كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٧ ، ٣ فبراير ٢٠٢٠
كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة

ضغوطات الحياة

تُعد الضغوطات و المصاعب أمرًا من واقع الحياة اليومية، ويحدث ذلك عند شعور الناس أنهم مثقلين بالأعباء والجهد العالي الذي يتطلبه القيام بالواجبات اليومية بشكل جيد، وقد يكون مصدر هذا الضغط متطلبات الحياة اليومية المادية أو ضغط العمل أو العلاقة مع الأهل أو شريك الحياة، ومن حسنات وجود ضغوطات الحياة أنها تعد أحد المحفزات التي تجبر الشخص على أداء المهمة المطلوبة منه، ولكن عند زيادة هذه الضغوطات وتعددها، يمكن أن تؤثر على الصحة البدنية والعقلية للشخص، و وفقًا لبعض الدراسات التي أجربت في الولايات المتحدة فقد ارتفع معدل الضغط من 4.9 إلى 5.1 من 10 في عام 2015، وسيتم الحديث في هذا المقال عن كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة.[١]

كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة

يعد التوتر والضغط من أحد أكثر المشاكل تأثيرًا على الناس، وتقول بعض الدراسات أن ما نسبته 70% من البالغين في أمريكا يعانون من الضغط والتوتر بشكل يومي، ويمكن بيان كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة كالآتي:[٢]

  • التمارين الرياضية: أحد طرق كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة المفيدة جدًا، وذلك لأن الضغط الجسدي من خلال التمارين الرياضية يساعد في تقليل الضغط النفسي، وذلك لأن التمارين الرياضية تعمل على تقليل نسب هرمون الإجهاد وهو الكورتيزول في الجسم، وتساعد أيضًا على إطلاق مواد تسمى بالإندورفين وهي مركبات كيميائية تعمل على تحسين مزاج الشخص، وتعمل كمسكنات طبيعية للألم.
  • المكملات الغذائية: يساعد استهلاك المكملات الغذائية على التقليل من آثار الضغط والتوتر، ومن هذه المكملات الأوميغا 3، بلسم الليمون و الشاي الأخضر والذي يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة التي تساعد في التقليل من التوتر والضغط عن طريق زيادة مستوى هرمون السيروتونين في الجسم.
  • التقليل من الكافيين: هنالك الكثير من مصادر الكافيين مثل القهوة والشاي والشوكولاتة، و زيادة الكافيين في الجسم تؤدي إلى الشعور بالتوتر، ونسبة الكافيين المعتدلة تختلف من شخص إلى آخر ولكن يعتبر الأطباء أن خمس أكواب من القهوة في اليوم تعتبر كمية كافية.
  • تقضية الوقت مع العائلة: وذلك لأن الدعم الذي تقدمه العائلة والأصدقاء يساعد في تخطي عقبات وضغوطات الحياة، وتسهيل التعامل معها وذلك لأنه يساعد على الشعور بالإنتماء وتقدير الذات.
  • الإستماع إلى الموسيقى: يساعد الإستماع إلى الموسيقى على الشعور بالراحة والإسترخاء، وذلك من خلال خفض ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، وتقليل نسبة هرمونات التوتر في الجسم.

أضرار التعرض لضغوطات الحياة

يؤدي التعرّض المتكرّر للضغط والتوتر على التأثير بشكل سلبي ليس فقط على الحالة النفسية للشخص، ولكن على الحالة الجسدية والبدنية للشخص، وقد يسبب الضغط والتوتر العديد من المشاكل الصحية مثل الضغط والسكري وأمراض القلب والسمنة، ويؤدي التعرض للتوتر والضغط إلى الإصابة بألم الرأس، و ألم وشد عضلات الجسم، والإصابة بأوجاع في الصدر والشعور بالإعياء، ومشاكل في المعدة والنوم، ومن أضرار الضغوطات والتوتر أنّ الشخص قد يلجأ لبعض العادات السيئة للهرب من هذه الضغوطات مثل تعاطي المخدرات أو التدخين، أو الإبتعاد عن الأصدقاء والعلاقات الإجتماعية.[٣]

فيديو عن كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة

تتحدث المعالجة النفسية لينة عاشور في هذا الفيديو حول كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة.[٤]

المراجع[+]

  1. "Why stress happens and how to manage it", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  2. "16 Simple Ways to Relieve Stress and Anxiety", www.healthline.com, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  3. "Stress management", www.mayoclinic.org, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  4. "كيفية التعامل مع ضغوطات الحياة", youtube.com, Retrieved 03-02-2020.