كيفية تربية حيوان أليف في المنزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٩
كيفية تربية حيوان أليف في المنزل

الحيوانات الأليفة

الحيوان الأليف أو الحيوان المصاحب هو أي حيوان يُحتفظ به في المقام الأول ليكون شريكًا لشخص ما أو للترفيه أو نوع من الرحمة مثل أخذ القط الضال وحمايته، بالإضافة إلى كونه حيوانًا عاملًا أو ماشية أو حيوانًا مختبريًا، وغالبًا ما يكون للحيوانات الأليفة الشعبية مظاهر جذابة وذكاء وشخصيات قابلة للتواصل والتفاعل[١].

في حين يتم الاحتفاظ بالحيوانات الأليفة عمومًا من أجل المتعة التي يمكن أن تقدمها لصاحبها، يبدو أن هذه المتعة تكون متبادلة، وتفيد كل من الحيوانات والبشر، وقد تم الاحتفاظ بالحيوانات الأليفة منذ عصور ما قبل التاريخ وحتى الوقت الحاضر، كما أنّ الاهتمام والوعي بكيفية تربية حيوان أليف في المنزل موجود في كل ثقافة ومجتمع تقريبًا[٢].

أنواع الحيوانات الأليفة وتصنيفها

قبل الشروع باقتناء حيوان أليف ومعرفة كيفية تربية حيوان أليف في المنزل، يجب معرفة أنواع الحيوانات الأليفة للتمكن من اختيار النوع المناسب؛ إذ يمكن تصنيف الحيوانات التي يتم الاحتفاظ بها كحيوانات أليفة وفقًا لنوع المباني أو الموائل التي تشغلها عادةً، فمثلًا يتم الاحتفاظ بالكلاب والقطط والطيور مثل الكناري والببغاوات كحيوانات أليفة منزلية، بينما يتم الاحتفاظ بطيور أخرى، مثل جاي والعقعق وأفراد عائلة الغراب، في أقفاص كبيرة مخصصة للطيور، وكثيرًا ما تتطلب الزواحف أو البرمائيات ظروفًا خاصة من الحرارة والرطوبة، ولهذا السبب، عندما يتم الاحتفاظ بها كحيوانات أليفة، من الأفضل الاحتفاظ بها في عبوات زجاجية تسمى محمية، ومن أمثلتها الأكثر شيوعًا الأفاعي والسحالي والسلاحف والضفادع، وتعد الأسماك من الحيوانات الأليفة المفضلة لكثير من الناس، بحيث يتم الاحتفاظ بها في أحواض مائية[٢].

بالنسبة للحيوانات الأليفة التي تعيش في أقفاص، يمكن أن تبقى هذه الحيوانات في الداخل أو في الهواء الطلق تحت ظروف محمية، وتشمل هذه الحيوانات الأليفة الأرانب والخنازير الغينية والفئران والهامستر واليربوع، وغيرها الكثير، أما الحيوانات الأليفة الحقلية، فهي تفضل العيش في الهواء الطلق وتشمل الخيول والمهور والحمير والبغال[٢].

كيفية تربية حيوان أليف في المنزل

كيفية تربية حيوان أليف في المنزل ورعايته من الأمور الهامة جدًا لمن يرغب بالاحتفاظ بحيوان أليف في منزله، وتشمل كل شيء عن رعاية الحيوان الأليف ابتداءً من الغذاء والسلامة وممارسة الرياضة إلى الرعاية الطبية، وعدم قدرة الحيوانات الأليفة على التواصل لا يعني أنّها لا تشعر، لذلك يجب معرفة كيفية تربية حيوان أليف في المنزل، ومع مرور الوقت يصبح من السهل فهمها ومعرفة احتياجاتها، والأمور الآتية هي بعض الأمور التي يجب مراعاتها ومعرفتها عن كيفية تربية حيوان أليف في المنزل[٣].

أغذية الحيوانات الأليفة

بغض النظر عن نوع الحيوانات الأليفة المرغوب بالاحتفاظ بها، فإن لديها جميعًا نوعًا معينًا من النظام الغذائي الذي يجب مراعاته وتمييز الأطعمة المفيدة من الضارة ومعرفة الكمية المناسبة من الماء والغذاء لكل نوع منها[٣].

مكان السكن وقضاء الحاجة

يجب توفر مكان سكن مناسب حسب نوع الحيوان الأليف، بالإضافة إلى مكان ثابت لقضاء الحاجة وأدوات لتنظيف القمامة، في البداية، قد لا تلتزم الحيوانات الأليفة بمكان قضاء الحاجة، ولكن مع مرور الأيام والتدريب المستمر ستتعلم الحيوانات الأليفة كيفية استخدامها[٣].

شركة النقل

في حالة الذهاب في رحلات سفر والرغبة في اصطحاب الحيوان الأليف، فيجب تأمين وسيلة آمنة لنقل الحيوان الأليف، مثل الاتفاق مع شركة نقل للحيوانات أليفة، فهي آمنة وتوفر الراحة للحيوانات الأليفة أثناء السفر[٣].

