ما هي دوافع الهجرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٩ ، ١٣ فبراير ٢٠٢٠
ما هي دوافع الهجرة

الهجرة

تُعرف الهجرة بأنّها تغير دائم لمكان إقامة شخص أو مجموعة من الأشخاص، وحيث يمكن أن تكون الهجرة داخلية في نفس البلد، أو خارجية إلى دولة أخرى، ويمكن أن تؤثّر الهجرة على الهياكل الاقتصادية والكثافة السكانية والثقافة والسياسة للمناطق المنتقل منها والمناطق المنتقل إليها، كما يمكن أن تكون الهجرة إما اختيارية أو إجبارية، إذ قد يقوم الأشخاص بالانتقال من مكان معيشتهم طوعًا للبحث عن فرص عمل، أو أن يُجبروا على ترك بلادهم، ولقد كانت الهجرة الأطلسية العظمى أكبر هجرة في التاريخ والتي كانت من أوروبا إلى أمريكا الشمالية، حيث وصل إجمالي المهاجرين حوالي 37 مليون بين عامي 1820 و1980، وفي ما يأتي سيتم التعرف على دوافع الهجرة.[١]

ما هي دوافع الهجرة

عادةً ما يقوم الناس بالهجرة بشكلٍ فردي بحثًا عن مستوى معيشي أفضل، إلّا أنّه يمكن القيام بهجرة جماعية بحثًا عن الأمن والاستقرار السياسي والاجتماعي والاقتصادي أو بحثًا عن بيئات أكثر ملائمة للمعيشة، وفي ما يأتي سيتم بيان دوافع الهجرة:[٢]

  • الدوافع الاجتماعية والسياسية: والتي تشمل كلّ من الاضطهاد العرقي والديني والثقافي والحروب والصراعات الأخرى.
  • الدوافع الاقتصادية: حيث يرتبط هذا الدافع من الهجرة بمعايير العمل في أيّ بلد وحالة البطالة في البلد الأم أو الحالة العامة لاقتصاد البلاد.
  • الدوافع البيئية: حيث يؤثر اضراب المناخ على الهجرة بسبب العوامل البيئية، إذ يؤثر تغير المناخ بشكل كبير على كل من الدوافع الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.
  • عوامل الجذب الدولي للمهاجرين: حيث تقوم بعض الدول بتوفير فرص عمل جيدة لجذب المهاجرين والوعد بحياة أفضل وحرية الممارسة الدينية، وعادةً ما يرتبط هذا الدافع بالسياسة والاقتصاد للبلد.

أنواع الهجرة

بعد بيان دوافع الهجرة سيتم الحديث عن أنواع الهجرة، حيث تنقسم الهجرة إلى عدة أنواع، فإما أن تكون الهجرة إجبارية؛ كالانتقال القسري، أو الهجرة المترددة، أو الهجرة الاختيارية، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن أنواع الهجرة:[٣]

  • الهجرة القسرية: وهي أحد أشكال الهجرة السلبية، إذ غالبًا ما تكون هذه الهجرة نتيجةً للاضطهاد أو التفرقة أو الاستغلال السائد في الدولة، وتعد الهجرة القسرية للشعوب الأفريقية من أفضل الأمثلة على هذا النوع من الهجرة، حيث أجبر ما بين 12 إلى 30 مليون شخص بالانتقال رغمًا عنهم.
  • الهجرة الطوعية: تعد الهجرة الطوعية أحد أشكال الهجرة القائمة على الإرادة الحرة والاختيارات الشخصية، وعادةً ما تكون دوافع هذه الهجرة إما للبحث عن فرص عمل أو البحث عن مسكن أو للزواج ومن هذا القبيل.
  • الهجرة المترددة: وهي أحد أشكال الهجرة التي لا يجبر فيها الأفراد على الانتقال، إلا أنهم يقومون بهذه الهجرة بحثًا عن الأمان وللحفاظ على أرواحهم، ومن أشهر الأمثلة على هذا النوع هجرة الكوبيين بشكل قانوني وغير قانوني إلى الولايات المتحدة خلال الثورة الكوبية عام 1959.

المراجع[+]

  1. "Human migration", www.britannica.com, Retrieved 06-02-2020. Edited.
  2. "Factors Influencing Migration", www.researchgate.net, Retrieved 06-02-2020. Edited.
  3. "Forced, Reluctant, and Voluntary Migration", www.thoughtco.com, Retrieved 06-02-2020. Edited.