فوائد حليب الصويا للتسمين

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٨ ، ٢١ أغسطس ٢٠١٩
فوائد حليب الصويا للتسمين

حليب الصويا

حليب الصويا هو حليب من منشأ غير نباتي، وغالبًا ما يتم استهلاكه كبديل للحليب حيواني المنشأ للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمّل سكر الحليب الحيواني، وللأشخاص الذين يتّبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا، فهو مصنوع من فول الصويا، وهناك العديد من العلامات التجارية التي تعزز حليب الصويا بالفيتامينات والمعادن مثل فيتامين D والكالسيوم، كما ويوفر حليب الصويا تنوعًا في الطهي وفوائد صحية عديدة، بما في ذلك احتوائه على أحماض أوميغا 3 الدهنية الأساسية والفلافونويدات التي لها خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات وأمراض القلب، وسيتحدّث هذا المقال عن فوائد حليب الصويا للتسمين.

القيمة الغذائية لحليب الصويا

تختلف القيمة الغذائية لحليب الصويا اعتمادًا على ما إذا كان مدعّمًا بالفيتامينات والكالسيوم أم لا، وذلك هو دور الشركات التجارية، ويبين الجدول الآتي العناصر الغذائية في 100 غرام من حليب الصويا غير المدعّم:[١]

العنصر الكمية الموجودة في 100 غرام من حليب الصويا
ماء 88.05 غرام
السعرات الحرارية 54 سعرة حرارية
بروتين 3.27 غرام
اللبيد الكلي 1.75 غرام
كربوهيدرات 6.28 غرام
الألياف 0.6 غرام
سكر 3.99 غرام
كالسيوم 25 مليغرام
حديد 0.64 مليغرام
مغنيسيوم 25 مليغرام
فوسفور 52 مليغرام
بوتاسيوم 118 مليغرام
صوديوم 51 مليغرام
زنك 0.12 مليغرام
نياسين 0.51 مليغرام
فيتامين E 0.11 مليغرام
ريبوفلافين 0.07 مليغرام

فوائد حليب الصويا للتسمين

أجريت دراسات عديدة للتحرّي عن فوائد حليب الصويا للتسمين، وكانت النتيجة أنّ حليب الصويا يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن عن طريق محاكاة الهرمونات التي تقلل من الجوع في الجسم، ولكن إذا تمّ استهلاك حليب الصويا بكمية كبيرة يمكن أن يرفع السعرات الحرارية الداخلة إلى الجسم وبالتالي يؤدّي إلى زيادة الوزن، إلّا أنّ استهلاك أي منتج من فول الصويا بكميات كبيرة قد يضر بالصحة، وسيتم شرح ما إذا كانت فوائد حليب الصويا للتسمين موجودة أم لا، على الشكل الآتي:[٢]

  • وجدت دراسة أجرتها جامعة إلينوي في اجتماع البيولوجيا التجريبية لعام 2007 في واشنطن، أنّه عندما تم حقن الفئران المختبرية بالبروتين الموجود في حليب الصويا، فقدت الفئران وزنها، وعندها افترض الباحثون أنّ حليب الصويا في جسم الثدييات يحاكي هرمون التمثيل الغذائي -اللبتين- والذي يرسل إلى الدماغ بأنّ المعدة ممتلئة ويجب التوقّف عن تناول الطعام.
  • خلصت دراسة أخرى قُدمت في الاجتماع السنوي للجمعية لدراسة السلوك التحضيري في عام 2010، إلى أنّ فول الصويا يمنع زيادة الوزن بعد انقطاع الطمث لدى الفئران الإناث، ويرجع ذلك على الأرجح إلى مركبات الصويا الشبيهة بالإستروجين، وبالتالي فإنّ منتجات فول الصويا قد تمنع السمنة لدى البشر بعد انقطاع الطمث.
  • قد يسهم أي طعام أو شراب يحتوي على السعرات الحرارية -بما في ذلك حليب الصويا- في زيادة الوزن إذا تجاوز إجمالي استهلاك السعرات الحرارية كمية السعرات الحرارية التي يتم حرقها، ومع ذلك، وللحصول على فوائد حليب الصويا للتسمين فيمكن إضافة خليط من الشراب المجفف الذي يوفر سعرات حرارية ومغذيات إضافية لحليب الصويا من أجل زيادة محتوى الطاقة في المشروب.