اللعب

اللعب له أهمية كباقي الأمور المتعلقة بكيفية تربية حيوان أليف في المنزل، لأنّ الألعاب ستجعل الحيوانات الأليفة تشعر بالهدوء والراحة والسعادة والمتعة وتساهم في تقوية العلاقة بينه وبين صاحب الحيوان الأليف[٣].

النظافة

يجب تنظيف شعر الحيوان الأليف كلما دعت الحاجة، وقد تحتاج مخالب الحيوان الأليف إلى التشذيب، بالإضافة إلى الرعاية الصحية والفحص الطبي واللقاح اللازم، وتعد حماية الحيوان الأليف وضمان صحة جيدة له من أهم الأمور الواجب معرفتها عن كيفية تربية حيوان أليف في المنزل[٣].

البحث بتعمق عن كيفية تربية الحيوان الأليف

في حين أن الأمور السابقة هي مبادئ توجيهية عامة لكيفية تربية حيوان أليف في المنزل، إلا أنّ كل حيوان أليف مختلف عن الآخر ويحتاج إلى التكيف وفقًا لذلك، وسؤال الأصدقاء الذين لديهم حيوانات أليفة مماثلة، والبحث في الكتب وعبر الإنترنت عن كل ما يتعلق بالحيوان الأليف ويساعد على التعمق بمعرفته[٤].

مميزات تربية الحيوانات الأليفة في المنزل

سواءً كانت الحيوانات الأليفة صغيرة أو كبيرة، فإنّها تفرض دائمًا وجودها المميز في المنزل، وتكون جزءًا من حياة صاحبها الذي يتطلع دائمًا إلى العودة إلى المنزل لقضاء الوقت مع حيوانه الأليف وتعليمه الحيل وتدريبه على الكثير من الأمور المفيدة والممتعة ومن المميزات الأخرى لتربية الحيوانات الأليفة في المنزل ما يأتي[٥]:

  • تربية الحيوانات الأليفة تزيد الشعور بالمسؤولية تجاهها والرضا تجاه رعايتها والحصول على الكثير من الحب[٥].
  • الحيوانات الأليفة تخلق بيئة إيجابية للغاية في جميع أنحاء المنزل[٥].
  • يعد الحيوان الأليف صديقًا مخلصًا عند الشعور بالضعف والحاجة للتحدث مع شخص ما، فالحيوان الأليف يشعر بصاحبه ويحاول التخفيف عنه عن طريق القيام بحركات مبهجة[٥].
  • الشعور وكأنّ الحيوان الأليف أحد الأبناء، فالحيوان الأليف يتطلع لعودة صاحبه إلى المنزل ويعطي مؤشرًا على سعادته واشتياقه[٥].
  • الحيوانات الأليفة لها تأثير إيجابي على نفسية المرضى وكبار السن، إذ وجد الباحثون أنّ العديد من المستشفيات ومراكز الـتأهيل بالاضافة إلى دار المسنين تؤكد أنّ العلاج بالحيوانات الأليفة كان مفيدًا وإيجابيًّا بشرط أخذ جميع الاحتياطات الصحية لوجود الحيوان الأليف داخل المستشفيات وتعامله مع المرضى[٦].

سلبيات تربية الحيوانات الأليفة في المنزل

بالرغم من المميزات الكثيرة لتربية الحيوانات الأليفة في المنزل، إلا أنّ هناك بعض السلبيات التي يجب الإلمام بها، ومن الأمور السلبية لتربية الحيوانات الأليفة في المنزل ما يأتي[٥]:

  • وجود حيوان أليف في المنزل يحتاج إلى تغيير كبير في نمط الحياة وفقًا لنوع الحيوان الأليف.
  • سيتعين إنفاق الكثير من المال على طعام الحيوان الأليف وملحقاته بالاضافة إلى نفقات الطبيب المختص بالطب البيطري، وما إلى ذلك.
  • سيتعين استئجار حاضنة للحيوان الأليف في حالة السفر.
  • الحيوان الأليف يحتاج إلى فترة زمنية مخصصة خلال اليوم من أجله.
  • لن يعيش الحيوان الأليف إلى الأبد، لذا فإن فقدانه سيكون بمثابة حسرة شديدة، ووقت صعب للغاية وقد يتسبب فقدانه بالشعور بالضياع والوحدة لمن يعيش بمفرده.
  • وَبَر الحيوان الأليف ينتشر في جميع أنحاء المنزل وقد يسبب ذلك الإزعاج لأي زائر لديه حساسية من الوبر.
  • الحيوان الأليف يحتاج إلى عناية كبيرة بنظافته ونظافة مسكنه ونظافة المنزل بشكل عام، بالإضافة إلى الخوف من الأمراض.

المراجع[+]

  1. "Pet", www.wikiwand.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Pet ANIMAL", www.britannica.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "What is pet care?", www.quora.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.
  4. "How to Take Care of Your Pet", m.wikihow.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "What are the advantages and disadvantages of having a pet?", www.quora.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.
  6. "Pets Help in Hospitals, But Safety May Be Lacking", www.livescience.com, Retrieved 03-12-2019. Edited.