علاج تورم الكاحل بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٨ ، ١٥ أبريل ٢٠٢١
علاج تورم الكاحل بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟


هل يمكن علاج تورم الكاحل بالأعشاب؟

يمكن للتورم الخفيف في الكاحل أن يختفي من تلقاء نفسه، أو عن طريق رفع الجزء المُصاب فوق مستوى القلب، أمَّا التورم الشديد فغالبًا ما يحتاج علاجه بالمدرات البولية؛ حيث تساعد هذه الأدوية الجسم على التخلص من السوائل الزائدة عن طريق الجهاز البولي ممّا يخفف من هذا التورم،[١] لذلك فإنَّ هناك العديد من الأعشاب التي تساعد في تخفيف التورم من خلال تأثيرها المدر للبول.


يمكن للمدرات البولية أن تخفف من تورم الكاحل من خلال طرد السوائل الزائدة، وكذلك الأعشاب ذات التأثير المدر للبول.


الشاي الأخضر

ما هي المركبات الفعالة صحيًا في الشاي الأخضر؟ يعدّ الشاي الأخضر Green tea من أكثر المشروبات استهلاكًا في العالم، ويُطلق عليه علميًا اسم Camellia sinensis، ويعود موطنه الأصلي إلى الصين والهند، ولكنَّه انتشر حاليًا بكثرة في الولايات المتحدة، وقد استخدمت أوراقه منذ قرون في الطب الشعبي لما له من فوائد صحية على معظم الأجهزة في الجسم، حيث إنَّه يحوي العديد من المركبات المضادة للأكسدة كمركبات البوليفينول النافع،[٢] وفي دراسةٍ أجريت عام 2019م في إندونيسيا من قبل بعض العلماء والباحثين، وقد أُجريت كالآتي:[٣]

  • كان الهدف من الدراسة تحديد التأثير المدر للبول للمستخلص المائي لأوراق الشاي الأخضر AEGTL.
  • شارك في الدراسة 35 ذكرًا من الفئران السويسرية، تمَّ تقسيمها إلى 7 مجموعات.
    • تمَّ تزويد المجموعة الأولى بالمحلول الملحي 1%.
    • المجموعة الثانية تلقت جرعة من فوروسيميد 5.2 ملجم/ كجم من وزن الجسم.
    • أعطيت المجموعات من 3-7 مستخلص مائي من أوراق الشاي الأخضر بجرعات 14 و28 و42 و56 و70 ملجم/ كجم من وزن الجسم.
  • تمَّ تزويد جميع الفئران بالماء الفاتر عن طريق الفم قبل العلاج بجرعة 0.4 مل/ 20 كجم من وزن الجسم.
  • تمَّ اختبار التأثيرات المدرة للبول بواسطة قياس حجم البول ويتم أخذ القياسات لمدة 6 ساعات ثمَّ تمَّ حساب النشاط المدر للبول.


أظهرت نتائج الدراسة "أنَّ الشاي الأخضر يسبّب زيادة معدلات الرشح الكبيبي في الكليتين عن طريق زيادة تدفق الدم والنتاج القلبي، ممَّا يسهم في النشاط المدر للبول، كما تبين أنَّ 70 مجم/ كجم من وزن الجسم من مستخلص الشاي الأخضر له نشاط مدر للبول يعادل فوروسيميد".


يمكننا القول أنَّ الشاي الأخضر يمكن أن يخفف من تورم الكاحل من خلال تأثيره المدر للبول المماثل للفورسيميد.


البقدونس

ما هي الفيتامينات الموجودة في البقدونس؟ البقدونس Parsley هو عشب شائع يستخدم غالبًا في الطبخ الأمريكي والأوروبي والشرق أوسطي، ويُعرف علميًا باسم Petroselinum Crispum، ويعود موطنه الأصلي إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط، وبغض النظر عن فوائده في الطبخ إلَّا أنَّه يملك قيمة غذائية كبيرة ممَّا يجعله مفيدًا للصحة، حيث يحتوي على العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات[١]كفيتامين أ، فيتامين ج وفيتامين ك وغيرها.[٤]


ويسهم في التقليل من تورم الكاحل من خلال تأثيره المدرّ للبول، لذلك قام الباحثون بإجراء دراسة عام 2018م في جامعة سينز في ماليزيا لتقييم التأثير المدر للبول للبقدونس في مرضى ارتفاع ضغط الدم، وقد أجريت كالآتي:[٥]

  • شارك في الدراسة 50 مريضًا من البالغين المصابين بارتفاع ضغط الدم.
  • تمَّ تقسيم المرضى المشاركين لمجموعتين:
    • مجموعة البقدونس: تمَّ تزويدها بكبسولات البقدونس 1جم يوميًا بالإضافة لأدوية ارتفاع ضغط الدم التقليدية.
    • مجموعة التحكم: إعطائهم الدواء الوهمي بجرعة 1 جم يوميًا من اللاكتوز الخامل، بالإضافة لأدوية ارتفاع ضغط الدم التقليدية.


