ما طريقة استخدام حمض الفوليك للحامل؟

هذه هي طريقة استخدام حمض الفوليك للحامل

تُنصح جميع الحوامل بأخذ المكملات الغذائية لحمض الفوليك (Folic acid)، لأنه مهم لحماية جنينك من الإصابة بتشوّهات الأنبوب العصبي (Neural tube defects)،[١] فهذا الأنبوب يتطوّر لتكوين الدماغ والحبل الشوكي لطفلك، وأيّ مشكلات في تكوينه قد تؤدي لتشوّهات خلقية،[٢]وفيما يأتي نُبين لكِ طريقة استخدام حمض الفوليك:[٣]

  • ابلعي الحبوب كاملةً مع كوب من الماء، دون محاولة مضغها أو كسرها.
  • يمكنكِ أخذ حمض الفوليك مع الطعام أو بدونه.
  • لا يوجد وقت مفضّل لأخذ حمض الفوليك، ولكن حاولي أخذه في نفس الوقت من كل يوم (مثلًا بعد تناولكِ للإفطار)، حتى لا تنسي أخذه.[١]

ماذا تفعل الحامل لو نسيت أخذ حمض الفوليك؟

إذا نسيتِ أخذ حمض الفوليك، خذي الحبة عندما تتذكّرينها فورًا، إلا في حال اقتراب موعد الجرعة التالية، حينها خذي الجرعة التالية في وقتها، ولا تأخذي جرعتين معًا أبدًا.[٤]

هل يتعارض حمض الفوليك مع أيّ أدوية؟

نعم، قد يتعارض حمض الفوليك مع بعض الأدوية والمكملات الغذائية، لذلك أخبري الطبيب بكل الأدوية التي تأخذينها قبل أن تبدئي بأخذ حمض الفوليك، ومن أبرز هذه الأدوية ما يأتي:[٥]

  • مضادات الحموضة (Antacids) المحتوية على المغنيسيوم، والألومنيوم،

فهي تُقلل من امتصاص جسمك لحمض الفوليك، ولذا عليك الفصل بينها وبين حمض الفوليك بما لا يقلّ عن ساعتين.

  • فينيتوين (Phenytoin)، وفينوباربيتال (Phenobarbital)،

وهي أدوية لعلاج الصرع.

  • المضادات الحيوية (Antibiotics).
  • ميثوتركسيت (Methotrexate).
  • الأدوية والمكملات الغذائية المحتوية على الزنك.
  • سلفاسالازين (Sulfasalazine).
  • كوليسترامين (Cholestyramine).

هل يتسبب حمض الفوليك بأي آثار جانبية؟

في الغالب لن تعاني من أيّ آثار جانبية بسببه، فهو آمن، إلا أن بعض النساء قد يصبنَ بالغازات، أو يشعرنَ بالغثيان بسبب حمض الفوليك، ولكنّ هذه الآثار خفيفة، ولا تستمرّ.[٣]

كم الجرعة المناسبة من حمض الفوليك للحامل؟

يُوصى بأن تأخذ المرأة 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًا، وقد يرفع الطبيب هذه الجرعة إلى 5 ملليغرام يوميًا في الحالات الآتية:[٦]

  • إذا كان هناك تاريخ من الإصابة بتشوّهات الأنبوب العصبي في عائلتكِ أو أصيب به جنينكِ في حمل سابق.
  • إذا كنتِ تأخذين أدوية علاج الصرع.
  • إذا كنتِ مصابةً بأحد الأمراض الآتية:
    • السكري.
    • مرض حساسية القمح أو السيلياك (Coeliac disease)، وهو مرض لا يستطيع فيه الأشخاص تناول الأطعمة المحتوية على الجلوتين (Gluten)، فهذا سيُسبب رد فعل من جهاز المناعة، ويتسبب بإصابتهم بالإسهال، والغازات، وآلام البطن.[٧]
    • فقر الدم المنجلي (Sickle cell disease)، والذي يؤثر على شكل خلايا الدم الحمراء، إذ بدلًا من أن تكون حمراء ومستديرة، تتحوّل إلى شكل يُشبه الهلال أو المنجل.[٨]

متى تبدأ الحامل باستخدام حمض الفوليك؟

يُنصح أن تبدئي بأخذ مكملات حمض الفوليك عندما تبدئين بالتخطيط للحمل، وحتى الأسبوع 12 من حملكِ (أيّ خلال أول 3 أشهر من الحمل).[٩]

ملخص المقال

ينبغي لكِ أن تأخذي 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًا خلال أول 12 أسبوعًا من حملكِ، إذ يجب عليكِ بلع الحبوب كاملةً مع كوب من الماء، ويمكنكِ أخذه مع الطعام أو بدونه، ومن الأفضل أن تأخذيه في نفس الوقت كل يوم حتى لا تنسيه، وإذا نسيتِ حبة منه، خذيها حينما تتذكرينها فورًا، إلا لو اقترب موعد الحبة التالية، حينها خذي الجرعة التالية فقط في موعدها، ومن الأفضل أيضًا أن تخبري طبيبكِ بكل الأدوية والمكملات الغذائية الأخرى التي تستخدمينها، منعًا لتعارضها مع حمض الفوليك.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Folic acid for pregnancy: Sources, dosage, and uses", medicalnewstoday, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  2. "Why do you need to take folic acid when pregnant?", health.qld.gov, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Folic acid", hse, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  4. "How and when to take folic acid", nhs, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  5. "Taking folic acid with other medicines and herbal supplements", nhs, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  6. "Folic acid", patient, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  7. "Celiac disease", mayoclinic, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  8. "Sickle cell anemia", mayoclinic, Retrieved 19/10/2022. Edited.
  9. "Folic Acid and Pregnancy", kidshealth, Retrieved 19/10/2022. Edited.

1 مشاهدة