ما هي عاصمة سنغافورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٠٩ ، ٢٤ أكتوبر ٢٠١٩
ما هي عاصمة سنغافورة

جمهورية سنغافورة

قبل الإجابة عن سؤال المقال الرئيس: "ما هي عاصمة سنغافورة؟"، يجب التطرق للحديث عن جمهورية سنغافورة التي تُعتبر دولة جزيرية ذات سيادة؛ حيث تقع جنوب شرق آسيا، وعلى بعد 137 كم شمال خط الاستواء، وتتكون من جزيرة واحدة رئيسة، و62 جزيرة أُخرى، وهي دولة عريقة يُقدّر عمرها بآلاف السنين، وتم تأسيس سنغافورة الحديثة عام 1819 م، على يد السيد ستامفورد رافلز، كمركز تجاري لشركة الهند الشرقية البريطانية، ولكن بعد انهيار الشركة في عام 1858 م، أصبحت الجُزر تحت السيطرة البريطانية المُباشرة، باعتبارها مستعمرة التاج المعروفة باسم مستوطنات المضيق، ثم تم احتلالها من قبل اليابان في الحرب العالمية الثانية، وأصبحت دولة ذات سيادة في عام 1965 م، وفيما يأتي ستتم الإجابة عن سؤال ما هي عاصمة سنغافورة.[١]

عاصمة سنغافورة

يمكن الإجابة عن سؤال: "ما هي عاصمة سنغافورة؟" بمدينة سنغافورة -عاصمة جمهورية سنغافورة- التي تحتل الجزء الجنوبي من الجزيرة، وتتميز بموقع استراتيجي على المضيق الذي يقع بين المحيط الهندي، وبحر الصين الجنوبي، بالإضافة إلى أنها بجانب مرفأ المياه العميقة هناك، الأمر الذي جعلها أكبر ميناء في جنوب شرق آسيا، وأحد أهم وأكبر المراكز التجارية في العالم، وتُسمى مدينة سنغافورة بمدينة الأسد، أو مدينة الحدائق؛ لأنها تُعرف بحدائقها المٌتعددة، والأشجار المصطفة على جانبي الطرق فيها، كما ويطلق عليها البعض أيضًا آسيا الفورية؛ لأنها تُقدم للسائح لمحة سريعة عن الثقافات التي جُلبت إليها من قبل المهاجرين من جميع أنحاء آسيا، وبهذا تمت .[٢]

السياحة في عاصمة سنغافورة

بعد معرفة ما هي عاصمة سنغافورة، يمكن استعراض المعالم السياحية فيها، إذ تحتوي مدينة سنغافورة على العديد من المعالم السياحية، التي تجعلها وجهة سياحية رئيسة في البلاد، كالمعابد والمساجد والنُصب التذكارية وفي ما يأتي استعراض لبعض منها:[٣]

متحف سنغافورة الوطني

يُعتبر أقدم متحف في جمهورية سنغافورة، حيث تم بناؤه في عام 1849 م باسم مكتبة ومتحف رافلز، ويعرض المتحف المعروضات المتعلقة بتاريخ سنغافورة، كما ويضم المتحف إحدى عشرة قطعة أثرية ثمينة، كرسومات ويليام فاركهار للنباتات والحيوانات، والزخارف الذهبية للتلال المقدسة، وقد تم بناؤه على طراز عصر النهضة الجديد لسنغافورة.

قصر السعادة السماوية

هو عبارة عن معبد شهير في جمهورية سنغافورة، وهو مُخصص لإله البحر الصيني مازو، حيث يُعد من أقدم معابد شعب الهوكيين، إذ تم بناؤه ما بين عامي 1821م و 1822م، وكان البحارة، والمهاجرين يزورونه عند وصولهم للمدينة؛ ليشكروا الآلهة مازو على وصولهم بآمان، ويتميز المعبد بأسطح مزخرفة وبلاط مُلون، بالإضافة إلى التماثيل الجميلة الموجودة على مدخله الخارجي، راسمًة بذلك مشهدًا في غاية الجمال يسرّ الناظرين إليه.

متحف النعناع للألعاب

يعرض المتحف مجموعة خاصة من الألعاب القديمة للأطفال، حيث تم افتتاح المتحف في الخامس من شهر آذار عام 2007، في منطقة الفنون والتراث في مدينة سنغافورة، حيث يتم عرض أكثر من 3000 لعبة تذكارية طفولية من منتصف القرن التاسع عشر وحتى منتصف القرن العشرين هناك.

مسرح فيكتوريا وقاعات الحفلات الموسيقية

هو مركز لفنون الأداء الجميلة، تم تصميمه في المنطقة الوسطى من سنغافورة بطريقة جمالية مميزة، واستغرق بناء المجمع من عام 1862 م وحتى عام 1909 م، وتتم استضافة جميع المعارض، والمناسبات العامة، والاجتماعات السياسية، والعروض المسرحية، والموسيقى، وما إلى ذلك ليتم فيما بعد اعتماده كنصب تذكاري وطني للبلاد في 14 شباط 1992 م.

