ما هو مرض الأعصاب النفسي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٥ ، ١٩ يناير ٢٠٢٠
ما هو مرض الأعصاب النفسي

مرض الأعصاب النفسي

يجيب المقال عن سؤال ما هو مرض الأعصاب النفسي والذي تم تسميته بالعصاب منذ القرن الثامن عشر وذلك لوصف ردود الفعل الذهنية والعاطفية والجسدية التي تتسم بعدم العقلانية، وفي عام 1980 تم إزالة مصطلح العصاب من قبل الرابطة الأمريكية للطب النفسي لتوحيد معايير الأمراض العقلية في حين أنه في يومنا الحاضر تم تصنيف العصاب أو مرض الأعصاب النفسي بأنه ليس حالة عقلية قائمة بذاتها، وبدلاً من ذلك فإن الأطباء قرروا تصنيف المرض تحت مظلة اضطرابات القلق وذلك لتشابه أعراضه مع أعراض المصابين بالقلق، كما يجدر الإشارة إلى أن مرض الأعصاب النفسي يعتبر من الأمراض العصبية التي لا تتداخل مع تصوّر الفرد للواقع المحيط به.[١]

السمات المرتبطة بمرض العصاب

تجدر الإشارة إلى السمات المرتبطة بالإصابة في سياق الإجابة عن ما هو مرض الأعصاب النفسي، وعلى الرغم من عدم اتفاق العلماء على السمات والأعراض المرتبطة بالمرض إلا أن هناك بعض السمات التي تم تأكيدها منذ قرون، ومن أبرز هذه العلامات والسمات ما يأتي:[٢]

  • عدم الاستقرار العاطفي: تم تعريف العصاب بحسب العالم النفسي هانز يورغن إيسينك بأنه حالة من عدم الاستقرار العاطفي.
  • التأثير العام للجهاز العصبي: استخدم الدكتور وليام كولين مصطلح اضطرابات الإحساس والحركة كحالات الغيبوبة والصرع الناتجة عن التأثير العام للجهاز العصبي لوصف مرض الأعصاب النفسي.
  • عدم تداخل الإصابة مع التفكير العقلاني أو القدرة على العمل: يشير العصاب إلى الإصابة بالاضطرابات النفسية التي لا تتداخل مع التفكير العقلاني أو القدرة على العمل وهذا ما يميزه عن الأمراض النفسية الأخرى.
  • حدوث الإصابة نتيجة المرور بتجربة غير سارة: وفقًا للطبيب النمساوي المشهور سيغموند فرويد فإن العصاب يعتبر استراتيجية ناجمة عن العواطف المكبوتة التي مر بها الشخص في الماضي.
  • وجود تعارض بين حدثين نفسيين: يعتقد الطبيب النفسي كارل غوستاف يونغ بأن العصاب ناجم عن صراع لأحداث واعية وغير واعية داخل عقل المريض.

أنواع مرض الأعصاب النفسي

في سياق الإجابة عن ما هو مرض الأعصاب النفسي تجدر الإشارة إلى أبرز أنواع المرض، ويتم التوصّل إلى نوع المرض بعد مناقشة الأعراض وفهم طريقة تفكير المصاب من قبل الطبيب النفسي بشكل دقيق بالإضافة إلى مراجعة الذكريات التي قد ترتبط بالإصابة، ومن أبرز أنواع المرض ما يأتي:[٢]

  • القلق العصبي: يؤدي هذا النوع من مرض الأعصاب النفسي إلى الإصابة باضطراب القلق والقلق الشديد بالإضافة إلى نوبات الهلع والأعراض الجسدية المرافقة كالتعرّق.
  • عصاب الاكتئاب: يؤدي هذا النوع إلى الحزن المستمر والعميق والذي يتزامن مع فقدان الاهتمام بالأنشطة.
  • عصاب الوسواس القهري: يؤدي هذا النوع إلى تكرار الأفكار أو السلوكيات أو الأعمال الذهنية بشكلٍ مفرط.
  • عصاب الحرب أو القتال: ويعرف أيضًا باضطراب ما بعد الصدمة والذي ينجم جراء الإجهاد المفرط أو نتيجة المرور بالأحداث المؤلمة.

مساعدة المصابين بالعصاب

يؤدي العصاب أو مرض الأعصاب النفسي إلى الحزن أو القلق أو الهلع عند مرور الشخص المصاب بموقف يثير أعصابه، لذلك يجب مساندة المصابين بالمرض عبر توفير الدعم النفسي لهم وتقليل نسبة التوتر لديهم، ومن أبرز طرق مساعدة المصابين ما يأتي:[٣]

  • البدء بتخفيف وقع الصدمة أو الضغط الذي يمر به الشخص المصاب.
  • نصح الشخص المصاب بأخذ وقت من الراحة عن طريق المشي أو التنفس العميق لتخفيف الضغط.
  • الاتسام بالإيجابية والدعم المستمر للمصاب في جميع الحالات.
  • مشاركة القصص الشخصية مع المصاب.
  • تشجيع المصاب على طلب الاستشارة الطبية من المختصين.

المراجع[+]

  1. "What Is Neurotic Behavior?", www.webmd.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Neuroses and neuroticism: What's the difference?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.
  3. "5 Things to Say to Help Your Neurotic Friend", www.healthline.com, Retrieved 19-01-2020. Edited.