علاج نزيف الأنف بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
علاج نزيف الأنف بالأعشاب

نزيف الأنف

إنّ نزيف الأنف أو الرعاف من المشاكل الصحية الشائعة، ومن الممكن أن يكون هذا الأمر مخيفًا، إلّا أنّه نادرًا ما يشير إلى مشكلة صحية خطيرة، ويحتوي الأنف على العديد من الأوعية الدموية، وهذه الأوعية تتوضّع قريبًا من سطح البشرة في المنطقة الأمامية والخلفية من الأنف، وهي أوعية هشّة للغاية، وتنزف بسهولة، ولذلك فإنّ الرعاف من الأمور الشائعة عند البالغين والأطفال بأعمار 3 إلى 10 سنوات، وهناك نوعان من نزيف الأنف، الأمامي والخلفي، وذلك بحسب الأوعية الدموية النازفة، ويُعدّ النزيف الخلفي أخطر من الأمامي، وسيتم الحديث في هذا المقال عن طرق علاج نزيف الأنف بالأعشاب، والتطرق إلى تشخيص هذه المشكلة ومضاعفاتها. [١]

تشخيص نزيف الأنف

عند الحصول على الرعاية الصحية المناسبة وقت حدوث نزيف الأنف، فإنّ الطبيب سيقوم بإجراء فحص جسدي عام لتحديد السبب الذي أدّى لحدوث هذه المشكلة، فعادة ما يفحص الأنف بحثًا عن علامات لوجود جسم غريب فيه، كما يسأل حول التاريخ المرضي السابق والأدوية التي يتناولها المريض حاليًا، ولذلك يجب إخبار الطبيب بالتفصيل عن الأعراض المرافقة للرعاف الحاصل، أو في حال وجود إصابات رضية حديثة، ويجب التنويه إلى أنّه لا يوجد فحص واحد ومحدّد يشخّص نزيف الأنف، ولكن قد يقوم الطبيب بطلب العديد من الفحوصات التشخيصية، والتي بدورها يمكن أن تساعد في الوصول إلى التشخيص، ومن هذه الفحوصات ما يأتي:[١]

  • فحص تعداد الدم الكامل CBC، وهو الفحص الدموي الذي يبيّن العديد من الاضطرابات الدموية.
  • فحص زمن الترومبوبلاستين الجزيئي PTT، وهو الفحص الدموي الذي يبيّن الفترة الزمنية التي يحتاجها الدم للتخثّر.
  • إجراء تنظير أنف.
  • تصوير طبقي محوري للأنف.
  • تصوير شعاعي بسيط X-Ray للوجه والأنف.

علاج نزيف الأنف

قبل الحديث عن علاج نزيف الأنف بالأعشاب، سيتم التطرق إلى الأساليب الأولية التي يمكن أن يتّبعها المصاب بنزيف الأنف، ففي البداية يجب الإشارة إلى ضرورة الحفاظ على الهدوء، وعدم الخوف من المشكلة، فقد يبدو الدم غزيرًا أو كثيرًا، إلّا أنّه عادة ما لا يدل على مشكلة كبيرة، ولإيقاف نزيف الأنف، يمكن أن يقوم الشخص بالخطوات الآتية: [٢]

  • الجلوس والانحناء قليلًا للأمام، والسماح للدم بالخروج من الأنف والنزول إلى الأسفل، ويجب إبقاء الرأس بمستوى أعلى من مستوى القلب.
  • نفخ المخاط بلطف من الأنف.
  • ضغط المنطقة الطرية من الأنف، أسفل الغضروف القاسي فورًا، وذلك بالإبهام والسبابة.
  • الإبقاء على ضغط المنطقة لمدّة 5 دقائق، ويمكن التنفس من الفم في هذا الوقت.
  • إيقاف الضغط بعد 5 دقائق من التطبيق، وعند عدم توقف النزف بعد هذه الفترة، يجب الضغط مرة أخرى لمدّة 5 دقائق أيضًا، ويجب الاستمرار بتطبيق هذه الطريقة لفترة 20 دقيقة كحدّ أقصى.
  • ويمكن الضغط بقطعة قماشية باردة على الأنف من أجل تخفيف حالة الالتهاب واحتمالية عودة النزف مرة أخرى.
  • بعد توقف النزف، يجب على الشخص تجنّب النشاطات التي تؤدّي إلى عودة النزف مرة أخرى، كالنقر في الأنف أو إخراج الهواء بقوة عن طريقه.

