معلومات خاطئة عن الغرق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٦ ، ٨ مارس ٢٠٢٠
معلومات خاطئة عن الغرق

السباحة

تعد رياضة السباحة من الرياضات المفيدة للجسم كله، فهي تعمل على حركة جميع عضلات الجسم، ويمارسها الجميع فهي مناسبة للأطفال وكبار السن والنساء والرجال، ويجدر الذكر أن تاريخ هذه الرياضة يرجع لسنة 2500 قبل الميلاد التي بدأت في مصر وتطورت هذه الرياضة إلى أن سُجّلت كرياضة رسمية في الألعاب الأولمبية سنة 1896، وأصبحت رياضة أساسية حيث يتم تدرسيها وتدريبها لجميع الفئات العمرية من الصغار أو الكبار في المدارس ومراكز التدريب، وأصبح لها أنواع عدة وأشكال ممارسات مختلفة وطرق سباحة متنوعة، وأصبحت تُمارس كمسابقات وتحديات بين الدول واشتهرت على مدار العالم كرياضة مهمة ومفيدة، وسيتم ذكر في هذا المقال عن مخاطر السباحة بشكل عام ومعلومات خاطئة عن الغرق.[١]

نصائح لممارسة السباحة

عادةً تعد السباحة من الرياضات الآمنة على جميع الأفراد، ولكن يجب التمّكن من السباحة بطريقة صحيحة ومعرفة معلومات خاطئة عن الغرق ويجب السباحة بوجود منقذين مدربين للإشراف لضمان سلامة السباحين إن كان في البحر أو في برك السباحة، ويجدر الذكر أنه يجب استشارة الطبيب قبل ممارسة رياضة السباحة إن كان الشخص يعاني من إصابة معينة في العضلات أو غيرها كتمزق العضلي أو الالتواء أو ما شابه فقد تزيد من الإصابة مع ممارسة السباحة، وأيضًا على مرضى الصدفية أو الذين يعانون من أي مشاكل جلدية أخرى الحذر عند ممارسة السباحة فقد يتهيج الجلد عند السباحة في الماء المعقم بمواد كيميائية مثل الكلور، كما أنه يجب بشكل عام حماية البشرة من حروق الشمس عن طريق استخدام واقي شمسي، ومحاولة التأكد من نظافة المياه المراد السباحة بها.[٢]

معلومات خاطئة عن الغرق

تقريبًا أكثر من عشرة حالات وفاة تحدث يوميًا في أميركا نتيجة الغرق، وقد يستخف بعض الأشخاص بالغرق أو لا يعرفون كيفية حدوثه أو قد يظنوا أنهم ممارسين للسباحة بشكل جيد وقد يتعرضوا للغرق، وسيتم ذكر بعض المعلومات الخاطئة عن الغرق:[٣]

  • الذين يمارسوا السباحة بشكل جيد لا يغرقوا: فقد يكون السباح غير مسيطر على السباحة إن شرب الكحول أو تناول أي دواء يسبب النعاس، أو قد مارس السباحة بشكل مطول أرهقت جسده، لذا قد يتعرض للغرق حتى وإن كان ممارس السباح سباح ماهر.
  • الغرق الجاف أو الثانوي غير حقيقي: قد يغرق الشخص بعد خروجه من الماء فهي حقيقة وليست خرافة، فقد يدخل الماء إلى جوف الشخص خلال السباحة وقد تؤثر على عملية التنفس بعد السباحة الذي قد يسبب اختناقه، وهي حالات غرق نادرة.
  • الشخص الغارق قد يصرخ أو يطلب النجاة: فهي لا تحصل دائمًا، فلا يُسمع صوت الغارق وقد يغرق تحت الماء بدون سماع صوته خاصة الأطفال.
  • قد تسبب الصدمة الكهربائية تحت الماء الغرق: هذه المعلومة صحيحة، ولكنها تحدث في المياه النقية ليس في المياه المالحة، لأن جسم الإنسان في المياه النقية موصل أكثر للكهرباء وبالتالي قد تسبب الكهرباء شلل في جسمه وغرقه.
  • الأطفال أكثر عرضة للغرق: أثبتت الدراسات أن نسبة وفاة الكبار أكثر من صغار السن.
  • الغرق دائمًا يسبب الوفاة: هذه المعلومة خاطئة فقد يتعرض الغارق للتدخل طبي وإسعافات أولية تساعده في النجاة من الغرق وإخراج السوائل من الرئة.
  • العوامات تجعل السباحة آمنة عند الأطفال: فقد تكون أكثر خطورة خاصة إن كان الطفل لا يعرف السباحة، فيجب أن يكون تحت إشراف المختصين.

المراجع[+]

  1. "Swimming", www.britannica.com, Retrieved 03-03-2020. Edited.
  2. "What Are the Top 12 Benefits of Swimming?", www.healthline.com, Retrieved 03-03-2020. Edited.
  3. "Drowning Myths: What to Know Before You Dive In", www.webmd.com, Retrieved 03-03-2020. Edited.