متحف سنغافورة للفن

يقع متحف سنغافورة للفن في منطقة الفنون والثقافة، مع مؤسسات الفنون المسرحية والبصرية الرئيسية الأخرى في جمهورية سنغافورة، حيث تم افتتاح المتحف في عام 1996م، وكان أول متحف فني في البلاد، ويتميز هذا المتحف بمجموعة كبيرة من الفنون المعاصرة في جنوب شرق آسيا.

قصر الملايو

تم بناء قصر الملايو بالقرب من مسجد السلطان عام 1918 م على يد السلطان حسين شاه جوهر، حيث قام ببنائه على أرض منحتها شركة الهند الشرقية البريطانية له بمساحة 23 هكتار؛ ليكون بمثابة إقامة مَلكية له، حيث أقام في القصر منذ إنشائه، وحتى وفاته في عام 1835، ليُصبح بعدها نصبًا تذكاريًا وطني في جمهورية سنغافورة في السادس من آب عام 2015.

مسجد السلطان

ضمن الإجابة عن سؤال ما هي عاصمة سنغافورة، سنتناول أحد أشهر وأهم المعالم السياحية في سنغافورة، إذ يُعد مسجد السلطان أحد أهم المساجد في مدينة سنغافورة، حيث تم بناءه بين عامي 1824 و1826 م، على يد السلطان حسين شاه، باستعمال الأموال الذي طلبها من الشركة الهندية الشرقية، ويتضمن المسجد قاعة صلاة في غاية الجمال، وعدة قباب، وتم تنصيبه كنصب وطني في جمهورية سنغافورة في الثامن من آذار عام 1975 م.

مناخ عاصمة سنغافورة

بعد الإجابة أيضًا عن سؤال ما هي عاصمة سنغافورة، يمكن التطرق إلى الحديث عن مناخ عاصمة سنغافورة ،إذ يتميز مناخ مدينة سنغافورة بمناخ معتدل نسبيًا، بسبب موقعها الاستراتيجي في منطقة الرياح الاستوائية الموسمية في جنوب شرق آسيا، إذ تبلغ درجة الحرارة في شهر حزيران 27 درجة مئوية تقريبًا، و25 درجة مئوية في كانون الثاني، حيث أن الموقع البحري لمدينة سنغافورة يعمل على المحافظة على درجات الحرارة.[٤]

اقتصاد عاصمة سنغافورة

ضمن الإجابة عن سؤال ما هي عاصمة سنغافورة يمكن الحديث عن اقتصاد عاصمة سنغافورة؛ حيث كان يعتمد على تجارة المقاولات، خلال الحقبة الاستعمارية، الأمر الذي لم يوفر الكثير من الوظائف في فترة ما بعد الاستعمار، لذا تم اللجوء إلى برنامج التصنيع الشامل لإيجاد حلول فعلية للمشاكل الاقتصادية والبطالة، مع التركيز على الصناعات كثيفة العمالة، ولكن لم يجدي ذلك نفعًا، حيث أن مواطني جمهورية سنغافورة لم يمتلكوا سوى صناعات محلية بسيطة، لذا اتجهوا إلى تحويل سنغافورة إلى بيئة آمنة خالية من الفساد، ومنخفضة الضرائب؛ لجذب المستثمرين الأجانب إليها، وبالفعل أصبحت الأموال الأجنبية تتدفق شيئًا فشيئًا إلى مدينة سنغافورة، الأمر الذي مكّنها من تطوير البنية التحتية لديها، وتطوير النظام التعليمي، وتوفير التدريب العملي لمواطنيها في مجال التكنولوجيا، والبتروكيماويات، والإلكترونيات؛ لتقضي على بطالتهم، لتصبح سنغافورة التي تمثل إجابة سؤال: "ما هي عاصمة سنغافورة؟" بعد سنوات قليلة من الاستقلال مدينة حاضنة للشركات الاستثمارية، ومُصّدرة للكثير من البضائع والسلع، كالمنسوجات والأدوية والإلكترونيات وغيرها، لتكون من أغنى مدن العالم، وأنجحها اقتصاديًا.[٥]

المراجع[+]

  1. "Singapore", en.wikipedia.org, Retrieved 19/10/2019. Edited.
  2. "Singapore NATIONAL CAPITAL, SINGAPORE", www.britannica.com, Retrieved 19/10/2019. Edited.
  3. "Cultural And Historical Landmarks To Visit In Singapore", www.worldatlas.com, Retrieved 19/10/2019. Edited.
  4. "Singapore", www.britannica.com, Retrieved 19/10/2019. Edited.
  5. "The History of Singapore's Economic Development", www.thoughtco.com, Retrieved 19/10/2019. Edited.