  • تمَّ تقييم التغير في متوسط ضغط الدم في اليوم 7 و14 و21.
  • تمَّ تقييم التغيير في خط الأساس في إخراج البول في اليوم 7 و14 و21 عن طريق استخدام وعاء بول لتحديد أي اختلاف في الإخراج البولي بالميليمترات.


أظهرت النتائج أنه "لم تظهر النتائج المدرة للبول للبقدونس عند البشر، ولكن أظهرت بعض الدراسات الاخرى تأثير المدر للبول لعشبة البقدونس في الفئران".


لم تُظهِر الدراسات على البشر التأثير المدر للبول للبقدونس حتى الآن، ولكن ظهر هذا التأثير في الفئران.


العرعر

ما هي العناصر المفيدة للصحة في العرعر؟ العرعر هو شجرة قصيرة إلى متوسطة الارتفاع، يُطلق عليه علميًا اسم Juniperus communis، ويعود موطنه الأصلي إلى أجزاء من أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا، وغالبًا ما يستخدم الناس ثمرة العرعر في الطب الشعبي لعلاج العديد من الأمراض، ولكن دون وجود دليل علمي يثبت هذه الاستخدامات، فهو غني بهذه المركبات:[٦]

  • الزيوت العطرية.
  • السكريات المقلوبة.
  • الراتنجات.
  • الكاتيكين.
  • الحمض العضوي.
  • أحماض التربينيك.
  • ليوكوانثوسيانيدين.
  • القلويدات.
  • الفلافونويد.


لذلك قام بعض العلماء والباحثين بإجراء مراجعة عام 2019م في قسم الصيدلة البيطرية وعلم السموم في كلية العلوم البيطرية وتربية الحيوانات وفي قسم تعليم الإرشاد الزراعي في كلية الزراعة في جامعة شير كشمير للعلوم والتكنولوجيا الزراعية في الهند لتقييم تأثير العرعر على مختلف الأمراض التي تُصيب الجسم ومن ضمنها تأثيره كمدر للبول، وقد أُجريت كالآتي:[٧]

      

  • شملت المراجعة جميع الدراسات من قواعد البيانات مقبولة عالميًا مثل ScienceDirect ، PubMed ،Springerlink وGoogle.
  • في إحدى دراسات المراجعة تم تزويد الفئران المشاركين بالمستخلص المائي للعرعر بتركيز 10%، ومحلول مائي من زيت العرعر بتركيز 1%، و0.01٪ من terpinol-4-ol.


أظهرت نتائج الدراسة " تأثير مدر للبول كبير وبارز فقط مع المستخلص المائي للعرعر بنسبة 10٪، ممَّا يشير إلى أن التأثير المدر للبول يرجع جزئيًا إلى الزيت العطري وجزئيًا بسبب المكونات المحبة للماء".


أظهر العرعر تأثيرات مدرة للبول ممَّا يجعله أحد الأعشاب المفيدة في التقليل من تورم الكاحل.


الزعرور                       

ما هو العنصر الفعّال المدر للبول في الزعرور؟ الزعرور Hawthorn هو جنس كبير من الشجيرات الشائكة، ينتمي إلى عائلة الورد Rosaceae، ويُطلق عليه علميًا اسم Crataegus، ويعود موطنه الأصلي إلى المنطقة الشمالية المعتدلة في أمريكا الشمالية، وغالبًا ما تُستخدم ثماره في الطب الشعبي،[٨]وتعود تأثيراته المفيدة للصحة إلى عنصر فعال يُدعى proanthocyanidin،[٩] وفي دراسةٍ أُجريت عام 2011م من قبل بعض الباحثين في جامعة هولير الطبية في العراق، تضمنت الآتي:[١٠]


  • كان الهدف من الدراسة هو تقييم تأثير البروسيانيدينات المستخرجة من الزعرور على وظيفة الكلى في الفئران الطبيعية والمصابة بفرط حمض اليوريك في الدم.
  • شارك في الدراسة 30 جرذ أنثى وتمَّ تقسيمهن لـ 3 مجموعات:


  • المجموعة الأولى: تضمنت 18 فأرًا تم معالجتها مسبقًا بأكسونات البوتاسيوم المثبط لليوريكاز 250 مجم/ كجم، وتم تقسيم المجموعة الأولى إلى 3 مجموعات فرعية، كل مجموعة فرعية بها 6 فئران كالآتي:
    • المجموعة الفرعية الأولى بمثابة عنصر تحكم عادي.
    • المجموعة الفرعية الثانية تلقت جرعة يومية واحدة 100 مغ/ كغ من البروسيانيدينات لمدة 7 أيام.
    • المجموعة الفرعية الثالثة تلقت جرعة يومية 50 مجم/ كجم من الوبيورينول لمدة 7 أيام كمراقبة إيجابية.
  • المجموعة الثانية: ضمت 6 فئران حصلت على الماء فقط كمركبة.
  • المجموعة الثالثة: اشتملت على 6 فئران عادية تلقت جرعة واحدة من بروسيانيدينز 50 مجم/ كجم من وزن الجسم لدراسة التأثيرات الكلوية للبروسيانيدينات.


