علاج تنميل القدمين لمرضى السكري

علاج تنميل القدمين لمرضى السكري

العلاجات المنزلية لتنميل القدمين لمرضى السكري

في الواقع فإن الشعور بكلٍ من التنميل، الخدران، أو الحرقة في الأطراف ومنها الأقدام قد يكون مؤشرًا على بداية حدوث أحد المضاعفات الخطيرة والتي تسمى بالاعتلال العصبي السكري، إذ قد يصيب ذلك ما نسبته 70% من الأشخاص المصابين بمرض السكري، ومن أجل إبطاء تطوره والتخفيف من المضاعفات المحتملة،[١] فإن هناك مجموعة من العلاجات المنزلية والتي تخفف منه، من أهمها ما يأتي:


التحكم بمستوى السكر في الدم

تعد العلاقة وثيقة ما بين مستويات سكر الدم والإصابة باعتلال الأعصاب وما يرافقه من شعورٍ بالتنميل، إذ أن الارتفاع المستمر في سكر الدم سيؤدي حتمًا عبر مرور الوقت إلى زيادة احتمالية حدوث هذا الاعتلال، وبالتالي فإن الحفاظ على مستويات طبيعية للسكر في الدم سيؤدي إلى منع حدوث ذلك، أما في حال حدوث هذا الاعتلال فإنه من المهم معرفته أن الإصابة به غير رجعية، لكن يمكن للشخص السيطرة على معدل السكر الطبيعي في الجسم عبر الامتناع عن تناول الأطعمة التي ترفع السكر في الدم، واتباع تعليمات الطبيب، وذلك بهدف منع حدوث تدهورٍ للحالة الصحية وتسارعٍ في هذا الاعتلال وما ينتج عنه من مضاعفات خطيرة.[٢]


اتخاذ الخيارات الغذائية الصحيحة

من المعروف حتمًا أن الابتعاد عن الأطعمة التي ترفع السكر في الدم سيؤدي إلى خفض مستويات السكر والحفاظ عليها ضمن المستوى المرغوب به لمرضى السكري، وبالتالي تقليل احتمالية حدوث أو تسارع الاعتلال العصبي وأعراضه مثل تنميل القدمين،[٢] وبالرغم من أن الطبيب المعالج هو المسؤول عن تحديد النظام الغذائي المتبع لمريض السكري، إلا أن هناك بعض الخيارات الغذائية الصحية التي قد تساعد في منع ارتفاع سكر الدم، ومن أهمها ما يأتي:[٣]


  • الخضراوات: وتنقسم إلى قسمين:
    • الخضراوات غير النشوية: مثل البروكلي، الجزر، البندورة، الخضار ذات الأوراق الخضراء.
    • الخضراوات النشوية: مثل البطاطا، الذرة، وغيرها، ويجب الانتباه إلى الكميات المتناولة منها وعدم الإفراط فيها.


  • الحبوب: ويُفضل تناول الحبوب الكاملة بحيث لا تقل الحبوب الكاملة عن نصف الحبوب المتناولة يوميًا.
  • الفواكه: مثل البرتقال، التفاح، الموز، وغيرها.
  • البروتينات: مثل اللحوم البيضاء، اللحوم الحمراء، الأسماك، الحبوب المجففة، والمكسرات.
  • منتجات الألبان: بنوعيها كاملة الدسم أو منخفضة الدسم.


الحفاظ على الوزن صحي

في الواقع تعد السمنة وزيادة الوزن أحد أهم أعداء الصحة ومرض السكري بشكلٍ محدد، وقد يساعد الحفاظ على وزنٍ صحي في السيطرة على منع حدوث تنميل القدمين أو زيادة تطوره،[٢] من خلال ما يأتي:


  • تساعد ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ أسبوعي لا يقل عن خمس مراتٍ، 30 دقيقة لكل مرة في الحفاظ على ضبط مستويات السكر في الدم ومنع حدوث زيادةٍ مفرطة في الوزن.[٢]
  • قد يؤدي التنميل في الأقدم إلى حدوث تغيير في طريقة المشي، وبالتالي قد يؤدي ذلك إلى إحداث تغيراتٍ في شكل عضلات القدم، وفي حال الحفاظ على وزنٍ صحي فإن ذلك لا يؤدي إلى إحداث ضغطٍ وثقلٍ كبيرٍ على هذه العضلات في الأقدام.[٢]
  • كما تساعد ممارسة التمارين الرياضية باستمرار إلى تعزيز الدورة الدموية وبالتالي التخفيف من الشعور بالتنميل والألم المرافق للاعتلال العصبي السكري.[٤]


