كيف تتخلص من الخمول في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٤ ، ٩ مارس ٢٠٢١
كيف تتخلص من الخمول في رمضان


كيف تتخلص من الخمول في رمضان

ما هو الخمول؟ وما هي أسبابه في رمضان؟ يعرف الخمول بأنّه فقدان للطاقة، والذي يصاحبه الشّعور بالتّعب والإرهاق، حيث إنّه يؤدّي في بعض الأحيان إلى التشتت وعدم التركيز، كما من المهم معرفة أنّ الخمول بحد ذاته لا يشكل أحد علامات الإصابة بمرض محدد على وجه الخصوص،[١] وبالتالي قد يتعرض الصائم للخمول في شهر رمضان المبارك بسبب تغيّر نمط الحياة أو نتيجة سوء التغذية،[٢]وكما يتم التخلص من أعراض الخمول في رمضان باتباع الخطوات الآتية:


  • عدم الإسراف في تناول الأطعمة والمشروبات.[٣]
  • عدم الإسراع في تناول الإفطار.[٤]
  • تناول السحور الخفيف.[٥]
  • تناول الطعام الصحي.[٦]
  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة.[٧]
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة.[٨]
  • شرب كميات مناسبة من الماء.[٩]
  • تقليل الغضب والتوتر.[٧]


يعرف الخمول بأنه فقدان لطاقة الشخص، حيث إنه يخفض قدرةِ الصائم على أداء مهامهِ اليومية، ويؤثر على قدراتهِ الذهنية المتمثلةِ بالتركيز، ولكن يمكن التخلص من الخمولِ باتباع بعض الخطوات البسيطة.


عدم الإسراف في تناول الأطعمة والمشروبات

ما هي أبرز المشروبات التي تحتوي على الكافيين؟ يؤثر النظام الغذائي اليومي الذي يقوم الصائم باتباعه في شهر رمضان المبارك على مقدار النشاط والطاقة، وبالتالي من المهم عدم الإسراف في تناول بعض الأطعمة والمشروبات من قبل الأشخاص المصابين بالخمول،[٣]حيث ينصح القيام بمجموعة من الخطوات التي تضمن التخلص من التعب والخمول، والتي تشمل ما يأتي:


  • تناول وجبات خفيفة وصغيرة الحجم بحيث تكون منخفضة السكر، وذلك بدلاً من تناول وجبة طعام كبيرة ودسمة.[٣]
  • يجب على الشخص المصاب بالخمول تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين خلال شهر رمضان، حيث تشمل هذه المشروبات ما يأتي:[١٠]
    • القهوة.
    • الشاي.
    • الكولا.
    • مشروبات الطاقة.


يستطيع الصائم التخلص من أعراض الخمول والتعب في شهر رمضان المبارك، وذلك من خلال تنظيم تناول الأطعمة والمشروبات خلال ساعات الإفطار.


عدم الإسراع في تناول الإفطار

ماذا ينتج عن تناول الوجبات الكبيرة بسرعة؟ قد يتعرض الصائم للتعب والخمول خلال شهر رمضان المبارك، وبالتالي يفقد الطاقة لديه،[١١] حيث إنّ المسلمين الأصحاء يقومون بالصيام من الفجر وحتى غروب الشمس، ولذلك يجب التخلص من أعراض الخمول، وقد يتم الأمر بتجنب الإسراع في تناول وجبات الإفطار، وبالأخص الوجبات كبيرة حجم، إذ إنها وجباتٌ قد تسبب التبعات الآتية:[٤]


يجب على الصائم خلال شهر رمضان المبارك عدم الإسراع في تناول وجبة الإفطار، وذلك بهدف تجنب حرقة المعدة أو الشعور بالخمول المتمثل بعدم الراحة الجسدية العامة.


تناول السحور الخفيف

ما فائدة تناول الزبادي في وجبات السحور؟ يوضح الدكتور ديفيد لودفيج خبير التغذية في مستشفى بوسطن للأطفال التابع لجامعة هارفارد قائلًا، "في حال عدم قيام الشخص بتناول الوجبة الأولى في اليوم، فإنّ ذلك يؤدي إلى نقص في الطاقة"،[١٢] لذلك يفضل على الصائم تناول السحور الخفيف، والتأكد من شرب الكثير من السوائل، كما قد ينصح بتناول مجموعة من الأطعمة التي تقي الصائم من الخمول، والتي تشمل على ما يأتي:[٥]


  • يمكن تناول الشوفان كحبوب كاملة أو من خلال صنع العصيدة؛ والتي توفر السوائل الإضافية لكونها مصنوعة من الحليب أو الماء، كما قد يستطيع الصائم تضمين بعض الفاكهة الطازجة أو المجففة أو المكسرات وحتى البذور إلى طبق الشوفان.
  • يفضل تناول حبوب الإفطار الغنية بالألياف الغذائية، والتي تكون في معظم الأحيان مدعمة بالفيتامينات والمعادن، فذلك يوفر مغذيات إضافية إلى وجبة السحور الصحية، كما أنها قد تستهلك مع الحليب؛ والذي يحتوي على الكالسيوم، اليود وفيتامين ب.


