فوائد الخبز الأسود

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٦ ، ٥ فبراير ٢٠٢٠
فوائد الخبز الأسود

الخبز الأسود

يتكون الطحين من حبوب القمح المطحونة، وتتكون حبة القمح من ثلاثة أجزاء؛ النخالة الخارجية المليئة بالألياف، والسويداء التي تشكل الجزء الأكبر من البذرة وتعد مصدرً للطاقة، والجنين الغني بالعناصر المغذية للبذور، ويحتوي الدقيق الأسمر كل أجزاء حبة القمح، أما خلال عملية تحضير الطحين الأبيض، يتم إزالة النخالة والجنين لتبقى السويداء فقط، مما يحرم الخبز الأبيض من العديد من الفيتامينات والبروتينات والألياف والمعادن[١]، ويفضل بعض الناس تناول النوع الثاني للحصول على فوائد الخبز الأسود المصنوع من الطحين الكامل، الموضحة في المقال تاليًأ.

فوائد الخبز الأسود

تعد حبوب القمح الكاملة أساس الخبز الأسود، وهي مصدرٌ غنيٌّ بالمواد الغذائية والألياف والبروتينات، كما تحتوي هذه الحبوب القمح الكاملة على نسبةٍ عاليةٍ من مجموعة فيتامينات B، والعديد من المعادن كالزنك، والحديد، والمغنيسيوم، والمنغنيز، ولذلك يلعب الخبز الأسود دورًا في الوقاية من الأمراض، وأهمها[٢]:

  • يخفض خطر الإصابة بأمراض القلب: إحدى أكبر فوائد الخبز الأسود هو تقليله لخطر الإصابة بأمراض القلب، التي هي السبب الرئيس للوفاة في العالم، إذ بينت الأبحاث أن الوجبات الغذائية الصحية للقلب يجب أن تشمل كميةً أكبر من الحبوب الكاملة، مع تقليل حصة الحبوب المعالجة، وقد تم ربط الخبز الأسود المصنوع من القمح الكامل على وجه التحديد بتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية: يمكن لمركباتٍ معينةٍ في الحبوب الكاملة مثل الألياف، وفيتامين K، ومضادات الأكسدة، أن تقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 14 ٪ عن الناس الذين يتناولون كمياتٍ أقل من الخبز الأسود.
  • يدعم عملية الهضم الصحية: تحفز الألياف الموجودة في النخالة عملية التبرز وتخفف من حدوث الإمساك، كما تغذي هذه الألياف البكتيريا النافعة المهمة لصحة الجهاز الهضمي.
  • يخفض من خطر السمنة: يساعد تناول الأطعمة الغنية بالألياف على الشعور بالشبع بسرعة وتجنب الإفراط في تناول الطعام، وهذا هو سبب إدخال الأنظمة الغذائية بالألياف في برامج فقدان الوزن.
  • يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني: تناول الخبز الأسود المحضر من حبوب القمح الكاملة قد يقلل من خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، وذلك لأن الحبوب الكاملة الغنية بالألياف يمكن أن تساعد في التحكم في الوزن ومنع السمنة التي تعد عاملاً من عوامل خطر الإصابة بمرض السكري، وكما قد ربطت دراساتٌ بين تناول الحبوب الكاملة وانخفاض مستويات السكر في الدم أثناء الصوم وتحسين حساسية الأنسولين، والذي قد يكون بسبب المغنيسيوم الموجود في الحبوب الكاملة والذي يساعد الجسم على استقلاب الكربوهيدرات ويرتبط بحساسية الأنسولين.
  • يخفف الالتهاب المزمن: يعد الالتهاب عمليةً أساسيةً في الكثير من الأمراض المزمنة، ففي دراسة حديثة استبدلت منتجات القمح المكرر بمنتجات القمح الكامل، والذي ارتبط بانخفاضٍ في علامات الالتهابات.
  • يقلل من خطر الاصابة بالسرطان: أظهرت الأبحاث انخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، وهو واحدٌ من أكثر أنواع السرطان شيوعًا، إذ يُعتقَد أن الفوائد الصحية للألياف تساعد على خفض خطر الإصابة بالسرطان، كما قد يساعد حمض الفيتيك والأحماض الفينولية والسابونين الموجودة في حبوب القمح الكاملة على إبطاء تطور السرطان.

محاذير قبل تناول الخبز الأسود

في السنوات الأخيرة، أصبح النظام الغذائي الخالي من الغلوتين أكثر شعبيةً بسبب وجود أُناسٍ يعانون من حساسية الغلوتين، ويترتب عليهم تجنب الخبز بجميع أنواعه، وحيث يؤدي تناولهم لمنتجات القمح إلى المعاناة من تفاعلٍ شديدٍ في جهاز المناعة مع الغلوتين، والذي يؤدي إلى اضطراباتٍ هضميةٍ شديدة قد تنتهي بتلفٍ معوي، ولذلك فإن تناول الغلوتين يمكن أن يكون خطيرًا جدًا، وقد أظهر العلماء أن تجنب الغلوتين ببسب الحساسية يمكن أن يتسبب في توقف الأشخاص عن تناول الأطعمة التي قد تكون صحيةً لهم كالحبوب الكاملة.[٣].

المراجع[+]

  1. "The Bran, The Germ, The Endosperm", breadculture.org, Retrieved 26-1-2020. Edited.
  2. "9 Health Benefits of Eating Whole Grains", www.healthline.com, Retrieved 24-1-2020.
  3. "Is bread healthful or should I avoid it?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-1-2020. Edited.