تناول المكملات الغذائية

قد تلعب بعض المكملات الغذائية دورًا في الحفاظ على صحة الأعصاب وزيادة فعاليتها، وبالتالي فإن تناولها -بعد استشارة الطبيب المختص والمعالج- قد يلعب دورًا في التخفيف من هذا الشعور بالتنميل، ومن أهمها ما يأتي:[٤]


  • فيتامين د: قد يرتبط عدم تناول الكميات الموصى بها من فيتامين د بزيادة حدوث الأعراض المترافقة مع الاعتلال العصبي، حيث يوصى بتناول 600 إلى 800 وحدة دولية منه يوميًا، وقد يصعب تناول هذه الكمية من الغذاء وحده، لهذا يوصى بتناول مكملات فيتامين د بعد استشارة الطبيب.


  • فيتامين ب المركب: بالرغم من أنه قد يحصل معظم الأشخاص على الكميات الموصى بها من الطعام وحده إلا أنه من الممكن تناول المكملات الغذائية والتي تحتوي على فيتامين ب 6 وفيتامين ب 12 بعد استشارة الطبيب.


  • حمض ألفا لايبوليك: تعد هذه المادة من مضادات الأكسدة التي تنتج بشكلٍ طبيعي في الجسم لكن بكميات بسيطة، ولهذا فإن تناوله بكميات كبيرة عبر المكملات الغذائية قد يساعد في خفض سكر الدم.


الإقلاع عن التدخين

يتسبب التدخين في تعريض الجسم للعديد من المواد الكيميائية الضارة والتي لها علاقة مباشرة في تكوين الاعتلال العصبي الطرفي الذي يسبب الشعور بتنميل الأقدام،[٥] كما أنه يتسبب في إحداث تضيقٍ في الأوعية الدموية وعدم حصول الأقدام على التروية الدموية المطلوبة مما يعزز من أعراض هذا الاعتلال العصبي.[٢]


الحصول على قسط كاف من النوم

من المعروف أن عدم الحصول على الكميات المطلوبة من النوم أحد عوامل الخطر التي قد تؤدي إلى رفع مستويات السكر في الدم، حيث يؤدي نقصان النوم إلى رفع مستويات مقاومة الإنسولين، إضافةً إلى رفع مستوى هرمون الكورتيزول الذي يؤشر بشكلٍ مباشر على سكر الدم ويرفعه،[٦] وبالرغم من أن أعراض الاعتلال العصبي مثل تنميل الأقدام قد تزداد شدتها في الليل إلا أنه يمكن السيطرة عليها باستخدام بعض العلاجات الموضعية.[٢]


التخلص من التوتر

يعد التوتر أحد العوامل الرئيسة التي من شأنها أن تؤدي إلى زيادة إفراز الجلوكوز إلى الدم، وبالتالي زيادة خطر الإصابة بالسكري ومضاعفاته، وبالتالي فإن الحد من التوتر عن طريق ممارسة التمارين الرياضية، رياضات التأمل، وقضاء وقت مع العائلة من شأنه أن يؤدي إلى الحد من ارتفاع السكر في الدم وبالتالي مضاعفات السكر مثل اعتلال الأعصاب وما ينتج عنه من تنميل الأطراف.[٧]


العلاجات التكميلية لتنميل القدمين لمرضى السكري

بالرغم من أن الوقاية من الإصابة بالاعتلال العصبي هي الخطوة الأهم، إلا أن هناك بعض الطرق العلاجية المساندة التي قد تخفف من تنميل القدمين وأعراض الاعتلال العصبي لدى مرضى السكري في حال حدوثه، ومن أهم هذه الطرق ما يأتي:[٧]


  • العلاج بالتدليك.
  • العلاج الفيزيائي الطبيعي.
  • العلاج بالوخز بالإبر.
  • العلاج اليدوي لتقويم العمود الفقري.
  • التحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد.
  • العلاج باستخدام أشعة الضوء والليزر.
  • العلاج باستخدام الطيف المغناطيسي.


