ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٥ ، ١٠ فبراير ٢٠٢٠
ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة

الطماطم والبندورة

الطماطم والبندورة هما من الثمار النباتية التي قد تعدّ من الفواكه ولكن يتم تناولها وإعدادها بشكلٍ عام كأنها من الخضروات، وإنّ البندورة أو الطماطم هي المصدر الغذائي الرئيسي للليكوبين المضاد للأكسدة، والذي غالبًا ما يتم ربطه بالعديد من الفوائد الصحية، بما في ذلك تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان، كما أنّ البندورة أو الطماطم تعدّ مصدرًا كبيرًا لفيتامين C والبوتاسيوم والفوليك أسيد وفيتامين K، وغالبًا ما تكون الطماطم حمراء اللون عند نضجها، ويمكن أن تملك الطماطم مجموعة متنوعة من الألوان، بما في ذلك الأصفر والبرتقالي والأخضر والأرجواني، وتوجد العديد من الأنواع الفرعية من الطماطم بأشكالٍ ونكهاتٍ مختلفة، وفيما يأتي سيتم الإجابة عن سؤال ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة.[١]

فوائد الطماطم والبندورة

تعدّ الطماطم أو البندورة من الأطعمة المغذية لجسم الإنسان بشكلٍ كبيرٍ وفعّال وفيما يأتي سيتم الإجابة عن ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة، ولكن يجب الانتباه إلى غسلها جيدًا قبل تناولها وذلك لأنها من أكثر أنواع النباتات التي تلتصق بها المبيدات الحشرية للنبات، ومن فوائد الطماطم والبندورة ما يأتي:[٢]

  • محاربة مرض السرطان: تعدّ الطماطم أو البندورة مصدرًا غنيًا بفيتامين C ومضادات الأكسدة الأخرى، وبوجود تلك المكونات يمكن أن تساعد الطماطم أو البندورة في مكافحة تكوين الجذور الحرة، ومن المعروف أن الجذور الحرة تسبب مرض السرطان.
  • ضبط ضغط الدم: إنّ تناول كمية معتدلة من الصوديوم يساعد في الحفاظ على ضغط الدم الصحي والطبيعي، ومع ذلك فإن زيادة تناول البوتاسيوم الذي يوجد في البندورة او الطماطم قد يكون بنفس الأهمية بسبب آثاره المتزايدة على الشرايين.
  • الحفاظ على صحة القلب: إن الألياف والبوتاسيوم وفيتامين C والكولين من مكونات الطماطم أو البندورة وهي كلها تدعم صحة القلب، وتعد الزيادة في تناول البوتاسيوم بالإضافة إلى انخفاض في تناول الصوديوم أهم تغيير غذائي يمكن للشخص العادي إجراؤه للتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • ضبط مرض السكري: أظهرت الدراسات أنّ الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الأول والذين يتناولون وجبات عالية من الألياف تكون مستويات الجلوكوز لديهم مخفّضة في الدم، في حين أنّ الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني قد يساعدهم ذلك على تحسين مستويات السكر في الدم، والدهون، والأنسولين، وإنّ تنوال كوبٍ واحدٍ من الطماطم يحتوي على حوالي 2 غرام من الألياف.
  • علاج الإمساك: إنّ تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الماء والألياف مثل الطماطم أو البندورة، قد يساعد على ترطيب ودعم حركات الأمعاء الطبيعية، غالبًا ما يتم وصف الطماطم أو البندورة بأنها فاكهة مليّنة لمحتويات الأمعاء.

ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة

للإجابة عن سؤال ما هو الفرق بين الطماطم والبندورة، فإن الطماطم والبندورة هم أسماء مترادفة لنفس الغرض والمعنى، ولا يوجد فرق حقيقي بين الطماطم والبندورة، ولكن كل من الشعوب يطلق عليها لقبًا معينًا أو تسمية معينة، إنّ الطماطم أو البندورة هي زهرة ناضجة وتحتوي على بذور، وتعد الطماطم أو البندورة والخوخ والكوسا والشمام جميعها فواكه صالحة للأكل، وأيضًا بعض النباتات التي تشبه المروحيات القيقبية ونفخ الهندباء العائمة هي فواكه أيضًا، ولسبب ما علق الناس على الطماطم أو البندورة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Tomatoes 101: Nutrition Facts and Health Benefits", www.healthline.com, Retrieved 29-01-2020. Edited.
  2. "Everything you need to know about tomatoes", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-01-2020. Edited.
  3. "Is a Tomato a Fruit or a Vegetable?", www.britannica.com, Retrieved 29-01-2020. Edited.