فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع

غذاء الحامل في الشهر التاسع

هناك العديد من الأطعمة التي تساعد وتسهل الولادة، والتي يفضل الإكثار من تناولها في الشهر التاسع من الحمل، ومنها التوابل الحارة كالكاري مع الانتباه لتأثيرها على المعدة والتسبب في حرقة المعدة وتهيج الأمعاء، وكذلك الأناناس الطازج وليس المعلب فهو يحتوي على إنزيمٍ يساعد في تليين عنق الرحم، مع العلم أنه يجب استهلاك ما يعادل سبعة حباتٍ للحصول على التأثير المطلوب والمسهل للولادة مع الانتباه لتسبب هذه الكمية بالإصابة بالإسهال غير المرغوب به في فترة المخاض،[١] وكذلك التمر فهو من الأطعمة التي تساعد في الولادة، ومن فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع أنه يعمل على تزويد الجسم بالطاقة اللازمة للأم والجنين دون العمل على رفع مستويات سكر الدم في الجسم.[٢]

فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع

من فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع وخاصةً إذا تم تناوله في الثلث الأخير من الحمل جعل عملية الولادة أسهل وأقصر، حيث تستطيع المرأة الحامل تناول ستة حباتٍ من التمر يوميًا، منذ الأسبوع السادس والثلاثين من الحمل، أي قبل أربعة أسابيع من الموعد المحدد للولادة، وذلك كما يأتي:[٣]

  • في الأسابيع الأخيرة من الحمل سيكون له تأثيرٌ إيجابيٌ على عملية الولادة، حيث سيعمل على نضوج عنق الرحم بزيادة متوسط اتساع عنق الرحم وجعله أكثر جاهزيةً للولادة والذي سيقلل من المدة اللازمة للولادة، وكذلك التقليل من الحاجة للأوكسيتوسين والبروستاجلاندين واللذان يستعملان لتحفيز الولادة.
  • من فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع تزويد الجسم بالطاقة اللازمة للولادة، بسبب محتوى السكر العالي به.
  • يساعد التمر في تعزيز تقلصات الرحم بزيادة حساسية الرحم للأوكسيتوسين.
  • تناول التمر يسهل عملية الولادة بالإضافة للتخفيف من خطر حدوث نزيف ما بعد الولادة.

فوائد التمر العامة للحامل

التمر من الأطعمة الآمنة والمفيدة للأم والجنين معًا، وتعود فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع إلى قيمته الغذائية العالية، فكل 100 غرامٍ من التمر يحتوي على 15 مايكروغرامٍ من الفوليت و0.9 ميلليغرام من الحديد، و2.7 مايكروغرامٍ من فيتامين K، و54 ميلليغرامٍ من الماغنيسيوم، و696 ميلليغرامٍ من البوتاسيوم، ومن فوائد التمر للحامل في الشهر التاسع ما يأتي:[٣]

  • التخفيف من الإمساك: التمر مصدرٌ غنيٌ بالألياف، والذي سيحافظ على صحة الجهاز الهضمي والتخفيف من الإمساك المرتبط بالحمل، فهي تعطي شعورًا بامتلاء البطن، وخفض مستويات الكوليستيرول، والحفاظ على الوزن الصحي للجسم.
  • التمر غنيٌ بالأحماض الأمينية: فالتمر يوفر كمياتٍ من البروتينات في الغذاء، والمطلوبة لبناء الأحماض الأمينية الضرورية لنمو الجسم.
  • المساعدة في تجنب التشوهات الخلقية: التمر مصدرٌ غنيٌ بحمض الفوليك، والذي يمنع التشوهات الخلقية في الدماغ والنخاع الشوكي.
  • فيتامين K للجنين: فيتامين K ضروريٌ لتطور العظام والتخثر، وعند تناول الأم للتمر قبل وخلال الحمل وبعد الولادة سيساعد في حصول الجنين والطفل على الكمية المطلوبة من هذا الفيتامين.
  • منع فقر الدم: فالتمر يحتوي على كمياتٍ من الحديد والتي ستساعد في منع الإصابة بفقر الدم أثناء الحمل، فالحديد يحافظ على الهيموغلوبين في الدم وتقوية الجهاز المناعي للأم والجنين.
  • الحفاظ على توازن الماء والأملاح: حيث يحتوي الحديد على البوتاسيوم، والذي سيحافظ على توازن الماء والأملاح في الجسم، وتنظيم ضغط الدم، وتجنب التشنجات العضلية، فنقص هذه الأملاح قد يزيد من خطر ضغط الدم وأمراض الجهاز القلبي الوعائي والجلطة القلبية.
  • العظام والأسنان لدى الجنين: فالمغنيسيوم من الأملاح الأخرى الضرورية الموجودة في التمر، والتي ستساعد في تشكل الأسنان والعظام لدى الطفل، وكذلك سيعمل على تنظيم مستويات السكر في الدم ومستويات ضغط الدم، وكذلك يعمل التمر على منع حصول نقصٍ في المغنيسيوم أثناء الحمل، والذي قد يسبب الإصابة بتسمم الحمل والولادة غير HGمبكرة.

المراجع[+]

  1. "Eating well in your ninth month of pregnancy", www.babycenter.in, Retrieved 2-1-2020. Edited.
  2. "Is Eating Dates During Pregnancy Safe — and Can It Help Labor?", www.healthline.com, Retrieved 2-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "8 Benefits Of Dates During Pregnancy And How They Ease Labor", www.momjunction.com, Retrieved 2-1-2020. Edited.