أظهرت النتائج "أنَّ جرعة يومية واحدة 100 مجم/ كجم من البروسيانيدين لمدة 7 أيام انخفاض ملحوظ في مستويات مصل حمض اليوريك في الفئران التي تعاني من فرط حمض اليوريك في الدم، كما أدّى التسريب الوريدي لجرعة واحدة من البروسيانيدين 50 مجم/ كجم في الوريد لزيادة تدفق البول 2.6 مرة".


زاد الزعرور من تدفق البول عند الفئران المصابة بارتفاع حمض اليوريك، ممَّا يجعله خيارًا واعدًا في التخفيف من تورم الكاحل.


الهندباء

ما هو الموطن الأصلي للهندباء؟ الهندباء عشبٌ معمرٌ ينتمي إلى عائلة Asteraceae، ويُطلق عليه علميًا اسم Taraxacum، ويعود موطنه الأصلي إلى أوراسيا ولكنَّه منتشر في معظم أنحاء أمريكا الشمالية المعتدلة، وتُستخدم كل من جذوره وأوراقه في الطب الشعبي لعلاج العديد من الحالات المرضية.[١١]


وقد تمَّ استخدام الهندباء كمدرّ للبول في الطب الشعبي التقليدي وفي العلاج بالنباتات الحديثة في أوروبا وآسيا والأمريكيتين دون إثبات التجارب السريرية المسبقة، لذلك قام بعض الباحثين في قسم طب الأعشاب في معهد تاي صوفيا في نورث كارولاينا عام 2009م بإجراء دراسة كالآتي:[١٢]


  • كان الهدف من الدراسة هو التحقق من تأثير المستخلص الإيثانولي لأوراق الهندباء كمدر للبول.
  • شارك في الدراسة 28 من الإناث التي تتراوح أعمارهنَّ بين 18 و65 عامًا.
  • تم تزويد المشاركين  بالمستخلص الإيثانولي للأوراق الطازجة عالي الجودة للهندباء بجرعة 600 مل عن طريق الفم.
  • تم تزويد المشاركين وتثقيفهم في استخدام جهازي قياس لغايات جمع وتحديد كمية البول.
  • تم تحديد القيم الأساسية لتكرار التبول ونسبة الإفراز قبل يومين من جرعة الهندباء بجرعة 8 مل، وتمَّت مراقبتها طوال فترة الجرعات لمدة يوم واحد و24 ساعة بعد الجرعات.


أظهرت النتائج "زيادة معنوية في وتيرة التبول في فترة 5 ساعات بعد الجرعة الأولى، كما كانت هناك أيضًا زيادة معنوية في نسبة الإخراج في فترة 5 ساعات بعد الجرعة الثانية من المستخلص".


يُظهر مستخلص أوراق الهندباء الإيثانولي نتائج واعدة كمدر للبول عند البشر، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد قيمة هذه العشبة كمدر للبول.


محاذير علاج تورم الكاحل بالأعشاب

هناكَ اعتقادٌ شائع بين النَّاس بأنَّ استخدام الأعشاب لا يمكن أن يُسبِّب الضرر في حال لم يجدي نفعًا، وهذا بالطبعِ اعتقادٌ خاطئ، حيثُ إنَّ هناك احتمال لتسبِّبها بالآثار الجانبية والتي قد تساوي مقدار نفعها في علاج العديد من الحالات المرضية، لذلك من المهم التنبيه حول ضرورة الرجوع إلى الطبيب واستشارته قبل الشروع باستخدام أيٍّ من الأعشاب لتورُّم الكاحل أو في حال استخدامها لأيِّ حالةٍ أُخرى.


محاذير استخدام الشاي الأخضر

من الجدير بالذكر أنه لا يوجد آثار جانبية لتناول الشاي الأخضر للبالغين، وبالرغم من ذلك من المهم جدًا استشارة الطبيب قبل الشروع باستخدامه لما لهُ من مضاعفات من شأنها التأثير على صحة المريض، فيما يأتي ذكر أبرزها:[١٣]

  • الحمل والرضاعة.
  • اضطرابات النزيف.
  • حساسية الكافيين.
  • تفاعله مع الأدوية المنبهة والمنشطات.


