ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٩ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب

مشتقات الحليب

يستهلك الناس الحليب منذ قديم الزمان كأحد الأطعمة المغذيّة والطازجة والتي تحتوي على العديد من الفوائد الصحية للجسم بشكل عام، ويتم استهلاك الحليب في العديد من البلدان على شكل أنواع مختلفة من المنتجات مثل الحليب المجفّف كامل الدسم أو قليل الدسم، وعدد من المنتجات الأُخرى مثل الجبنة والزبدة والمثلّجات والحليب المكثف، ويعد حليب البقر هو النوع الرئيسي من الحليب الذي يتم استخدامه حول العالم، وهنالك عدد من الحيوانات الأُخرى التي يتم استخدام حليبها مثل الماعز والأغنام، ويتم معالجة الحليب بالعديد من الطرق قبل تعبئته وبيعه في المحلات، وسيتم الحديث في هذا المقال عن ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب.[١]

ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب

بغض النظر عن الفوائد الصحية التي تحتويها مشتقات الحليب، يسعى أو يحاول الكثير من الناس إلى إخراج هذه المنتجات من النظام الغذائي اليومي لديهم، وسيتم الإجابة عن سؤال ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب في ما يأتي:[٢]

  • تعد منتجات الحليب أحد اجزاء النظام الغذائي الصحي وعند التوقف عن تناولها قد يفقد الإنسان عدد من العناصر الغذائية المهمة مثل فيتامين D والبروتين والكالسيوم، فلذلك يجب على الإنسان القيام بالبحث عن أغذية أخرى تحتوي على هذه العناصر الغذائية، مثل بعض الخضراوات الورقيّة كاللفت والكرنب، والأطعمة الأُخرى كالأسماك وعصير البرتقال.
  • يندرج ضمن الإجابة عن ماذا يحدث عند التوقف عن تناول مشتقات الحليب ذكر أهم الامور التي تحدث وهي فقدان الوزن، وذلك لأنّ الأشخاص اللذين يسعون إلى فقدان الوزن يقومون بالتوقّف عن تناول مشتقات الحليب بشكل أساسي لفقدان الوزن، وذلك لأنّ مشتقات الألبان تدخل في صنع العديد من الأطعمة غير الصحية مثل البيتزا والمعجنات والحلويات.
  • يبتعد الناس في كثير من الأحيان عن تناول مشتقات الحليب لأنها تعمل على إحداث انتفاخات في البطن، وذلك لأنّ مشتقات الحليب تحتوي على مادة اللاكتوز والتي تسبّب الألم والإنتفاخ والإزعاج عند تناول الحليب أو أيّ من مشتقّاته.
  • يساعد التوقف عن استهلاك الحليب ومنتجاته على المساعدة في الحصول على بشرة صافية وخالية من الشوائب أو الحبوب والبثور، فقد وجدت بعض الدراسات عدد من الروابط بين استهلاك الحليب ومشتقّاته وظهور حبّ الشباب أو الحبوب بشكل عام.

فوائد الحليب ومشتقاته

تنصح وزارة الصناعة الأمريكية بتناول كوب واحد من الحليب يوميًا على الأقل وذلك بسبب فوائده العديدة والتي تساعد في الحفاظ على صحّة جسم الإنسان بشكل كبير، فيحتوي الحليب ومشتقاته على نسبة كبيرة من الكالسيوم والذي هو أحد المعادن الضرورية التي تساعد في الحفاظ على صحّة وقوّة العظام والعضلات، بالإضافة لاحتوائه على نسبة كبيرة من الفسفور و المغنيسيوم وفيتامين D والبروتين والتي بدورها أيضًا تحافظ على قوة العظام في جسم الإنسان، ويساعد تناول الحليب ومشتقاته أيضًا على الحماية من الإصابة بعدد من أمراض العظام مثل هشاشة العظام.[٣]

المراجع[+]

  1. "Dairy product", www.britannica.com, Retrieved 16-02-2020. Edited.
  2. "Things That Might Happen to Your Body When You Give Up Dairy", www.health.com, Retrieved 16-02-2020. Edited.
  3. "Is dairy good or bad for your health?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-02-2020. Edited.