فوائد غذاء ملكات النحل للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ٢٣ يناير ٢٠٢٠
فوائد غذاء ملكات النحل للشعر

غذاء ملكات النحل

للتحدث عن فوائد غذاء ملكات النحل للشعر، لا بدّ من إيضاح تكوين هذا الغذاء ذو التركيب الجيلاتيني، والذي تقوم النحلات بتصنيعه لإطعام الملكة وصغارها، وعادةً ما يباع كمكملٍ غذائيّ لعلاج العديد من الأمراض الطارئة أو المزمنةِ، وقد شاع استخدامه في الطبّ الشعبي، ولكنّ آلية الحصول على فوائده لم تكن واضحةً علميًا،[١] إلا حين تمّ التوصل لمكوناته واحدًا تلو الآخرِ، ونسب الفوائد لكلّ منها، بحيث إنه مكونٌ بنسبة 50-60% من الماء، 18% من البروتينات، 15% من الكربوهيدرات، 3-6% الدهون، بالإضافة إلى المعادن النادر وجودها في أصناف غيره، الفيتامينات الذائبة في المياه وثمانية من الأحماض الأمينية الأساسية، وتصنف البروتينات كأهم مادةٍ من بين المكونات، وفي الآتي سيختصّ المقال بالحديث عن فوائده للشعر.[٢]

فوائد غذاء ملكات النحل للشعر

تتعدد تأثيرات غذاء ملكات النحل على مكونات الجسد ووظائفه المختلفةِ، تبًعا لاحتوائه على العديد من العناصر المفيدة، والتي تكسبه خصائص مضادة للالتهابات والأكسدة، وتجعله مقللًا من نسب حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية، كما تدفعه ليكون مسهمًا في علاج الجروح وتجديد خلايا البشرة، وفي الآتي سيتحدث المقال عن فوائد غذاء ملكات النحل للشعر تحديدًا:[١]

تحفيز نمو الشعر وتقويته

تقوم المكونات البروتينية والفيتامينات الموجودة بتحفيز نمو الشعر، وعادةً ما يتم مزج غذاء ملكات النحل مع حليب جوز الهند، ومن ثمّ يوضع الخليط على الشعر، ويترك لمدةِ 20 دقيقة، ويغسل بالماء البارد بعد ذلك، كما يمكن تجهيز علاج زيتيٍّ ساخنٍ للشعر، وذلك باستخدام ملعقتي طعامٍ من زيت اللوز ومزجهما مع غذاء ملكات النحل، ومن ثمّ يسخن الخليط لمدة 20 ثانية في المايكرويف، ويمسج الشعر به ثمّ يترك لمدة 20 دقيقة، وبعد ذلك يغسل بالماء البارد، كما ينصح باستخادم الشامبو الطبيعي وبلسم الشعر بعد غسله لضمان نتائج فعّالة.[٣]

الحفاظ على النمو الصحي للشعر

تنسب هذه الفائدة من فوائد غذاء ملكات النحل للشعر تبعًا لاحتوائه على فيتامين B5، والذي يدعى بحمض البانثويك، وعادةً ما يتم تصنيعه طبيعيًا في الأمعاء، ولكنّ الكمية المنتجة ودورها الوظيفي لا زالا غير معروفين علميًا، أمّا على صعيد الشعر، فإن دورغذاء ملكات النحل يكمن في خصائصه المضادة للالتهابات والتي تبقي فروة الرأس رطبةً، وتمنع تصلّبها أو تشققها، ويتبع ذلك الحفاظ على النمو الصحّي للشعر والجلد وطبقاتهما الحيوية، مما يكسب الشعر مرونة، ويجعله أكثر مقاومةً للإجهاد الحادث له من البيئة المحيطة،[٤] كما إن ذلك يسهم في الحفاظ على لمعان الشعر ويخلصه من قشرة الرأس.[٣]

الحفاظ على الترطيب المطول للشعر

وتعزى هذه الفائدة أيضًا لاحتوائه على البانثينول، والذي يعد مرطبًا ومنعمًا للشعر، ولذلك يستخدم في عدّة منتجات مخصصة للأمر، بحيث إنه يحافظ على رطوبة الشعر لفترات مطولةٍ، lما يجعل تصفيفه أسهل، ويكسبه حمايةً وإصلاحًا من التلف الذي تعرض له جرّاء استخدام المواد الكيميائية أو الإجهاد الميكانيكي له كاستخدام الشامبو، الأصباغ، المجففات والمجعدات، كما إنه يقلل تكوّن الأطراف المتقصفة، ويحسن من قوام الشعر التالف، ويقوم كذلك بزيادة كثافة الشعر وإكسابه لمعانًا وبريقًا.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "12 Potential Health Benefits of Royal Jelly", www.healthline.com, Retrieved 17-01-2020. Edited.
  2. "Royal Jelly", www.sciencedirect.com, Retrieved 17-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Royal Jelly – 13 Benefits, 4 Side Effects + Nutritional Value", www.stylecraze.com, Retrieved 17-01-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Pantothenic Acid", www.sciencedirect.com, Retrieved 17-01-2020. Edited.