ما هو القانون المدني

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٥ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٩
ما هو القانون المدني

القانون الخاص

يُعرف القانون الخاص على أنه: "مجموعة من القواعد التي تنظم العلاقات التي لا تكون الدولة طرفًا فيها بصفتها صاحبة سلطة وسيادة"، وهذا يعني أن القانون الخاص مَعْنيّ بتنظيم العلاقات بين الأشخاص بصفة عامة، أو بينهم وبين الدولة باعتبارها شخصًا يقوم بأعمال عادية مماثلة للتي يقوم بها الأفراد، ويتفرع من القانون الخاص العديد من القوانين، كالقانون البحري والجوي والتجاري والزراعي وقانون أصول المحاكمات المدنية، لكن أهم هذه الفروع القانون المدني، وفي هذا المقال سيتمّ التعرف إلى ما هو القانون المدني، وتاريخ القانون المدني، والأساليب المتعبة في القانون المدني، والدعوى المدنية.[١]

ما هو القانون المدني

بالإجابة عن سؤال: ما هو القانون المدني يُقال إنه: "هو مجموعة من القواعد التي تحدد العلاقات بين الأشخاص فيما عدا يتناوله بالتنظيم فرع آخر من فروع القانون الخاص"، فالقانون المدني يعد قانون الأصل بالنسبة إلى جميع فروع القانون الخاص، فهو مختص بتنظيم كافة القواعد التي تتعلق بالأشخاص كافة، وذلك بغض النظر عن فئاتهم المهنية أو الاجتماعية أو الاقتصادية، وبالتالي في حال سكوت أي قانون آخر من القوانين الخاصة، كقانون التجارة أو القانون البحري أو القانون الجوي عن تنظيم أمر معين متعلق بفحواه، فإن تلقائيًا يتم العودة إلى القانون المدني للبحث عن الحكم المسكوت عنه في فروع القوانين الأخرى، ومن الإجابات التي تُرد عن سؤال: ما هو القانون المدني: "مجموعة من القواعد القانونية الخاصة التى يقوم المشرع بوضعها بغية تنظيم تعاملات الأفراد مع بعضهم".[٢]

فالقانون المدني المدني وبصورة عامة وخصوصًا في الدول الغربية التي تاخذ به يُعنى بتنظيم الروابط الشخصية، وهذه الروابط تتعلق بالمسائل المختصة بالأسرة بوجه عام، كالزواج والطلاق وما ينشأ عنهما من إلتزامات، كما يدخل في موضوعاته مسائل الأهلية والميراث، ويطلق على هذه المجموعة من العلاقات اسم الأحوال الشخصية، لكن في الوقت الحالي انفردت مسائل الأحوال الشخصية عن القانون المدني في معظم البلدان العربية، كما أصبح لها استقلالية من حيث من حيث تنظيمها القانوني المختص بحيث تم ربطها بفكرة الأحكام الدينية، ومن المواضيع التي ينظمها القانون المدني فكرة الروابط المالية، فينظم هذا الأخير علاقة الشخص بالمال، فيبين حقوقه المالية، وطرق كسبها وانقضائها والآثار المترتبة عليها، ويطلق على هذا النوع من الروابط المالية اسم الأحوال العينية، وهذا أبرز ما يمكن الرد على ما هو القانون المدني.[٢]

تاريخ القانون المدني

قبل التعرف إلى إجابة سؤال: ما هو القانون المدني يجب معرفة تاريخه، حيث إن الأصل في تسمية القانون المدني بهذا الاسم يعود إلى القانون الروماني، وتعبير المدني Civil مشتق من الكلمة اللاتينية Civili والتي تعني المدينة، بحيث كان القانون المدني يُطبق في مدينة روما وعلى مواطينيها، في حين أن القانون المدني الذي كان مطبقًا خارج روما يسمى قانون الشعوب، لكن تطور الأمر في العصور الوسطى ليصبح مفهوم القانون المدني مرادفًا للقانون الروماني، وبالأخص القانون المدني الذي تم تجميعه في عهد الإمبراطور جستنيان، والسبب في ذلك لتمييزها عن القانون الكنسير، وإلى الآن ما أثر ذلك ظاهرًا إلى هذا اليوم، حيث إن الكثير من المؤلفين الأنجلو ساكسون يستخدمون مصطلح القانون المدني Civil law وذلك من أجل التعبير عن النظام القانوني المستمد من القانون الروماني، وفي مقابل ذلك النظام القانوني الذي يقوم على الشريعة العامة.Connon law.[٣]

