كيف تختار زيت محرك سيارتك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٦ ، ٢٨ فبراير ٢٠٢١
كيف تختار زيت محرك سيارتك


أهم الأمور التي عليك مراعاتها عند اختيار زيت محرك السيارة

كيف أختار الزيت المناسب لمحرك السيارة؟

يعمل زيت المحرك (Motor Oil) في الحفاظ على متانة أداء المحرك وإطالة عمره، وجعله يعمل بكفاءة عالية، لذلك عندما تريد اختيار زيت مناسب لسيارتك عليك التأني،[١] وذلك بسبب وجود عدَّة خيارات لأنواع الزيوت، وما يأتي سوف يساعدك كيف تعرف زيت المحرك المناسب لسيارتك:


نوع السيارة

من أهم الخطوات التي يجب عليك القيام بها هي معرفة نوع وطراز السيارة، لأن تطوير المحركات دائمًا مستمر لجعل أدائها أعلى وكفاءتها أفضل، حيث إنّ الشركات المُصنعة للزيوتتعمل على تطوير تركيبات الزيوت أيضًا لمواكبة تطور المحركات.[٢]


عمر السيارة

إنَّ ما يقارب ثلثي المركبات على الطريق في أيامنا هذه أكثر من 75 ألف كيلومتر على عداد المسافة المقطوعة، لذلك تهتم الشركات المُصنعة للزيوت لهذه الفئة من عملائها؛ حيث قاموا بتطوير زيوت خاصة للسيارات المستعملة ذات الكيلومترات العالية (Higher Mileage Oil) التي تتميز بخصائص معينة تساعد على أداء أفضل. [٣]


قراءة كتيِّب مواصفات السيارة

عند النظر إلى عبوات زيوت المحركات سوف تلاحظ وجود رموز مع أرقام وأحرف، وتشير هذه الرموز إلى درجة لزوجة الزيت، وهي مقدار مقاومة الزيت للتدفّق، وتعتبر خاصية مهمة حيث يجب مراعاتها جنبًا إلى جنب مع المناخ وظروف القيادة عند البحث عن زيت المحرك المناسب، وهناك رقمان على العبوة يحددان لزوجة الزيت، الرقم الأول ينتهي بحرف (W) والذي يرمز إلى الشتاء (Winter)، ويرتبط هذا القياس مع كيفية تدفق الزيت عندما يكون باردًا مثل بدء تشغيل المحرك، أما الرقم الثاني يحدد كيفية تدفق الزيت في درجات حرارة التشغيل العادية، كما يمكنك العثور على اللزوجة المناسبة لسيارتك من خلال النظر إلى غطاء الزيت أو في كتيب مواصفات السيارة.[٤]


المسافة التي تقطعها السيارة وطبيعة البيئة

من المهم جدًا معرفة الظروف التي تواجهها سيارتك عادًة عند القيادة، فإذا كنت تعيش في مناخ بارد أو حار أو تستخدم طُرُق ممهدة أو وعرة بشكل يوميّ، لأن هذه الأمور يمكن أن تؤدي إلى إجهاد مركبتك بطُرق مختلفة، مما قد يجبرك على تغيير زيت المحرك على نحو متكرر أكثر من المعتاد، لذلك من المهم مراعاة تلك الأمور لاختيار زيت يتناسب معها. [٢]


قد يكون فهم زيت المحرك واتخاذ الخيار الصحيح لسيارتك أمرًا صعبًا، لكن اختيار زيت المحرك المُناسب سيؤدي إلى إطالة عمر المحرك، ويسمح لمحركك بالعمل بكفاءة من خلال معرفة نوعسيارتك وطرازها وعُمرَها وطبيعة البيئة التي تقود فيها السيارة مع نوع الزيت من ناحية المعايير الأمثل للمحرك، ويكون ذلك من خلال التحقق من الكتيِّب الخاص بالمركبة، كما يجب أن تضع هذه الاعتبارات في بالك في المرة القادمة التي تبحث فيها عن الزيت المناسب لتحسين أداء محرك سيارتك.