وبالتالي فإنّ فوائد حليب الصويا للتسمين غير واضحة، ويجب استهلاكه بكميات كبيرة للحصول على النتيجة المطلوبة، ولكن يجب أخذ الحيطة والحذر من التأثيرات الجانبية لحليب الصويا.

مساوئ حليب الصويا

بعد الحديث عن فوائد حليب الصويا للتسمين لا بدّ من ذكر مساوئه وآثاره الجانبية، وفي الواقع إنّ أغلب مساوئ حليب الصويا عائدة إلى الشركات التجارية التي تنتجه، وتكون هذه المساوئ كالآتي:[٣]

  • على الرغم من أنّ حليب الصويا يحتوي على البروتين، إلا أنّ بعض الشركات التجارية تنتج حليب الصويا دون الميثيونين -وهو من الأحماض الأمينية الأساسية- وذلك بسبب الآلية التي يستخدمها المصنعون لصنع حليب الصويا، وبالتالي فقد يحتاج مستهلكو حليب الصويا إلى الحصول على هذا الأحماض الأمينية من أطعمة أخرى.
  • إذا لم يحصل الشخص على ما يكفي من الميثيونين والكالسيوم وفيتامين D، فقد يكون حليب الصويا بديلًا غير مناسبًا عن حليب البقر أو الأغنام.
  • يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه حليب الصويا أو أي منتجات أخرى لفول الصويا.
  • يحتوي حليب الصويا على مركبات مشابه للمضادات الحيوية -والتي تسمى مضادات المغذيات-، ويمكن أن تقلل هذه المضادات الطبيعية من قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية الأساسية وتضعف هضم البروتين والكربوهيدرات، وتشمل مضادات المغذيات الموجودة في فول الصويا ما يأتي:
    • مثبطات التربسين.
    • لكتينس.
    • الأحماض النباتية.
    • السكريات غير القابلة للهضم.

الفوائد الصحية لحليب الصويا

فضلًا عن فوائد حليب الصويا في التحكّم في وزن الجسم، ونظرًا للقيمة الغذائية العالية التي يتمتّع بها، فإنّه يقدّم العديد من الفوائد الصحية للجسم، ومن هذه الفوائد ما يأتي:[١]

  • يعزز صحة القلب من خلال خفض مستويات الكوليسترول الضار LDL، والمساعدة في ضبط ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • يخفف من مشاكل ما بعد انقطاع الطمث، وذلك نظرًا لأنه يحاكي هرمون الإستروجين، فيعمل عمله ويخفف من أعراض ما بعد انقطاع الطمث كالهبات الساخنة.
  • قد يخفف حليب الصويا من أعراض هشاشة العظام المترافقة مع انقطاع الطمث بعد سن اليأس.
  • يقلل خطر الإصابة بسرطان الثدي، وذلك أيضًا بسبب محاكاته لهرمون الإستروجين.
  • يعمل كمضادات الأكسدة، فيساعد في التخلّص من الجذور الحرّة التي تؤدّي في النهاية إلى الإصابة بالسرطان، وبالتالي فإنّ حليب الصويا يقلل خطر الإصابة بالسرطانات.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "5 Impressive Health Benefits Of Soymilk", www.organicfacts.net, Retrieved 16-08-2019. Edited.
  2. "Weight Gain and Soy Milk", www.livestrong.com, Retrieved 16-08-2019. Edited.
  3. "Almond milk vs. soy milk: Which is better?", ww.medicalnewstoday.com, Retrieved 16-08-2019. Edited.