قصة مسلسل طريقي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٤ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٩
قصة مسلسل طريقي

مسلسل طريقي

يعدّ مسلسل طريقي من أشهر المسلسلات المصرية في السنوات الأخيرة، حيث ناقش عددًا من القضايا الاجتماعية الهامة، وهو مسلسل عائلي ويصلح للمشاهدة من جميع الأعمار، وهو من تأليف تامر حبيب ومحمد معتصم، وقد أخرج المسلسل محمد شاكر بالإضافة إلى محمود كريم، وقد نوّه المؤلف أن مسلسل هذا المساء مقتبس عن قصة حقيقية للمطربة الكولومبية الشهيرة هيلينسيا فرغاس، إلا إن المسلسل تعرض لمجموعة انتقادات ونال بعض الهجوم من كثير من الوسائل الإعلامية بشأن سرقة فكرة المسلسل إلا إن تامر حبيب مؤلف المسلسل نفى كل تلك الادعاءات، وسيتناول هذا المقال توضيح قصة وأبطال مسلسل طريقي.

قصة مسلسل طريقي

يحكي مسلسل طريقي قصة واقعية تعود أحداثها في السبعينيات من القرن العشرين لمطربة كانت في البدء طفلة صغيرة تدعى دليلة وتسكن بإحدى قرى مصر لكنها تتعرض لمعاناة دائمة من أسرتها بسبب حبها للغناء ورغبتها في احتراف العمل به، ولذلك كانت تشترك في الكثير من مسابقات الغناء، لكن ترفض أسرتها ذلك تمامًا هذا الأمر فيؤثر ذلك على الطفلة ومسيرتها الدراسية، فقامت أم دليلة بإلحاق ابنتها بمدرسة داخلية لإجبارها على نسيان فكرة الغناء، لكن يظهر في حياة دليلة محامي يدعى يحيى، ويحاول أن يهتم بموهبة دليلة.

تتابع وتيرة المسلسل حتى يقع المحامي في حب دليلة رغم فارق العمر بينهما، وتنخدع دليلة بيحيى الذي يوهمها أنه يحبها للغاية ولكنه في الواقع يقف ضد رغبتها وحلمها في الغناء، وبالفعل يتم الزفاف بينهما بمساعدة أخيها وتكتشف دليلة بعد زواجها من يحيى خداعه لها وقضائه أغلب الوقت في تدبير أمور عمله، ثم تساعد دليلة إحدى صديقاتها في الوصول لمذيع كان يحيى قد حذرها منه لكن مع الوقت تكتشف دليلة أن يحيى إنما حذرها من أجل أن يبعدها عن حلمها في مواصلة الغناء، فتراه صورة أخرى عن أمها، وبعد أن يموت أخوها تواصل دليلة السعي وراء حلمها في الغناء حتى يتحقق.

أبطال مسلسل طريقي

حاز مسلسل طريقي إشادة وإعجاب كثير من المشاهدين والنقاد لتميز عوامل الإخراج والتصوير بالإضافة إلى المشاهد الدرامية الرائعة التي تميز بها مسلسل طريقي حيث جمع ما بين صدق الأداء وجودة النص المكتوب، ولا شك أن أهم سبب لتميز المسلسل هو أداء الممثلين الذين أجادوا في تأدية أدوارهم، ويمكن توضيح عددًا من أبطال مسلسل طريقي فيما يأتي:

شيرين عبد الوهاب

وهي التي أدت دور دليلة، وقد وُلدت شيرين في 8 أكتوبر عام 1980، وهي مغنية مصرية شهيرة ولدت في مدينة القاهرة، وبدأت مسيرتها الفنية في عام 2002 ثم ظهرت مع المغني محمد محي في دويتو غنائي في عام 2000 وكانت الأغنية ضمن ألبوم "صورة ودمعة"، وكانت انطلاقتها الحقيقية مع المغني تامر حسني في ألبوم غنائي مشترك في عام 2002، كما أدت دور تمثيلي في السينما مع الفنان أحمد حلمي في فيلم ميدو مشاكل.

أحمد فهمي

وُلد فهمي في 17 مارس عام 1978، وهو فنان متعدد المواهب فهو بالإضافة إلى كونه ممثلًا فهو مغني أيضًا، وقد بدأ مشواره الفني كعازف كمان في فرقة عمرو دياب ثم انضم لفريق “واما" الغنائي، وبالإضافة إلى ذلك فقد درس في الكونسرفتوار، وقدم بعض البرامج التليفزيونية مثل اراب أيدول.

باسل خياط

وهو من أشهر فناني سوريا، وقد بدأ الاهتمام بالتمثيل من سن الثامنة فقد شارك حينها في مسرحيات للأطفال، وقد تم رفضه حينما تقدم في دمشق لمعهد فنون المسرح في المرة الأولى لكن قبلوه هناك في المرة الثانية وأسهم باسل في نجاح كثير من المسرحيات بسوريا ومصر والأردن والكويت وفرنسا.