وبعد ذلك حدث العديد من التطورات الأخرى على مصطلح القانون المدني، حتى يُصبح مرادفًا للقانون الخاص، وبناءً على ذلك ظهر العديد من الفروع الأخرى التي تفرعت عن القانون الخاص، كالقانون التجاري والقانون الزراعي والقانون البحري والقانون الجوي، هذه الفروع أخذت الكثير من أحكام القانون المدني وأسست أغلب قواعده على نظرياته، ونتيجة ذلك أصبح القانون المدني قانون الأصل والشريعة العامة المختص بتنظيم جميع العلاقات القانونية الخاصة، ومعنى ذلك أن قواعده تطبق على جميع أفراد الدولة على اختلاف طوائفهم ومهنهم، وذلك على اختلاف الفروع الأخرى التي تختص أحكامها بتنظيم طوائف معينة كالتجار، او مهن تتناول أوضاعًا وحالات محددة، ومما يميز القانون المدني أنه يتم الرجوع إليه في حال عدم تنظيم القوانين الأخرى لأي مسألة، فهو قانون الأم لجميع فروع القانون الخاص، وفما يأتي سيتم التطرق إلى ما هو القانون المدني.[٣]

الأساليب المتبعة في القانون المدني

بعد معرفة ما هو القانون المدني يجب التعرف إلى الأساليب المتبعة في القانون المدني، حيث إن القانون المدني مر بالعديد من المراحل حتى وصل إلى ما هو عليه الآن، وفي الآتي الأساليب المتبعة في القانون المدني:[٤]

  • الأسلوب الفرنسي: شكل القانون الفرنسي Le code civil الذي صدر عام 1804 وسمي بقانون نابليون حدثًا تاريخيًا كبيرًا في الدولة الفرنسية، ولم يقتصر أقثؤه على فرنسا وحده بل إلى جميع دول العالم.
  • الأسلوب الألماني: دخل القانون المدني الألماني حيز النفاذ عام 1900، ويعد هذا القانون نقطة إنطلاق لظهور قانون عصري يلبي جميع حاجات القرن العشرين في وقته.
  • الأساليب الأخرى: هناك العديد من الدول اتبعت في نظامها القانوني إلى المجموعة الرومانية الجرمانية أحد الأسلوبين السابقين، إما الفرنسي أو الألماني أو الأسلوبين معًا، ومن ذلك استفاد القانون المصري من كل الأساليب لكن لم يتقيد بأسلوب معسن.

الدعوى المدنية

تختلف الدعوى المدنية عن الدعوى الجزائية في الكثير من الأمور، حيث إن الدعوى المدنية تكون بين طرفين يسميان المدعي والمدعى عليه، أما الدعوى الجزائية تكون بين المشتكى عليه والنيابة العامة باعتبارها الممثلة عن المجتمع ككل، ففي الدعوى المدنية يكون كل طرف من أطراف الدعوى شخصًا طبيعيًا، ومن الممكن أن يكون أحد الأطراف شخصًا معنويًا كالمؤسسات والشركات، كما يطبق قانون أصول المحاكمات الجزائية على الدعوى الجزائية منذ تحريك الدعوى إلى حين صدور حكم نهائي بها، أما الدعوى المدنية يطبق عليها قانون أصول المحاكمات المدنية، وذلك منذ تسجيل الدعوى لدى قلم المحكمة إلى حين صدور حكم نهائي بها، كما تنظر الدعوى المدنية المحاكم المدنية، أما الجزائية فتكون لاختصاص المحاكم الجنائية أو الجزائية في الدولة.[٥]

المراجع[+]

  1. عباس الصراف، جورج حزبون (2014)، المدخل إلى علم القانون (الطبعة الخامسة عشرة )، عمان-الأردن: دار الثقافة، صفحة 39.
  2. ^ أ ب عباس الصراف، جورج حزبون (2014)، المدخل إلى علم القانون (الطبعة الخامسة عشرة)، عمان-الأردن: دار الثقافة، صفحة 40. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "القانون المدني (نظام قضائي)"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 07-12-2019. بتصرّف.
  4. "القانون المدني (نظام قضائي)"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 07-12-2019. بتصرّف.
  5. عدنان السرحان، نوري خاطر (2012)، شرح القانون المدني مصادر الحقوق الشخصية الإلتزامات (الطبعة الطبعة الخامسة)، عمان-الأردن: دار الثقافة، صفحة 454-457. بتصرّف.