ما أهم الإضافات التي تجعل زيت محرك سيارتك مثاليًا؟

تعتبر الإضافات التي لا تُدرج في أغلب الأحيان ضمن المكونات على عبوة الزيت عاملًا هامًا يجب أخذه بعين الاعتبار، والآتي يعتبر من أكثر العناصر المُضافة شيوعًا: [٥]

  • المنظفات: وهي المواد المضافة للزيت التي تساعد على إزالة بعض الرواسب، وأيضًا تمنع في أغلب الأحيان تكوُّن الرواسب والصدأ، والتآكل داخل المحرك نتيجة التأثر بدرجات الحرارة العالية.
  • إضافات مقاومة التآكل: تعمل هذه المادة على حماية الأسطح المعدنية من التآكل عندما تبدأ طبقة التشحيم بالذوبان نتيجة حركة الزيت داخل المحرك.
  • محسنات مؤثر اللزوجة: تعمل هذه المادة على تقليل سماكة الزيت عند زيادة درجات الحرارة داخل المحرك.
  • مانع الرغوة: تتم إضافة هذه المادة إلى مكونات الزيت لكي تمنع تكوُّن الرغوة داخل عامود ذراع التدوير الناتج عن حركة الذراع المستمرة.
  • معدِّلات الاحتكاك: تعمل هذه المادة المُضافة على تقليل الاحتكاك داخل المحرك، وتقنيًا تعمل أيضًا على تحسين الكيلومترات للمسافة المقطوعة.


إذًا تُعد المواد المضافة إلى زيت المحرك ممتازة وجيدة؛ إذ تساعد في الحِفاظ على المحرك وإطالة عمره، ولكن يجب علينا موازنة هذه الإضافات مع العديد من العوامل، لأن أي نسبة زائدة عن حدّها من هذه الإضافات ممكن أن تضُر بمحرك السيارة بدلًا من أن تنفعه.


كيف تعرف أن عليك تغيير زيت محرك سيارتك؟

يُعتبر تغيير زيت المحرك عمليَّة بسيطة عند أخصائيين صيانة السيارات، فعند قيامك بتغيير زيت المُحرك بانتظام يؤدي ذلك لزيادة عُمُر محرِكك ويُحسن من أدائُه، ولكن للأسف معظم الناس تعتمد على عدد الكيلومترات للمسافة المقطوعة لتغيير زيت المحرك مع تجاهلهم لبعض أهم إشارات التحذير والتي سوف نتطرق لها كالآتي: [٦]


  • لون الزيت داكن وقذر، في العادة يكون لون الزيت الجديد برتقالي فاتح اللون، ولكن مع الاستخدام يصبح لونه داكن بسبب تجمع الأوساخ من الجزيئات التي تتكون داخل المحرك من أثر الاحتكاك.
  • ضجيج في صوت المحرك، يكوِّن الزيت الجديد طبقة حماية للحد من احتكاك الأجزاء المعدنية داخل المحرك، مما يجعله يعمل بسلاسة وهدوء، لذلك عندما يبدأ الزيت بفقدان فعاليته فإنه لا يصل إلى جميع أجزاء المحرك، مما يؤدي إلى ضوضاء أعلى في المحرك، وإذا تجاهلت الأمر ممكن أن تزيد الضوضاء وتصبح أصوات طرق عالية.
  • ضوء تنبيه تفقد المحرك أو ضوء تنبيه زيت المحرك، يشير ضوء تنبيه تفقُّد المحرك إلى وجود خطأ ما، فمن الممكن أن تكون نقص في السوائل أو الزيوت، وأيضًا فإن وجود ضوء تنبيه زيت المحرك يشير إلى نقص حاد في كمية الزيت، لذلك يجب عليك فورًا التحقُّق من كمية الزيت داخل المحرك والقيام بالعمل اللازم.
  • خروج دُخان من العادم (الأكزوزت)، رؤية البخار ذو لون فاتح من العادم في فصل الشتاء أمر طبيعي، ولكن إذا أصبح العادم يُخرج دُخان فيمكن أن تكون علامة على وجود تسريب للزيت من المحرك، أو وجود أجزاء معيبة في المحرك.
  • رائحة زيت محرك داخل المقصورة، استنشاق رائحة الزيت داخل المقصور يعد علامة سيئة تدل إما على وجود تهريب للزيت أو يمكن أن تكون رائحة احتراق الزيت في منطقة العادم.


