مصادر تلوث الهواء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
مصادر تلوث الهواء

تلوث الهواء

يُعتبر تلوث الهواء من المشكلات البيئية الخطيرة التي تحمل الكثير من التبعات السلبية على الإنسان والنبات والحيوان وعلى الطبيعة بشكلٍ عام، ومع تطور الحياة وتطور التكنولوجيا ازداد حجم هذه المشكلة ووصلت إلى حدودٍ خطيرة، خصوصاً أن تلوث الهواء يؤثر بشكلٍ مباشر على صحة الإنسان، خصوصاً أن مصادر التلوث أصبحت كثيرة وتحتاج إلى وضع سياساتٍ عدة لتقنين استخدامها وللحدّ من التلوث، وفي هذا المقال سنذكر أهم مصادر تلوث الهواء وكافة أنواعها، وطرق التقليل من حجم أخطارها.

مصادر تلوث الهواء

  • عوادم السيارات تُعتبر الملوث الأول للهواء، نظراً لكثرة أعداد السيارات ووسائل النقل بشكلٍ عام وازديادها باستمرار، بالإضافة إلى أنها المصدر الأول الرصاص وأول أكسيد الكربون وأكاسيد النيتروجين والمركبات العضوية السامة المتطايرة.
  • احتراق الوقود الأحفوري يشمل هذا اشتعال المشتقات النفطية واحتراق الفحم، حيث تُساهم هذه المواد بانبعاث غازات سامة للهواء الجوي وحدوث عدة ظواهر بيئية خطيرة مثل المطر الحمضي وثقب الأوزون.
  • الأتربة والغبار تشمل هذه الملوثات جميع الجسيمات الدقيقة التي تنتشر في الهواء الجوي وتُسبب تعكره، وتأتي غالباً من أثر الرياح القوية المثيرة للغبار ومن مخلفات البناء ومن قيادة المركبات على الطرق وخصوصاً الطرق الترابية.
  • الأنشطة الصناعية تُسبب الأنشطة الصناعية المختلفة مثل المصانع الكبرى، إنتاج العديد من الغازات السامة مثل أكاسيد النيتروجين وأكاسيد الكبريت والعديد من المركبات العضوية المتطايرة.
  • المذيبات يُعتبر استخدام المذيبات الكيميائية من أهم أسباب تطاير المركبات العضوية في الهواء الجوي، وتُستخدم المذيبات في طلاء الأسطح والتنظيف الجاف والتخلص من الدهون والشحوم.
  • غاز الطهي ومحطات الوقود تُعتبر سبباً في تطاير المركبات العضوية السامة إلى الهواء الجوي لكنها أقل تأثيراً مما ذكر سابقاً.
  • الحرائق تُعتبر الحرائق بشكلٍ عام وخصوصاً حرائق الغابات، من أكثر الأخطار التي تُسبب تلوث الهواء لأنها تُسبب انبعاث الدخان والغازات السامة كما أنها تدمر الغطاء النباتي الذي ينقي الهواء.
  • الأنشطة الزراعية تشمل هذه استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة العضوية وغيرها من المواد التي تُسبب انبعاث المركبات السامة في الهواء.
  • عملية التخلص من النفايات العادية والمشعة تُسبب النفايات العادية انبعاث غازات سامة وكريهة الرائحة في الهواء الجوي، أما النفايات المشعة فتعتبر من أخطر أنواع الملوثات ولها العديد من التبعات السلبية.

طرق الحد من تلوث الهواء

  • إلزام السيارات والمركبات بشكلٍ عام بإجراء الفحص الدوري للحفاظ على كفاءتها والتقليل قدر الإمكان من انبعاث الدخان والغازات السامة منها.
  • زيادة الاعتماد على الطاقة البديلة مثل طاقة الرياح وطاقة الماء والطاقة الشمسية.
  • إلزام المصانع بوضع مصافي على فوهات المداخن الخاصة فيها للتقليل قدر الإمكان من انبعاث الغازات السامة.
  • زيادة الغطاء النباتي وزراعة المزيد من الأشجار.