فوائد الحمص للجنس: فوائد مزعومة أم صحيحة علميًّا؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٢٣ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠٢٠
فوائد الحمص للجنس: فوائد مزعومة أم صحيحة علميًّا؟

الحمص

لأيّ عائلة ينتمي؟ الحمص نبات من عائلة البقوليات، وتُعد البقوليات من النباتات الشائعة الاستخدام في الشرق الأوسط منذ زمنٍ بعيد، وشاع استخدامها مؤخرًا في كل دول العالم، حيث يمكن استخدامها للطهي، ولأنَّ الحمُّص يحتوي على الكثير من الفيتامينات والمعادن والبروتينات وغيرها من المواد المغذية؛ فهو يقدم الكثير من الفوائد الصحية ويُفيد في التقليل من مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض.[١]

فوائد الحمص للجنس

ما هي نسبة المواد الغذائيّة الموجودة في الحمص؟ يحتوي الحمص على العديد من العناصر الغذائية التي تجعله مفيدًا جدًا للصحة، ويحتوي كوب واحد من الحمص أي ما مقداره 152 غ من على المواد الغذائية الآتية:[٢]

  • 210 كيلو كالوري من السعرات الحرارية، ومعظمها على شكل ألياف ونشاء وكمية قليلة من السكر الطبيعي.
  • 3.8 جرام من الدهون، ويكون معظمها عبارة عن دهون متعددة عديمة الإشباع وهي الأكثر صحةً للجسم.
  • 10.7 جرام من البروتين المهم لصحة العضلات والجهاز المناعي.
  • 14% من الاحتياجات اليومية من فيتامين ب 6 وحمض الفوليك.


يحتوي الحمص على عناصر غذائية مفيدة جدًا للصحة.

تحسين الخصوبة عند الرجال

كيف يؤثر فيتامين ج على جودة السائل المنوي؟ وُجد أنَّ الأشخاص الذين يتناولون الحمص يحصلون على كمياتٍ أكبر من فيتامين ج وغيره من المغذيات الأخرى،[٣] وفي دراسةٍ أُجريت عام 2019 على ذكور الفئران لإظهار تأثير فيتامين ج على جودة إنتاج النطاف عند هذه الذكور المعالجة بالديكساميتازون، وقد أُجريت الدراسة في قسم الأحياء كلية العلوم في جامعة أراك كالآتي:[٤]

  • تمَّ تقسيم الفئران المشاركة إلى أربع مجموعات.
  • المجموعة الأولى مجموعة التحكم، والثانية زوّدت ب7 ملغ لكل كغ لكل يوم من الديكساميثازون، والثالثة زُوّدت بفيتامين C بجرعة 100ملغ لكل كغ لكل يوم والرابعة زُوّدت بالدوائين، وكانت فترة العلاج 7 أيام.
  • أظهرت النتائج أنَّ فيتامين ج يمنع الآثار الضارة للديكساميتازون على جودة الحيوانات المنوية.


يفيد الحمص في تحسين الخصوبة خلال محتواه من فيتامين ج الذي يحسّن من جودة السائل المنوي بحسب دراسة تمت على الفئران، كما تبين فوائد منقوع الحمص للعقم.

تحسين الرغبة الجنسية

كيف يزيد الحمص من الرغبة الجنسية؟ يحتوي العدس والفاصولياء والبقوليات على كمياتٍ من الألياف والبروتينات النباتية دون احتوائها على دهونٍ مشبعة أو كوليسترول، والجدير ذكره أنَّ اتباع نظام غذائي غني بالدهون المشبعة ومنخفض الألياف مثل اللحوم الدهنية يزيد من خطر انسداد الشرايين ويضعف الدورة الدموية ممَّا يقلل من الرغبة الجنسية، وتنصح أخصائية التغذية كريستين كيركباتريك "باستبدال بعض اللحوم الحمراء في النظام الغذائي بمصادر البروتين النباتي كالحمص الذي يُساهم في حياة جنسية أكثر صحة".[٥]


ومن فوائد الحمص للمرأة أنَّه يحتوي على مركب الفيتويستروغنز الذي يُشابه هرمون الإستروجين الذي يعمل على زيادة الرغبة الجنسية بالتوازن مع البروجيستيرون، كما يُساعد هذا المركب في ضبط مستويات الأستروجين، ولكن الإفراط في تناوله قد يؤدي لارتفاع في مستويات الإستروجين وهيمنته على البروجيستيرون ممَّا يقلِّل الرغبة الجنسية.[٦]


يفيد الحمص في تحسين الرغبة الجنسية بسبب مكوناته الداعمة لاستقرار الهرمونات.

تحسين الصحة العامة

إلى أيّ حدٍ يعدّ تناول الحمص مٌفيدًا؟ يساعد إدخال الحمص في النظام الغذائي في الوقاية من بعض أنواع السرطان، ويحتوي الحمص على العديد من العناصر الغذائية كالبروتينات والمعادن والأحماض الدهنية التي تُفيد الصحة الجسدية بشكلٍ عام، وبالتالي فهي تفيد الصحة الجنسية، ومن فوائد الحمص للمرأة والرجل الآتي:[١]

  • يساعد على ضبط الوزن.
  • يساعد على ضبط الشهية.
  • يساعد في ضبط مستويات السكر.
  • يعزّز وظيفة الجهاز الهضمي.


يساعد الحمص في تحسين الصحة العامة وبالتالي الجنسية من خلال ما يحتويه من عناصر غذائية.

الآثار الجانبية لتناول الحمص

على الرغم من وجود العديد من الفوائد الصحية للحمص إلَّا أنَّه يؤدي للعديد من الأضرار والمضاعفات التي يجب الحذر منها، وخاصةً عند تناول الحمص النيئ، ومن الأضرار التي قد تترتب على تناول الحمُّص الآتي:[٧]

  • يحتوي الحمص النيئ والمطبوخ ومنقوع الحمُّص على سكريات ومواد أخرى يصعب هضمها، ممَّا يؤدي لتشكّل الغازات المعوية والانزعاج وعدم الراحة.
  • تعمل الألياف التي توجد في الحمُّص على تفاقم أعراض القولون العصبي.
  • ما الرابط بين الحمص وأدوية حاصرات بيتا؟ الإفراط في تناول الحمص مع أدوية حاصرات بيتا الخافضة للضغط يُسبّب الضرر للكلى، وذلك بسبب ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم.


يوجد العديد من الآثار الجانبية المترتبة على تناول الحمص.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "8 Great Reasons to Include Chickpeas in Your Diet", healthline, 2020-11-17. Edited.
  2. "Chickpea Nutrition Facts and Health Benefits", verywellfit., 2020-11-17. Edited.
  3. "The Nutritional Value and Health Benefits of Chickpeas and Hummus", ncbi.nlm.nih, 2020-11-17. Edited.
  4. "Vitamin C ameliorates the adverse effects of dexamethasone on sperm motility, testosterone level, and spermatogenesis indexes in mice", pubmed.ncbi.nlm.nih, 2020-11-18. Edited.
  5. " Food to Eat for a Higher Sex Drive ", livestrong, 2020-11-24. Edited.
  6. "Chickpeas and Hormones", livestrong, 2020-11-18. Edited.
  7. "What are the benefits of chickpeas?", medicalnewstoday, 2020-11-17. Edited.