  • تناول الأطعمة النشوية بما في ذلك الأرز أو الكسكس، كما يمكن للصائم تجربة بودنغ الأرز مع الفاكهة، أو إضافة منتجات الألبان إلى الكسكس، ولكن يجب التأكد من أن هذه الأطباق ليست مالحة جدًا، وإلا فإنها ستسبب الشعور بالعطش الشديد في أثناء الصيام.


  • يمتاز الزبادي بطعمه الجيد، وبالتالي يمكن تضمينه في وجبة السحور، إذ إنه يوفر مجموعة من العناصر الغذائية المفيدة للغاية، والتي تتضمن البروتين، الكالسيوم، اليود وفيتامين ب، بالإضافة إلى احتوائه أيضًا على السوائل.
  • يفضل اختيار نوع الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة لأنها تعمل على توفير المزيد من الألياف، كما يجب تجنب تناول الخبز مع الأطعمة المالحة كالجبن الصلب أو اللحوم المحفوظة، حيث يمكن استبدال ذلك بزبدة المكسرات أو الجبن الطري أو الموز، وكما من المهم الإكثار من شرب الماء لكون الخبز جافًا إلى حدٍ ما.


يمكن تضمين العديد من العناصر الغذائية القيمة إلى سحور رمضان، وهذا يمنح الصائم الطاقة والنشاط خلال فترة الصيام، ويجنبه التعرض إلى الخمول أو التعب.


تناول الطعام الصحي

ما هي الأطعمة التي يفضل تجنب تناولها في رمضان؟ يعد تناول الطعام الصحي بانتظام كل 3-4 ساعات خلال ساعات الإفطار من أفضل الطرق التي من شأنها التخلص من أعراض الخمول والتعب عند الصائم،[١٠] كما ينصح باختيار النظام الغذائي اليومي لشهر رمضان المبارك على النحو الآتي:


  • من المهم تناول وجبات صغيرة ومتكررة تتضمن الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة، كما يجب تجنب الإكثار من الأطعمة السريعة.[٦]
  • يفضل أن يقوم الصائم بتناول الحبوب الكاملة والكربوهيدرات المعقدة، لكونها تستغرق وقتًا أطول في عملية الهضم، وبالتالي تمنع حدوث تقلبات مفاجئةً لنسبة السكر في الدم.[١٣]


يجب على الصائم تناول الطعام الصحي خلال ساعات الإفطار، والذي يشمل الفواكه والخضراوات الطازجة، بالإضافة إلى الكربوهيدرات المعقدة، فهذا يجنّب حدوث الخمول.


الحصول على قسط كافٍ من الراحة

كيف يستطيع الصائم الحصول على نوم صحي؟ يستطيع الصائم الحصول على قسط كافٍ من الراحة خلال شهر رمضان المبارك، وذلك باتباع عادات النوم الصحية، والتي تتراوح بالنوم مقدار 7-9 ساعات كل ليلة، مع أهمية مراعاة القيام بمجموعة من الأمور على النحو الآتي:[٧]


  • تجنب الإفراط في شرب المنتجات التي تحتوي على الكافيين.
  • تجنب الاستخدام المطول للأجهزة الإلكترونية.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضة الشاقة قبل عملية النوم مباشرة.
  • يفضل أن يقوم الصائم بالذهاب إلى الفراش والاستيقاظ صباحًا في نفس الوقت تقريبًا كل يوم.


يساعد الحصول على قسط كافٍ من الراحة في التخلص من أعراض الخمول عند الصائم، ويتم الأمر باتباعِ نمطٍ منتظمٍ من عادات النوم الجيدة خلال شهر رمضان.


ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة

ما دور ممارسة التمارين الرياضية فيما يتعلق بالخمول؟ يتحدث كيري جيه ستيوارت أستاذ الطب ومدير علم وظائف الأعضاء السريرية في كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز قائلًا، "إنّ ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة متعلقة بتحسن نشاط الشخص، كما أنها تزيد من كفاءة عمل القلب، الرئتين والعضلات، وبالتالي تمنح الشخص المزيد من الطاقة[١٣] كما أن التمارين الرياضية تقدم الفوائد الآتية:[٨]


  • تعد ممارسة التمارين الرياضية من أهم الأمور والأنشطة التي يقوم بها الصائم لتعزيز مستوى الطاقة بشكلٍ طبيعيّ.
  • تساهم ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة في نقل الدم الغني بالأكسجين إلى مختلف أعضاء الجسم، بما في ذلك القلب، العضلات والدماغ.
  • تساعد التمارين الرياضية التي تمارس باستمرار وبانتظام في المحافظة على مستويات الطاقة لدى الصائم في شهر رمضان المبارك، حتى لو كانت متمثلة بالتحرك أثناء إجراء المكالمات الهاتفية.


ومع ذلك يجب معرفة أنّ ممارسة التمارين الرياضة بكثرة قد يسبب الإرهاق لدى الصائم، وبالتالي من المهم استشارة الطبيب المختص قبل ذلك.[٧]


شرب كميات مناسبة من الماء

ماذا ينتج عن قلة شرب الماء؟ يوضح الدكتور دان جودلسون الأستاذ المساعد في علم الحركة في جامعة ولاية كاليفورنيا في فولرتون الأمر قائلًا، "إنّ قلة شرب الماء تسبب الجفاف، وهذا يصعب على الأشخاص الرياضيين مواصلة تأدية تمارين رفع الأثقالكما أنّ الجفاف قد يسبب الإرهاق حتى للأشخاص الذين يقومون فقط بالأعمال المنزلية المعتادة،[١٣]وبالتالي فإنّ الماء مهم جدًا لمحاولة تجنب الحالات الآتية:


  • قد ينتج الجفاف لدى الصائم بسبب عدم حصول الجسم على ما يكفي من الماء، مما يؤدي إلى الشعور بالخمول العام، ولذلك يفضل شرب الكميات المناسبة من الماء خلال ساعات الإفطار، وذلك بهدف منع تعرض العضلات للإصابة بالإجهاد.[٩]
  • قد يتعرض الصائم في بعض الأحيان إلى الشعور بالتعب لاسيما بعد تأدية التمارين الرياضية، وهذا بسبب قلة شرب الماء وعلاقته بحدوث جفاف خفيف.[١٠]


يمكن معرفة كمية الماء المناسبة للصائم من خلال ملاحظة لون البول الطبيعي، حيث عندما يكون لون البول غامقًا فستكون هنالك حاجة إلى شرب المزيد من الماء.[١٣]


تقليل الغضب والتوتر

كيف يمكن السيطرة على الغضب والتوتر؟ يمكن تقليل الغضب والتوتر لدى الصائم من خلال إدارة الإجهاد، وذلك من أجل اكتساب المزيد من الطاقة وضبط استهلاكها أثناء الصيام،[٧] كما من المهم تضمين بعض النشاطات التي من شأنها تحقيق الاسترخاء لدى الصائم، والتي تشمل القيام بما يأتي:[١٤]


  • ممارسة التمارين الرياضية في صالة الألعاب.
  • القيام بممارسة اليوغا أو التاي تشي.
  • الاستماع إلى الموسيقى أو قراءة الكتب المتنوعة.
  • قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء.


تتواجد مجموعة من الأنشطة التي يمكن للصائم القيام بها للتخلص من الخمول، والتي تشمل ممارسة اليوغا والاستماع إلى الموسيقى.

المراجع[+]

  1. "Fatigue, Tiredness, and Lethargy: Symptoms & Signs", medicinenet, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  2. "Foods for Fighting Fatigue", verywellfit, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "What causes fatigue, and how can I treat it?", medicalnewstoday, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Dietary recommendations for the month of Ramadan", who, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "A healthy Ramadan", nutrition, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Fatigue", healthdirect, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج "Fatigue", clevelandclinic, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "10 Ways to Boost Your Energy in 10 Minutes or Less", webmd, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Physical Activity & Water – A Healthy Combination", moh, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  10. ^ أ ب ت "Self-help tips to fight tiredness", nhs, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  11. "Causes of Fatigue and How to Manage It", healthline, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  12. "4 ways to boost your energy naturally with breakfast", harvard, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  13. ^ أ ب ت ث "9 Ways to Get Your Energy Back", webmd, Retrieved 1/3/2021. Edited.
  14. "Self-help tips to fight tiredness", nhs, Retrieved 1/3/2021. Edited.