وبالرغم من أن هذه الطرق تعمل على التقليل من الشعور بالألم والتنميل، تزيد الدورة الدموية، وتقلل احتمالية فقدان العضلات الناتج عن مرض السكري والاعتلال العصبي، إلا أنه من المهم معرفته أنها لا توفر تأثيرات طويلة المدى، أي أن تأثيراتها لحظيةً أو لفتراتٍ قصيرة بعد انتهاء العلاج.[٧]


العلاج الدوائي لتنميل القدمين لمرضى السكري

بالرغم من أن هناك العديد من الطرق التي تقي من الإصابة بتنميل القدمين، والتي تخفف من احتمالية حدوثه، كما يمكن استخدام بعض المسكنات التي لا تحتاج إلى وصفةٍ طبية، وفي حال عدم استجابة الشخص لها يقوم الطبيب بوصف بعض العلاجات الدوائية البديلة، والتي يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها؛ نظرًا لاشتمالها على العديد من الأعراض الجانبية،[٧] ومن أهمها ما يأتي:


  • مضادات الاكتئاب: مثل الفنلافكسين، الأميتربتلين، والدولكستين هايدروكلورايد،[٧] وبالرغم من أننها تختلف ما بينها في الأعراض الجانبية باختلاف النوع الفرعي لها، إلا أن من أهم آثارها الجانبية وأكثرها شيوعًا ما يأتي:[٨]


  • صداع.
  • غثيان.
  • جفاف الفم.
  • أرق.
  • دوخة.
  • الإسهال أو الإمساك.
  • زيادة الوزن.
  • زيادة التعرق.
  • آثار جانبية متعلقة بالصحة التناسلية.


  • مضادات التشنجات والصرع: مثل الجابابنتين، والفالبورات،[٧] والتي تختلف في ما بينها في آثارها الجانبية بشكلٍ بسيط، إلا أنه من أهم آثارها الجانبية وأكثرها شيوعًا ما يأتي:[٩]
    • دوخة.
    • النعاس.
    • إعياء.
    • غثيان.
    • رعشة.
    • زيادة الوزن.


  • المسكنات الأفيونية: والتي يقوم الأطباء في وصفها فقط في حال عدم استجابة المريض لطرق العلاج الأخرى، أي أنها تعد آخر خيارًا متاحًا، ومن الأمثلة عليها المورفين، الأكسيكودون، والدكستروميثورفان، ومن أهم سلبياته هو احتمالية تسببها للإدمان عليها،[٧] ومن أهم آثارها الجانبية الأخرى ما يأتي:[١٠]


  • الدوخة.
  • الغثيان.
  • القيء.
  • الخدران.
  • الإمساك.
  • إبطاء الجهاز التنفسي.


وبحسب مقولة الطبيبة بربارا كيبر -أخصائية طب الأسرة في مشفى لونج آيلاند- "يتسبب السكري بقطع عمليات استقلاب الطاقة الطبيعية في الخلايا العصبية، مما يؤدي إلى تلفها وحدوث الاعتلال العصبي"،[١١] وفي النهاية فإنه من المهم معرفته أن الوقاية من حدوثه هو حجر الأساس عن طريق منع الارتفاع الكبير في السكر والحفاظ على منع حدوث عوامل الخطر التي تزيد ذلك، أما في بعض الحالات قد يتطلب الأمر علاجًا تكميليًا أو طبيًا في حال عدم القدرة على منع حدوث هذا الاعتلال.


فيديو عن علاج تنميل القدمين لمرضى السكري

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي جراحة العظام والمفاصل والمنظار والإصابات الرياضية الدكتور أحمد العموري عن علاج تنميل القدمين لمرضى السكري[١٢].

المراجع[+]

  1. "Burning, Tingling or Numbness in Your Feet Could Signal a Serious Diabetes Complication", bvhealthsystem, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Diabetic Neuropathy: Can It Be Reversed?", healthline, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  3. "Diabetes Diet, Eating, & Physical Activity", niddk, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Peripheral Neuropathy and Diabetes", webmd, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  5. "Peripheral neuropathy", mayoclinic, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  6. "Sleep and Blood Glucose Levels", sleepfoundation, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Is it possible to reverse diabetic neuropathy?", medicalnewstoday, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  8. "Managing the Side Effects of Depression Treatment", webmd, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  9. "Anticonvulsant Medications for Bipolar Disorder", webmd, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  10. "Opioid complications and side effects", pubmed, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  11. "Expert Perspectives: Diabetic neuropathy, current and future management", medicalnewstoday, Retrieved 29/5/2021. Edited.
  12. "علاج تنميل القدمين لمرضى السكري"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-12-2019.