأقل شيوعًا بين تلك الأنواع، ويحدث عند تفاعل الجلد مع أشعة الشمس، ويوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث هذا الالتهاب، ولكن تختلف هذه الأسباب باختلاف النوع، وسيتم توضيحها، وهي كالآتي:[٢]

  • أسباب التهاب الجلد التماسي التحسّسي: يحدث عند تفاعل الجلد مع بعض المواد التي تؤدي إلى حدوث الحساسية كالمطاط أو العطور أو مستحضرات التجميل أو البلوط السام أو المجوهرات المصنوعة من النيكل والذهب، وهذا التفاعل سيؤدي إلى إطلاق الجسم لبعض المواد الكيميائية والتي تسبب هذا الالتهاب.
  • التهاب الجلد التماسي التهيّجي: يحدث عند ملامسة الجلد لبعض المواد السامة كالمنظفات أو رذاذ الفلفل أو أحماض البطاريات أو الكيروسين أو الصابون، وأيضًا وعند بعض الأشخاص قد يحدث نتيجة كثرة تعرض اليدين للماء.

علاج التهاب الجلد التماسي

قد يقوم الطبيب المختص بتشخيص التهاب الجلد التماسي عن طريق سؤال المريض عن الأعراض التي ظهرت عليه، وأيضًا قد يقوم بإجراء اختبار بدني يتم من خلاله فحص الجلد، وعند التأكد من الإصابة سيقوم الطبيب بعلاج هذا الالتهاب باستخدام بعض الأدوية، والتي سيتم توضيحها، وهي كالآتي:[٣]

  • الكريمات والمراهم الستيرويدية: يتم تطبيقها بشكلٍ موضعي وتساعد على تخفيف الطفح الجلدي الذي يحدث نتيجة هذا الالتهاب، وتجدر الإشارة إلى أنه عادةً ما يتم استخدام هذه الأدوية مرة أو مرتين في اليوم ولمدة من أسبوعين إلى أربعة أسابيع.
  • الأدوية الأخرى: في الحالات الشديدة من الإصابة سيقوم الطبيب بوصف أدوية الكورتيكوستيرويد والتي تؤخذ عبر الفم لعلاج الالتهاب، وأيضًا قد يقوم باستخدام الأدوية المضادة للهيستامين لتخفيف الحكة والمضادات الحيوية لعلاج العدوى البكتيرية.

مضاعفات التهاب الجلد التماسي

يحدث التهاب الجلد التماسي في المنطقة التي لامست المواد المسببة لهذه الحالة، وقد يؤدي هذا الالتهاب إلى ظهور طفح جلدي أحمر اللون والذي عادةً ما يستمر لمدة أسبوعين إلى أربعة أسابيع، وأيضًا قد يؤدي إلى حدوث جفاف وتشقق للجلد أو تكون بثور أو حدوث تورم أو الشعور بحرقان في المنطقة المصابة، وتجدر الإشارة إلى أن خدش المنطقة المصابة أثناء حكها بشكلٍ متكرر سيسبب زيادة رطوبتها وتسرب السوائل منها مما يؤدي إلى توفير بيئة مناسبة لنمو الجراثيم وبالتالي حدوث العديد من المضاعفات كالالتهابات البكتيرية أو الفطرية.[٣]

المراجع[+]

  1. "Contact Dermatitis", www.healthgrades.com, Retrieved 06-01-2020. Edited.
  2. "?What Is Contact Dermatitis", www.healthline.com, Retrieved 06-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Contact dermatitis", www.mayoclinic.org, Retrieved 06-01-2020. Edited.