علاج تشقق الحلمتين بزيت الزيتون: هل يمكن؟ أم هو عامل مساعد فقط؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٣ ، ١٦ ديسمبر ٢٠٢٠
علاج تشقق الحلمتين بزيت الزيتون: هل يمكن؟ أم هو عامل مساعد فقط؟


هل يمكن علاج تشقق الحلمتين بزيت الزيتون؟ أم هو عامل مساعد فقط؟

تم إجراء دراسة تجريبية في عام 2015م في جامعة غرناطة في إسبانيا، لتقييم زيت الزيتون البكر لاختبار خصائصه العلاجية في منع تشقق الحلمتين لدى النساء المرضعات، وفيما يأتي حيثيات هذه الدراسة:[١]


  • أُجريت الدراسة على 300 امرأة مرضعة بعد الولادة في المستشفى العام في مدينة سيينفويغوس في كوبا، عام 2012، وقد قُسمت النساء إلى مجموعتين.
  • المجموعة الأولى تم استخدام زيت الزيتون على الحملتين.
  • المجموعة الثانية استُخدمت قطرات من حليب الثدي على الحلمة بعد الرضاعة.
  • أُجري تقييم بعد أسبوع من البدء بالعلاج.
  • بعد الشهر الأول، كانت النتائج في 97.3% من النساء اللاتي استخدمن زيت الزيتون فعالة، دون وجود آثار جانبية على الأمهات أو الرُّضَّع.


يُعد استخدام زيت الزيتون على الجلد آمنًا، ولكنه قد يتسبب ببعض ردود الفعل التحسسية لدى بعض الأشخاص مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجلد التماسي، ولكن يجب الرجوع إلى الطبيب المختص والأخذ بمشورته قبل تطبيقه على الجلد.[٢]


قد يساعد استخدام زيت الزيتون في منع تشقق الحلمة أثناء الرضاعة وذلك بوضع 3 قطرات من زيت الزيتون على كل حلمة بعد كل عملية رضاعة.


زيت الزيتون

هل يحتوي زيت الزيتون على الأحماض الدهنية؟ يُستخرج زيت الزيتون من الثمار الناضجة للزيتون، ويُمكن استخراجه من البذور ومستخلصات الثمار والأوراق لصنع الدواء، كما أن الأحماض الدهنية التي في زيت الزيتون لها تأثير مُضاد للالتهاب، ويُستخدم زيت الزيتون في العديد من الصناعات مثل صنع الصابون والمراهم، وصنع الإطارات في لواصق الأسنان، ويُضاف زيت الزيتون إلى العديد من أطباق الطهي والسلطات، ويُعد حمض الأوليك هو الحمض الأساس المتوفر في زيتون الزيتون، وتختلف نسبته تِبعًا للزيت كما يأتي:[٢]


  • زيت الزيتون البكر الممتاز على 1% كحد أقصى منه.
  • زيت الزيتون البكر على 2%.
  • زيت الزيتون العادي على 3.3%.
  • زيت الزيتون غير المكرر والذي تزيد فيه نسبة حمض الأوليك عن 3.3% فيُعد غير صالح للاستهلاك البشري.


تشقق الحلمتين

هل يسبب جفاف الجلد حول الحلمتين إلى حدوث تشققهما؟ يؤدي تشقق الحلمتين إلى احمرار وتهيُج وقشور في الحلمة والمنطقة المحيطة بها، وتُصاب النساء المرضعات بمشكلة تشقق الحلميتين بنسبة 38%، مما يُسبب الألم أثناء الرضاعة، وقد يساهم استخدام الكريمات الموضعية اللطيفة في تخفيف التشقق، ومن الأفضل تجنب الصابون القاسي والمواد الكيميائية والملابس الضيقة أثناء العلاج، وقد يحدث تشقق الحلمات أثناء الرضاعة للعديد من الأسباب المختلفة، يذكر منها الآتي:[٣]


  • ممارسة الرياضة العنيفة.
  • استخدام أداة شفط الحليب التي تُسبب الضغط على الحلمتين والتسبب بتشققها.
  • الطريقة الخاطئة لإرضاع الطفل، إذ يستغرق الطفل وقت وجهد حتى يستطيع الإمساك بالثدي بشكل جيد.
  • قد تُصاب الحلمتين بالجفاف مما يؤيد إلى تشقق الجلد حولها وحدوث النزيف العرضي فيها.
  • تعرض الحلميتين لصدمة أو كدمة.
  • التعرض لحساسية من الملابس.
  • الجروح في منطقة الصدر.

المراجع[+]

  1. "Application of Extra Virgin Olive Oil to Prevent Nipple Cracking in Lactating Women", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-12-05. Edited.
  2. ^ أ ب "OLIVE", www.webmd.com, Retrieved 2020-12-05. Edited.
  3. "Cracked nipples: Causes and treatments", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-12-05. Edited.