من أهم العلامات التي تدُل على أنه يجب عليك تغيير زيت المحرك تتمثل في التغير في لون الزيت إلى اللون الداكن، أو ظهور صوت ضجيج مُرتفع في محرك السيارة، أو إنارة ضوء تنبيه المحرك أو الزيت داخل لوحة القيادة، أو خروج دُخان من العادم، أو وجود رائحة لزيت المحرك داخل المقصورة، وإضافةً إلى هذه العلامات لا بد من عمل الصيانة الدورية للسيارة وتغيير زيت المحرك حسب توصيات الشركة المُصنّعة في دليل السيارة.


متى عليك تفقد زيت محرك سيارتك؟

إنَّ استثمار دقيقة واحدة لتفقُّد مستوى الزيت في المحرك يُمكن أن يُحافظ على إطالَة عُمر سيارتك، وجعلها تعمل بسلاسة وكفاءة، وعملية تفقُّد الزيت سهلة جدًا وسريعة، ويُنصح بتفقدك لمستوى زيت المحرك في كل مرة تقوم بتعبئة سيارتك بالوقود. [٧]


إذًا تفقُد زيت المحرك بشكل دوري ومستمر يحافظ على أداء المحرك، أيضًا من المهم تفقد كمية الزيت الموجودة بالمحرك قبل كل رحلة طويلة، وأيضًا عند وجود أي تسريب أو أصوات غير اعتيادية داخل المحرك.


ماذا يحدث لو اخترت زيت محرك السيارة الخاطئ؟

يجب عليك دائمًا اتّباع دليل المُستخدم الخاص بسيارتك عند القيام بتغيير زيت المحرك، فإن وضع الزيت الخاطئ في المحرك يمكن أن يؤدي بإضرار أجزاء السيارة، ومنها ما يلي: [٨]

  • صعوبة في تشغيل السيارة وبالأخصّ في فصل الشتاء.
  • وجود تسريب للزيت.
  • ظهور رائِحة احتراق الزيت.
  • زيادة في استهلاك الوقود.
  • صوت ضوضاء وضجيج من المحرك وخصوصًا في الأجواء الباردة.


إنَّ الصعوبة في تشغيل السيارة، ووجود تسريب الزيت، وظهور رائحة احتراق للزيت، وزيادة في استهلاك الوقود، تعتبر من بعض العلامات التي ستدلك على أنك استخدمت نوع زيت غير مناسب لسيارتك، وتجنبًا لهذه المشاكل اتبع الدليل الخاص بالسيارة دائمًا.

المراجع[+]

  1. " Things To Consider When Selecting Motor Oil For Your Car Video Transcript", allstate, 2/4/2018, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "5 Things to Consider When Choosing an Engine Oil", news.kixxoi, 29/4/2020, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  3. BY STEF SCHRADER AND PAUL WEISSLER (31/8/2020), "Higher-Mileage Oil", popularmechanics, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  4. "Video Transcript", allstate, 4/4/2018, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  5. BY ERIC BAXTER, "Choosing the Right Oil Additives", auto.howstuffworks, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  6. "5 Signs Your Oil Needs Changing", montgomeryvillenissan, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  7. "How to Check Your Car's Engine Oil", consumerreports, 26/6/2019, Retrieved 23/2/2021. Edited.
  8. Mark Stevens (25/5/2020), "Wrong Oil in Car Symptoms", cartreatments, Retrieved 23/2/2021. Edited.