علاج حساسية السمسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٨ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
علاج حساسية السمسم

بذور السمسم

تعود بذور السمسم باسمها العلمي Sesamum indicum لنبات ينمو في منطقة الشرق الأوسط وإفريقية لأكثر من ٣٠٠٠ عام فقد كان الهدف من ذلك ولا يزال الاستفادة من زيتها لكونها من المحاصيل الزيتية المهمة التي تدخل كمكون مهم في العديد من الوصفات وأشهرها الطحينة والحلاوة إلى جانب استخدامها في المخبوزات والحلويات، ومن ناحية أخرى وعلى الرغم مما تقدمه هذه البذور من فوائد للجسم إلا أن أفرادًا يعانون من حساسية السمسم بمجرد تناول أي من الأطباق التي تحتوي عليه، وهذا يدعو إلى اتباع علاج حساسية السمسم للتقليل من فرصة ظهور أعراضها.[١]

القيمة الغذائية للسمسم

يوفر السمسم مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية التي تتركز في أصنافه المختلفة بجميع أجزائها كالقشور والزيت وغيرها، فهناك مضادات الأكسدة والبروتين والألياف الغذائية والأحماض الأمينية القوية مثل التربتوفان والبوليفينول إضافة إلى الفيتامينات كفيتامين B وفيتامين E إلى جانب بعض المعادن مثل الكالسيوم والحديد والبوتاسيوم والفوسفور والمغنيسيوم، علمًا بأن هذه العناصر تُسهم في توفير بعض الفوائد مثل التقليل من خطر الإصابة بالسرطان والسكري والإلتهابات وكذلك التحسين من صحة القلب وعملية الهضم والخصوبة عند الرجال، ومن ناحية أخرى يمكن الاستفادة منها في الحصول على عظام قوية وكذلك في علاج اضطرابات النوم وتعزيز صحة الجهاز التنفسي إلى جانب دورها في العناية بالأسنان والتخلص من الاكتئاب.[٢]

حساسية السمسم

تعتبر حساسية السمسم أحد أنواع الحساسية التي تصيب الأفراد عند تناولهم بذوره لتظهر بذلك مجموعة من الأعراض التي تتفاوت بحسب درجة الحساسية، فالأعراض البسيطة هي الربو وسيلان الأنف واحمرار وتهيج العينين إلى جانب الحكة والقشعريرة وظهور بعض المشاكل في الجهاز الهضمي، بينما الأعراض المرافقة للحساسية المفرطة عامةً فتتركز بداية في الحلق والمجرى التنفسي ويشعر المصاب بصعوبة في التنفس وضيق في الصدر والصفير وانخفاض ضغط الدم والصدمة، وكلتا الحالتين تتطلب اتباع علاج حساسية السمسم المناسب.[٣]

علاج حساسية السمسم

يكمن علاج حساسية السمسم بمراجعة الطبيب حال ظهور أعراضها لأول مرة وذلك لتشخيص الحالة باستخدام فحوصات محددة وتلقي نصائح الطبيب، ليتم لاحقًا التعامل معها بالطريقة المناسبة فالأعراض البسيطة يمكن علاجها بالحصول على مضادات الهيستامين التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، بينما يتطلب ظهور علامات الحساسية المفرطة من الفرد الاتصال مع الإسعاف والاستقلاء والامتناع عن الطعام والشراب، كما يفضل وجود شخص يساعد على تثبيت رأس المصاب إلى أحد جانبيه تجنبًا الاختناق حال تقيؤه والمحافظة على الهدوء ريثما تصل مساعدة المختصين، ومن ناحية أخرى يمكن القول بأن أحد الأمور التي تساعد على علاج حساسية السمسم هي قراءة بطاقة البيان الملصقة على المنتجات الغذائية المختلفة وكذلك اجتناب بعض الأصناف الغذائية التي تحتوي على بذوره أو زيته أو على الطحينة، ومن أشهر هذه الأصناف هي المخبوزات وبعض الأطباق الآسيوية التي تحتوي على زيته وكذلك اللحوم المصنعة وبعض الصلصات والتوست ورقائق التورتيلا والفلافل وبعض الشوربات والمعجنات والحلويات، ولا بد من الإشارة هنا إلى الحذر من بعض مستحضرات التجميل والأدوية والمكملات وطعام الحيوانات الأليفة.[٤]

المراجع[+]

  1. "Sesame allergy: current perspectives", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 16-5-2019. Edited.
  2. "12 Nutritional Benefits Of Sesame Seeds", www.organicfacts.net, Retrieved 16-5-2019. Edited.
  3. "Understanding Sesame Allergies", www.healthline.com, Retrieved 15-5-2019. Edited.
  4. "Foods to avoid with a sesame allergy", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-5-2019. Edited.