محاذير استخدام البقدونس

من المرجَّح أمان استخدام البقدونس في كميات الطعام الاعتيادية، كما يُعد آمنًا للاستخدام كدواء للبالغين في حال كانت فترة العلاج لمدةٍ زمنيةٍ قصيرة، ولكن من المحتمل أن يؤدي تناول البقدونس إلى التسبُّب بحساسية في الجلد عند بعض الأشخاص، ومن جهةٍ أُخرى فإنَّ استخدامه بكميات كبيرة يُعد غيرُ آمنٍ حيثُ إنَّه قد يتسبَّب ببعض الآثار الجانبية كفقر الدم، بالإضافةِ إلى مشاكل الكبد والكلى، لذلك من المهم استشارة الطبيب ومراجعته قبل استخدام البقدونس لعلاج أيّ حالةٍ مرضيةٍ كانت، أما فيما يخص محاذير استخدام البقدونس فأبرزها:[١٤]



محاذير استخدام العرعر

العرعر كغيره من الأعشاب التي قد يؤدي استخدامها بشكلٍ خاطئ إلى حدوث بعض الآثار الجانبية التي من شأنها التأثير على صحة المريض، وفيما يأتي ذكر لأبرز الآثار الجانبية المحتملة لاستخدامه:[١٥]

  • الطفح الجلدي.
  • الشعور بصعوبة في التنفس.
  • تلف الكلى، نتيجة استخدامه بكمياتٍ كبيرة.
  • زيادة مستويات السُّكر بالدم.


ومن المهم استشارة الطبيب قبل الشروع باستخدام العرعر، أما بما يخص محاذير استخدام العرعر لتورُّم الكاحل، فيما يأتي ذكر لأبرزها:[١٥]


محاذير استخدام الزعرور

يُعد استخدام الزعرور آمنًا عند استخدامه بالجرعات الموصى بها ولمدةٍ زمنيةٍ قصيرة بشرط أن لا تتعدى الـ 16 أسبوعًا، ومن الجدير بالذكر أنه لا يوجد دراسات تثبت مدى أمان استخدامها لمدةٍ طويلة، ومن جهةٍ أُخرى الزعرور كغيرها من الأعشاب التي يؤدي استخدامها الخاطئ إلى حدوث بعض الآثار الجانبية فيما يأتي ذكر لأبرزها:[١٦]


لذلك من المهم جدًا الرجوع إلى الطبيب واستشارته قبل الشروع باستخدام عشبة الزعرور لتورُّم الكاحل وفيما يأتي أبرز محاذير استخدامها:[٩]

  • الحمل والرضاعة.
  • أمراض القلب.
  • العمليات الجراحية.


محاذير استخدام الهندباء

يُعد استخدام عشبة الهندباء آمنًا للعديد من الأشخاص وذلك عند استخدامها بالكميات المعتادة في الأطعمة، بالإضافة إلى احتمال أن تكون آمنة عند استخدامها بكميات طبية كدواء، ولكن كغيرها من الأعشاب من المرجَّح أن تسبِّب بعض الآثار الجانبية عند استخدامها بشكلٍ خاطئ، كالشعور بالانزعاج في المعدة، الإسهال والحرقة في المعدة، لذلك من المهم الرجوع إلى الطبيب واستشارته قبل الشروع باستخدامها، وفيما يأتي أبرز محاذير استخدام عشبة الهندباء:[١٧]



قد يؤدي تناول الأعشاب لعلاج مختلف الحالات الطبية دون استشارة الطبيب إلى حدوث العديد من الآثار الجانبية.

المراجع[+]

  1. "Edema", mayoclinic, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  2. "What are the health benefits of green tea?", medicalnewstoday, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  3. "Diuretic Effect of the Aqueous Extract of Green Tea Leaves", www.atlantis-press.com, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  4. "Parsley: An Impressive Herb With Health Benefits", healthline, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  5. "Diuretic Effect Evaluation of Petroselinum Crispum (Parsley) in Hypertensive Patients (DEEP)", clinicaltrials, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  6. "Juniper", rxlist, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  7. "Potential of Juniperus communis L as a nutraceutical in human and veterinary medicine", ncbi.nlm.nih, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  8. "Hawthorn", britannica, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "Hawthorn", webmd, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  10. "Antihyperuricemic and diuretic effects of Procyanidins extracted from Crataegus monogyna", researchgate, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  11. "Dandelion", britannica, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  12. "The Diuretic Effect in Human Subjects of an Extract of Taraxacum officinale Folium over a Single Day", ncbi.nlm.nih, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  13. "What are the health benefits of green tea?", medicalnewstoday, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  14. "Parsley", webmd, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  15. ^ أ ب " The Health Benefits of Juniper Berries ", verywellhealth, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  16. "Hawthorn", webmd, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  17. "dandelion", www.webmd.com, Retrieved 15-04-2021. Edited.