علاج نزيف الأنف بالأعشاب

للحديث بشيء من التفصيل عن علاج نزيف الأنف بالأعشاب، سيتم ذكر بعض المواد أو الفيتامينات أو العناصر التي تساعد في علاج النزيف مع الآلية التي تعمل فيها هذه المواد، وفيما يأتي بعض طرق علاج نزيف الأنف بالأعشاب: [٣]

  • فيتامين K: هناك العديد من الأغذية الغنية بفيتامين K مثل السبانخ والكرنب والبروكلي، فهذا الفيتامين يساعد في إبقاء الأوعية الدموية في حالة جيدة للوقاية من تمزّقها بسهولة، ومن أجل علاج نزيف الأنف بالأعشاب على المدى البعيد، يمكن أن تساعد الأطعمة والأعشاب الغنية بفيتامين K بشكل كبير.
  • فيتامين C: يساعد تناول ما يكفي من الأطعمة الغنية بفيتامين C يوميًا في تقوية الأوعية الدموية، ويجب التنويه إلى أنّ كلًا من فيتامين C وفيتامين K يلعب دورًا في تحسين نزيف الأنف على المدى البعيد، وليسا من العلاجات السريعة لهذه الحالة.
  • خل حمض التفاح: إنّ من أفضل الطرق المنزلية من أجل علاج نزيف الأنف بالأعشاب تطبيق خل حمض التفاح، وذلك لأنّ الحمض الموجود فيه يساعد في تقليص الأوعية الدموية، ولذلك يتوقف النزيف الحاصل، ويمكن تطبيقه عن طريق بلّ قطنة في الخل ووضعها على منطقة النزيف ضمن الأنف من 5 إلى 10 دقائق.
  • الماء المالح: يُعدّ جفاف الأغشية المخاطية وخصوصًا في فصل الشتاء من أشيع الأسباب التي تؤدّي إلى نزيف الأنف، ولحل هذه المشكلة، يمكن ترطيب الأغشية المخاطية بالماء المالح، وذلك عن طريق وضع الماء المالح في إناء وتحريكه، ومن ثمّ وضع بضعة قطرات من هذا المحلول في الأنف.
  • فلفل الحريف: يعمل فلفل الحريف كمنبه خلوي ومنظم لضغط الدم الجاري، وهذا يعني إزالة الضغط عن منطقة النزف، ويمكن خلط ملعقة من بوردة الحريف مع الماء الدافئ، وشرب هذا المحلول بمجرّد بدء النزف.
  • نبات القراص: من طرق علاج نزيف الأنف بالأعشاب أيضًا تطبيق شاي أوراق نبات القراص على منطقة النزف، حيث يُعدّ هذا النبات من الأعشاب الطبيعية التي تساعد في تخثر الدم، ويمكن تطبيقه لفترة 5 إلى 10 دقائق حتّى يتوقف النزيف.

مضاعفات نزيف الأنف

في حالات نادرة يمكن أن يكون نزيف الأنف قاتلًا أو مهدّدًا للحياة، وفي هذه الحالات يكون النزيف شديدًا وعادة ما ينتج عن شريان في المنطقة الخلفية، أي في المنطقة العميقة والعليا من الأنف، وعادة ما تنزف إلى الجزء الخلفي من البلعوم، ولكن من الممكن أن ينزل الدم أيضًا من فتحتي الأنف، كما أنّه وفي معظم حالات النزف الشديد من الأنف، يعاني الشخص من مشاكل صحية أخرى، كارتفاع ضغط الدم أو المشاكل الخثارية، أو أنّه يتناول الأدوية التي تعمل على تمييع الدم، ممّا يخفّف من قدرته على التخثّر، ويمكن القول أنّه ومع تطبيق الضغط والإسعافات الأولية، يمكن أن تتعافي جميع حالات الرعاف الأمامي تقريبًا، حتّى عند وجود الحالات النادرة والتي تحتاج إلى التدخل الطبي، فإنّها تُعالج عادة بنجاح بالخيارات العلاجية المختلفة، كما أنّ حالات الرعاف الخلفي الشديدة يمكن أن يُسيطر عليها بالإسعافات الأولية المنزلية المناسبة والصحيحة. [٤]

فيديو عن علاج نزيف الأنف بالأعشاب

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية أمراض وجراحة الأنف والأذن والحنجرة الدكتورة سبأ جرار عن علاج نزيف الأنف، وتذكر في البداية الاسعافات الأولية التي يمكن أن توقف نزيف الأنف قبل الذهاب إلى الطبيب وهي الضغط على مقدمة الانف وإمالة الرأس للأمام مع الاستمرار لمدة 10 دقائق بالضغط على الأنف، ثم وضع كيس من الثلج والبقاء بوضعية الجلوس، وفي حال عدم توقف النزيف يجب مراجعة الطوارئ حتى يتمكن الطبيب من تحديد سبب النزيف واتخاذ الإجراء المناسب. [٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "What Causes Nosebleeds and How to Treat Them", www.healthline.com, Retrieved 23-11-2019. Edited.
  2. "How to stop a nosebleed", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-11-2019. Edited.
  3. "9 Effective Home Remedies To Stop Nose Bleeding", www.food.ndtv.com, Retrieved 23-11-2019. Edited.
  4. "Nosebleed (Epistaxis)", www.health.harvard.edu, Retrieved 23-11-2019. Edited.
  5. "علاج نزيف الأنف"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019.