مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٣ ، ٢٢ فبراير ٢٠٢٠
مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد

عيد الميلاد

هو أهم أعياد الديانة المسيحية بعد عيد القيامة، وهو تذكار لميلاد المسيح ويكون بتاريخ 24 من ديسمبر ونهار يوم 25 من ديسمبر في التاريخ اليولياني، الكتاب المقدس لم يقم بذكر تاريخ ميلاد المسيح لكن آباء الكنائس هم الذين حددوا الموعد بهذا التاريخ، وأيضا من التقاليد التي قاموا بوضعها في الكنيسة بأن يكون العيد في منتصف الليل، وذكر في كتاب إنجيل الطفولة ليعقوب بأن الميلاد كان في منتصف الليل، ومع عدم قدرة الآباء المسيحيين من تحديد موعد دقيق لميلاد اليسوع حدد آباء الكنائس عيد الشمس هو موعد لذكرى الميلاد، ورمزا لاعتبار المسيح هو شمس الزمن الجديد وأيضا بأنه نور العالم، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد.[١]

الاحتفال بعيد الميلاد المجيد

وبعد الحديث عن عيد الميلاد سيتم الحديث في هذا المقال عن الاحتفال بعيد الميلاد المجيد ومظاهر يوم عيد الميلاد المجيد والاحتفال بعيد الميلاد المجيد وكان أول تحدث عن احتفالات عيد الميلاد عام ثلاثمئة وست وثلاثين للميلاد، في تاريخ الرومان القديم، جاءت إشارة فيه إلى أن يوم الخامس والعشرين من ديسمبر يوم الاحتفال بالميلاد المجيد، ويبدو أن الاحتفال بهذا اليوم كان متأثرا بمهرجانات القبائل الوثنية التي كانت تحتفل بها في ذلك الوقت، وكان الرومان القدماء يقومون بعمل الاحتفالات لإله الحصاد لديهم، ولإله الضوء، وكان الكثير من سكان أوروبا الشمالية يقومون بعمل المهرجانات في النصف من ديسمبر للاحتفال بموسم الحصاد عندهم، أما في القرن 19 الميلادي، أصبحت هناك عادات في عيد الميلاد المجيد ويعد القيام بتزيين شجرة عيد الميلاد المجيد وارسال بطاقات عيد الميلاد المجيد إلى الأشخاص القريبين والأصدقاء والمقربين، وبابا نويل الذي جاء مكان القديس نيكولاس وكان يقدم الهدايا للأطفال والأصدقاء من أكثر العادات انتشارا، وبعد الحديث عن الاحتفال بعيد الميلاد المجيد سيتم التحدث في الفقرة التالية عن مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد.[٢]

مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد

وبعد الحديث عن الاحتفال بعيد الميلاد المجيد سيتم التحدث في هذه الفقرة عن مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد ومن مظاهر يوم عيد الميلاد المجيد وهو احتفال بعيد الميلاد المسيح ويسبق هذا الاحتفال الصوم وإقامة القديس في الكنيسة وإشعال النار في الكنيسة وأخذ البركة منها ويقوم المحتفلون بهذا العيد بصنع السمبوسك والكعك والمعمول ومدة هذا العيد يومين ويكون طعام العيد هو الديك الرومي وشراء الألبسة الجديدة وأيضا من مظاهر الاحتفال بيوم عيد الميلاد المجيد في الثقافة الغربية التي أدخلت حديثا هي شجرة الميلاد وبابا نويل، وعند الأوروبيين كان يسمى هذا العيد بكريسمس ومن مظاهر هذا العيد في مصر هو بيع الفوانيس والشموع المزهرة وهناك بعض الناس كانوا يحرقون جزء من شجرة الميلاد ويحتفظون فيها ظنًا منهم أنها تجلب الحظ.[٣]

المراجع[+]

  1. "عيد_الميلاد"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-2-2020. بتصرّف.
  2. "عيد_الميلاد"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 15-2-2020. بتصرّف.
  3. "مظاهر الاحتفال عيد الميلاد"، www.books.google.jo، اطّلع عليه بتاريخ 22-02-2020.