فوائد غذاء ملكات النحل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ١٧ فبراير ٢٠٢٠
فوائد غذاء ملكات النحل

نبذة عن غذاء ملكات النحل

غذاء ملكات النحل هو المادة المغذية التي تنتجها عاملات النحل لتغذية الملكات وصغارها، وهو سائل لزج بلون الحليب، ، ويشتهر استخدامه لتحسين الصحة بشكل عام، وكمكمل غذائي لبعض الحالات المرضية مثل الضعف، والأرق، وأمراض الكبد، والعقم، وأمراض الكلى، وأعراض سن الأمل، وللأمراض الجلدية، ولتقوية المناعة، ولمحاربة علامات التقدم بالعمر، ويستخدم موضعيًا لإنبات الشعر، وبالرغم من قلة الأدلة العلمية حول فاعلية غذاء ملكات النحل عند البشر، إلا أن استخدامه على حيوانات المختبر كان له أثر إيجابي في التصدي للأورام وتصلب الشرايين، [١] وفي هذا المقال فوائد غذاء ملكات النحل بشيء من التفصيل.

فوائد غذاء ملكات النحل

قبل التعرف على فوائد غذاء ملكات النحل، يجب الإشارة إلى ضرورة البدء بكمية قليلة عند الاستخدام لأول مرة خوفًا من حدوث أعراض جانبية، فقد يؤدي تناوله في بعض الأحيان إلى أعراض جانبية عند بعض الأشخاص، خاصة من يعانون من حساسية ضد لسع النحل أو منتجاته،[٢] من فوائد غذاء ملكات النحل ما يأتي:

  • يقلل من مستوى الكوليسترول في الدم مما يحسن من صحة القلب: أكدت الدراسات على البشر وفئران المختبر أن تناول غذاء ملكات النحل يقلل من مستوى الكوليسترول الكلي في الدم، والكوليسترول الضار، أو البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة LDL، والآلية التي تساعد غذاء الملكات على خفض الكوليسترول لا تزال غامضة، ولكن الأرجح هو وجود أنواع خاصة من البروتين. [٢]
  • يساعد في تخفيض ضغط الدم: وذلك بسبب احتوائه على أنواع معينة من البروتين، تعمل على إرخاء العضلات الملساء في الأوردة والشرايين مما يؤدى إلى خفض ضغط الدم. [٢]
  • يساعد على شفاء الجروح: سواءً كان استخدامًا موضعيًا أو عن طريق الفم، فقد أكدت دراسات على حيوانات المختبر أن تناول غذاء الملكات ساعد على زيادة إنتاج الكولاجين، بينما أكدت دراسة على خلايا بشرية تحسين قدرة تلك الخلايا على الترميم. [٢]
  • ينظم مستوى السكر في الدم: وذلك من خلال تقليل مستوى الالتهاب والتأكسد في الجسم، فقد أكدت دراسة على البشر الأصحاء أن تناول غذاء الملكات لمدة سته أشهر أدى إلى خفض مستوى السكر بنسبة 20%، بينما دراسة أخرى على فئران المختبر بينت أن تناول غذاء الملكات كان له خصائص وقائية على البنكرياس والكبد. [٢]
  • يقوي وظائف الدماغ: وذلك من خلال خصائصه المضادة للأكسدة، وهي فائدة أكدتها الدراسات على حيوانات المختبر ولا توجد دراسات مماثلة على البشر، فقد وجد أن فئران التجارب الخاضعة للدراسة أصبحت ذات قدرات عقلية أقوى وأقدر على إزالة السموم المتراكمة في الدماغ، والمرتبطة بالإصابة بمرض ألزهايمر. [٢]
  • يؤخر علامات تقدم العمر: بالرغم من النقص الشديد في الدراسات على البشر بهذا الخصوص، إلا أنها من فوائد غذاء ملكات النحل التي من أجلها يستخدم في كريمات العناية التي تقلل من علامات تقدم العمر في البشرة، كما إن الدراسات على فئران المختبر أكدت حدوث زيادة في فترة حياتها بعد تناولها غذاء الملكات. [٢]
  • يقوي المناعة: وذلك بفضل محتواه من الأحماض الدهنية والبروتينات ذات الخصائص المقاومة للبكتيريا. [٢]
  • يخفف أعراض علاج السرطان: أكدت دراسة على فئران المختبر الخاضعة للعلاج الكيماوي للسرطان تقليل نسبة حدوث السكتة القلبية المرتبطة بالعلاج، وأكدت دراسة بشرية أن تناول غذاء الملكات يخفف من أعراض قرحة الجهاز الهضمي المصاحبة للعلاج الكيماوي. [٢]
  • يخفف أعراض سن الأمل عند النساء: هذا ما أكدته أحد الدراسات التي استمرت لمدة أربع أسابيع، على مجموعة من النساء اللواتي يعانين من أعراض سن الأمل، وأكدت دراسة أخرى أن تناول غذاء الملكات ساعد على خفض مستوى الكوليسترول عند النساء في سن الأمل. [٣]

القيمة الغذائية لغذاء ملكات النحل

يتمتع غذاء ملكات النحل بقيمة غذائية مرتفعة نظرًا لغناه بالعديد من العناصر الغذائية الهامة لصحة الجسم، ويختلف تركيبه تبعًا للظروف الجغرافية والمناخية، ومن الجدير بالذكر أن التركيب الكيميائي الكامل للهلام الملكي غير معروف، ولكن يعتقد أن آثاره الإيجابية على الصحة تنبع من البروتينات والأحماض الدهنية الفريدة، وتتوزع هذه العناصر في غذاء الملكات حسب النسب الآتية؛ 50-60 % ماء، 18% بروتين، 15% كربوهيدرات، 3-6% دهون، 1.5% أملاح، وهو مصدر للبولي فينولات المضادة للأكسدة، [٣] وعدد من الفيتامينات أهمها مجموعة فيتامينات B وهي؛ B1 الثيامين، B2 الرايبوفلافين، B3 النياسين، B5 حمض البانتوثينك، B6 بيرودكسين، B7 بيوتين، B9 الفوليك أسيد، B8 إنوسيتول. [٢]

المراجع[+]

  1. "ROYAL JELLY", www.webmd.com, Retrieved 2020-2-13. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر "12 Potential Health Benefits of Royal Jelly", www.healthline.com, Retrieved 2020-2-13. Edited.
  3. ^ أ ب "What are the benefits of royal jelly?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-2-13. Edited.